أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لا بد للقيد أن ينكسر بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 48
 
عدد الزيارات : 50917243
 
عدد الزيارات اليوم : 16630
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تحقيق مشترك لوسائل اعلام اجنبية يكشف ..برنامج إسرائيلي استخدم للتجسس على سياسيين وصحافيين حول العالم.

معهد اسرائيلي: تل أبيب أمام تهديدات متعددة الجبهات قابلة للأنفجار.. وهذا ما يجب عليها فعله!

الجيش الإسرائيلي ينهي استعداداته لحرب ضد حزب الله.. ويعلن عن اهداف عسكرية

رئيس (الشاباك) الإسرائيليّ السابِق: أحداث الضفة الغربية قد تطيح بعبّاس.. السلطة الفلسطينيّة فقدت السيطرة على زمام الأمور بالضفّة وحماس تنتظِر في الزاوية لتعزيز قوّتها وسيطرتها..

إسرائيل تتوقع المواجهة العسكرية مع لبنان وغزة.. اندلاع الحرب الثالثة مع لبنان مسألة وقت فقط في ضوء تقدم حزب الله في مشروع الصواريخ الدقيقة

مصادر سياسية لبنانية تتحدث عن تكرار مشهد العام 2005 بشكل أقوى وأخطر وبأدوات وظروف وشخصيات مختلفة لاستعادة لبنان من حزب الله وحلفائه حسب تعبيرهم..

أزمة مالية طاحنة تضرب السلطة الفلسطينية والرئيس عباس يلعب بأوراقه الأخيرة.. الضغط الدولي يزداد بعد قضية “قتل بنات” والسؤال من المُنقذ؟

جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   في إطار الحرب النفسيّة الشرِسة..استعراض لأهّم الأخبار الزائفة والكاذِبة والمُغرِضة التي انتشرت عقب فرار الأسرى من سجن جلبوع..      محكمة الاستئناف في لاهاي تعقد الخميس المقبل جلسة للنظر في جريمة حرب ارتكبها غانتس بغزة       سقوط الإسلامويين..! بقلم: شاكر فريد حسن      راشد حسين في دائرة الضوء من جديد فراس حج محمد      صحيفة عبرية تكشف عن تشكيل جيش الاحتلال وحدة عسكرية تحمل اسم “النحلة” لمواجهة توغل حزب الله بالجليل في حال نشوب حرب..      أين اختفت الرمال؟.. العقل المدبر لنفق أسرى “كتيبة جنين” يكشف تفاصيل جديدة عن الحادثة الهروب التي هزت أمن إسرائيل      المازوت الإيراني يصل لبنان ومناصرو حزب الله يستقبلونه بالورود والزغاريد وسط إجراءات أمنية مشددة      “إسرائيل” تحاول التضييق عليهم قدر الإمكان.. الكشف عن موعد محاكمة أبطال نفق الحرية      أعمقُ ما في التفّاحةِ مركزُها فراس حج محمد      حفرة الأمل ونفق الحرية جواد بولس      لماذا ألغى الأسرى إضرابهم؟! بقلم: شاكر فريد حسن      مواجهات قرب جنين والاحتلال يواصل التفتيش عن كممجي وانفيعات      سوريا تطالب برفع حصار واشنطن والاتحاد الاوروبي عنها.. وتصفها بـ “عقاب جماعي وإرهاب اقتصادي”      أرى الشرقَ ...! نص / د. عبد الرحيم جاموس      جريمتا قتل في ليلة واحدة| مقتل خالد زواوي في عكا وأحمد عماش في جسر الزرقاء      بينيت: تركت علم إسرائيل مرفوعاً في شرم الشيخ.. والدولة الفلسطينية “مصيبة” تهدد وجودنا      لم يعلم بخطة النفق مسبقا.. ولم يدخل بيوت ال 48 حرصا عليهم ..محامي الأسير الزبيدي يكشف تفاصيل جديدة بعد اللقاء به اليوم      الأسير العارضة لمحاميه: الرواية التي تقول أنّنا بحثنا عن الطعام في القمامة ونصراويا بلّغ عنّا عارية عن الصحة      المحامي محاجنة يروي تفاصيل لقائه مع العارضة بعد اعادة اعتقاله: تعرض لتعذيب قاسٍ وممنوع من النوم والعلاج      شاكر فريد حسن يحاور القاصة والروائية الفلسطينية إسراء عبوشي      كورونا في بلادنا| 10774 إصابة جديدة منذ الأمس وعدد الوفيات من بداية الجائحة بلغ 7428 حالة      كسر أمر المنع: أسرى الجلبوع الأربعة يلتقون بمحامييهم الليلة       رماح يصوّبها – معين أبو عبيد نسبح في الهموم وليس في البحار!      الانتفاضة الشاملة باتت حاجة وطنية فلسطينية عاجلة والمسألة مسألة وقت...؟!. *نواف الزرو      في أول زيارة منذ 10 سنوات.. السيسي يؤكد لرئيس الوزراء الإسرائيلي دعم مصر لكل جهود تحقيق السلام الشامل بالشرق الأوسط استنادا إلى حل الدولتين      السيد نصر الله يعلن وصول أول سفينة تحمل المشتقات النفطية الإيرانية الى مرفأ بانياس وتصل البقاع الخميس ويشدد على سقوط جميع الرهانات المشككة الإسرائيلية والامريكية.      الإسرائيليان اللذان قتلا بتحطم الطائرة في اليونان هما شاهد ادعاء في محاكمة نتنياهو وزوجته      أجهزة الأمن الإسرائيلية تستعد لتصعيد محتمل "في جميع الجبهات المتوترة"      مصلحة السجون الإسرائيلية: الزبيدي موجود في المعتقل ولم يتم إسعافه للعناية المركزة      حب وفراق وتأشيرة بقلم: زياد جيوسي     
مقالات وتحليلات 
 

د. مصطفى يوسف اللداوي // سقوطُ الفيلِ الأمريكي ينهي عهدَ الذئبِ الإسرائيلي

2021-07-24
 

سقوطُ الفيلِ الأمريكي ينهي عهدَ الذئبِ الإسرائيلي

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 

هل اقتربت الساعة وأزفت الآزفة، وآن الأوان وحلت ساعة الحقيقة، ونودي على نتنياهو أن ارحل، وانس منصبك واغرب، واترك مكتبك وتنحَ، وتخل عن حراسك وانجُ، واجمع دفاترك واطوِ ملفاتك وامض، وودع موظفيك وصافح مساعديك وامش، واستعد لمواجهة مصيرك وتهيأ، وأغلق حساباتك واطفئ هواتفك وغادر، وابك على خطيئتك واندم، فقد سقط جدارك وانكسر ظهرك، وانكشف حسابك ورحل سندك، وسبقك سيد البيت الأبيض الذي أغراك وهوَّركَ، وخدعك وضلَّلكَ، وكذبَ عليك وورطك، وكتب نهايته ونهايتك، وسلمك ضعيفاً إلى خصومك، خائر القوى في خاتمة عهدك ونهاية أيامك.

 

أدرك نتنياهو المطب الذي وقع فيه، والحفرة التي سقط فيها، والمأزق الذي وصل إليه، وتراءت أمامه خاتمته التي لم يكن يتوقعها، إذ كان يحلم أن يستمر ترامب رئيساً للولايات المتحدة الأمريكية لأربعة سنواتٍ قادمةٍ، يواصل فيها عطاءاته السياسية له، ومنحه الاستراتيجية لكيانه، وينفذ وإياه خطته المسماة صفقة القرن، وينهي معه حلم الدولة الفلسطينية، والكيان الفلسطيني المستقل، ويتمم وإياه اتفاقيات السلام مع الأنظمة العربية ويطبع معها، بعد أن يكسب اعترافها بكيانه وقبولها بوجوده، وبذا يجعل من نفسه أعظم رئيس حكومةٍ في تاريخ كيانه، وأعلى مقاماً من أي ملكٍ يهوديٍ سابقٍ، إذ حقق الكثير مما كان يحلم به شعبه ويتمناه، ومكن لكيانه في الأرض بما كان لدى غيره صعباً أو مستحيلاً.

 

اليوم بدأ التحالف الجديد ضد نتنياهو ينهض ويكبر، ويعلو صوته ويصخب، بعد أن أدركوا أنه بات ضعيفاً يخاف، وقلقاً يترقب، وحذراً يفزع، وكسيحاً لا يتحرك، ووحيداً لا يستقوي، فتشكل ضده تحالفٌ من الأضداد المتشاكسين، والشركاء الغاضبين، والمنافسين الخطرين، والخصوم اللدودين، الذين يتمنون سقوطه، ويحلمون في نهايته، وينسقون لسحب الثقة من حكومته ومحاكمته، والانتقام منه ومحاسبته، فشكلوا معاً نواة كتلةٍ معارضةٍ تضمهم ومجموعة من الحاقدين على بعضهم والكارهين لغيرهم، إلا أنهم يجتمعون على نتنياهو ويتفقون ضده، وقد قرروا انتهاز الفرصة وإسقاطه، فهو الذي استفرد بهم وفرقهم، واستقوى عليهم ومزقهم، وضحك على بعضهم واستهزأ بهم، واستخف بهم وركبهم، واستنوق عليهم وحلبهم.

 

كان نتنياهو يهدد شركاءه في الائتلاف الحكومي قبل سقوط ترامب، بحل الكنيست والذهاب إلى انتخاباتٍ رابعةٍ مبكرةٍ، حيث كان والكتلة اليمينية التي تؤيده مطمئناً إلى أنهم سيحصلون على نسبةٍ أعلى، وسيتمكن برئاسته من تشكيل حكومةٍ يمينيةٍ نقيةٍ قويةٍ، دون الحاجة إلى يمين الوسط أو اللجوء إلى شروط ليبرمان القاسية، وبحل الكنيست سيتخلص من اتفاق الشراكة مع بيني غانتس، وسيحرمه من تولي رئاسة الحكومة الإسرائيلية عند الاستحقاق، وقد عمد فعلاً إلى ذلك عندما رفض الموافقة على إقرار ميزانية العامين 2020-2021، والاكتفاء بميزانية أربعة أشهرٍ فقط.

 

أما الآن فقد بات يخشى ما كان يتمنى، ولا يريد أن يخوض ما كان يخطط له، لأنه أصبح يشعر أنه وإن كان سيكون الأوفر حظاً لجهة عدد الأصوات، لكنه لن يكون قادراً على تشكيل حكومةٍ جديدةٍ برئاسته دون الاستعانة بأحزاب يمين الوسط، أو الخضوع لشروط ليبرمان الذي يتربص به، وقاصمة الظهر الأخيرة هي انتقال نفتالي بينت إلى صفوف المعارضة، وعزمه على الانتقام من نتنياهو الذي استخف به وسخر منه، واستخدمه لفترة ثم ألقى به، إذ سيتكون التكتل المعارض الواعد من غانتس وليبرمان ولبيد، وسيكون مفتوحاً أمام نفتالي بينت وأشكنازي ويعلون وغيرهم، الأمر الذي يجعل من حل الكنيست احتمالاً مؤكداً.

 

رفع نتنياهو صوته عالياً، وجهر بالقول مدعياً الحكمة والرزانة، والوعي والمصلحة العامة، فخاطب شريكه الذي أهمله، وحليفه الذي أهانه وأحرجه، بيني غانتس الذي صدقه، وطالبه بالحكمة والتروي، وعدم التسرع والانجرار وراء الذين لا يهتمون بمصالح البلاد وهموم الشعب، ودعاه إلى العودة عن قراره، وعدم دعم المتهورين من شركائه، والالتفات إلى الوحدة الوطنية، والانشغال بمواجهة وباء كورونا والتصدي له، والعمل على تحسين الاقتصاد والنهوض به، وذكره بأن المرحلة خطيرة والتهديدات كبيرة، والدولة في حاجة إلى حكومةٍ قويةٍ وقراراتٍ رشيدة، وليست في حاجة إلى انتخاباتٍ مبكرةٍ رابعةٍ، لن تنقذ البلاد بل ستغرقها، ولن تحمي الشعب بل ستمزقه، إذ لن تفضي إلى تشكيل حكومةٍ قويةٍ مسؤولة.

 

قد لا يعنينا كثيراً من يكون رئيساً لحكومة الاحتلال، فكلهم غاصبٌ محتلٌ، وكلهم مجرمٌ قاتلٌ، لا فرق بينهم سوى في حجم الإجرام وغزارة الدم، ولا يوجد فيهم من يؤمن بالحقوق الفلسطينية، ويعترف بهم ويقبل بشروطهم، بل إنهم يتحالفون ضدنا ويتفقون عليهم، وأغلب المعارضين لنتيناهو كانوا رؤساء أركانٍ للجيش الذي فتك بشعبنا، ودمر مدننا، واجتاح مخيماتنا، وألحق بمجتمعاتنا أضراراً بالغةٍ، وأياديهم جميعاً ملطخة بدمائنا، ومسؤولة عما أصابنا، وإذا تولوا الحكم وأصبحوا مكان نتنياهو فلن يكونوا أفضل منه أو أرحم، أو أحسن منه وأكثر رأفةً، أو أقل منه قسوةً وعدواناً.

 

إلا أننا سعداء بسقوط الفيل وخسارة الذئب، فذهاب الأهوج المأفون المجنون مكسب، ورحيل المتطرف اليميني العنصري مكسب أيضاً، وانتهاء صفقة القرن ودفن خطة ترامب مصلحة لنا، وفضيحة نتنياهو وإهانته، وسجنه ومحاكمته، واحتقاره وعزله، وتجريده وحرمانه، يفرحنا ويسعدنا، ويرضينا ويشفي غليل قلوبنا، فهذا رجلٌ أثخن فينا، وبالغ في الإساءة إلينا، وهدد مستقبلنا، وكاد أن يشطب هويتنا، ويمحو اسمنا، لولا قدر الله الغالب، الذي اختص فلسطين بشعبها، وأكرمها برجالها، وامتن عليها بأبطالها، الذين يصمدون فيها كما الشمس والسماوات، ويشمخون في مواجهة الأعداء كما الجبال والراسيات.

 

بيروت في 3/12/2020 

moustafa.leddawi@gmail.com

منطقة المرفقات
 
تعليقات