أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
كيف سيتعامل الفلسطينيين مع حكومة إسرائيلية لا تعترف بالسلام؟ د. هاني العقاد
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 68
 
عدد الزيارات : 66357044
 
عدد الزيارات اليوم : 20459
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   في تهديد صريح.. أمريكا تؤكد: الخيار العسكري ضد إيران مطروح إذا فشل المسار الدبلوماسي.. وطهران ترد      وثائق بريطانية تكشف : بوش سعى لإسقاط عرفات خلال انتفاضة الأقصى وهذا ما حدث      جنرالٌ: “لو كُنّا على دراية بتبعات عملية جنين المأساوية علينا لألغيناها”      الأسيرات الفلسطينيات بسجن الدامون يحرقن بعض الغرف بعد الاعتداء عليهن      تقرير: الهجمات الإسرائيلية ضد إيران جرت بالتنسيق مع أميركا      مريم هزاع غنامة// ابدأ ذاك قد قُتِل وتلك قد قُتِلت انا قُتِلتُ وانتَ قَتلتَ      الكنيست يصادق بالقراءة الأولى على مشروع قانون سحب مواطنة وإقامة أسرى فلسطينيين      نتنياهو: سنقوم بكل ما بوسعنا لمنع إيران من امتلاك سلاح نووي      بن غفير يتوعد منفذي العمليات بـ"إعدام على كرسي كهربائي"      بلينكن لنتنياهو: ندعم الحفاظ على الوضع القائم بالقدس وندعو لـ"خطوات عاجلة" لمنع التصعيد..      للرة الثانية ..طائرات مجهولة تعاود استهداف شاحنات مساعدات في معبر البوكمال..الاعلام العبري يتحدث عن اهداف ايرانية      "الصحة العالمية": جائحة كورونا ما زالت تشكل حالة طوارئ دولية      عشرات القتلى والجرحى في انفجار بمسجد غربي باكستان      "عواقب لا يمكن التنبؤ بها".. موسكو تدين استهداف المنشأة الإيرانية في أصفهان      وليام بيرنز للرئيس عباس: التهدئة هي البرنامج الوحيد.. “سكوتكم” على العرين والأقصى وكتيبة جنين ” ليس في مصلحتكم ”      يديعوت: الحكومة الإسرائيلية تنتظر مغادرة بلينكن لتعزيز الاستيطان في القدس والضفة      منخفض جوي - امطار ورياح قوية يومي الثلاثاء والأربعاء      اليوم- الكنيست يصوت على قانون سحب جنسية أسرى القدس والداخل      الخليل: استشهاد الشاب نسيم أبو فودة برصاص الاحتلال صبيحة اليوم الاثنين      مواجهات مع الاحتلال في القدس: إصابات في جبل المكبر واعتقالات ببيت حنينا.      "وول ستريت جورنال" عن مسؤولين أميركيين: الهجوم على المجمع الدفاعي العسكري في إيران السبت نفذته إسرائيل.      القسام تعلن سيطرتها على حوامة إسرائيلية وتحصل على معلومات حساسة      الجيش الاسرائيلي يدفع بسريتين عسكريتين بالقدس ونقاط التماس.      "كلمة الشيخ المسلم في تأبين المطران المسيحي" بقلم المهندس باسل قس نصر الله.      نتنياهو: بيت عائلة علقم سيهدم والإقامة ستسحب من عائلة منفذي العمليات      النقب: السلطات الإسرائيلية تستأنف عمليات تجريف وتحريش الأراضي.      مقتل شخص وإصابة آخر برصاص الجيش الإسرائيلي بعد محاولتهما التسلل من سوريا.      حسن العاصي // المعتقدات الخاطئة للغرب حول المهاجرين      تحليلات: حكومة نتنياهو لا تملك أدوات جديدة لمنع العمليات الفلسطينية      حالة الطقس: أجواء غائمة وانخفاض في درجات الحرارة     
مختارات صحفية 
 

النقب ينتفض ..أهالي النقب يتصدون لمشروع التطهير العرقي الجديد.

2022-01-14
 

 

توقفت جرافات الاحتلال عن التجريف يوم الأربعاء الماضي، على أثر “انتفاضة الأرض” التي خاضها أهلنا بالنقب بكل جرأة وعنفوان، بعيداً عن أي اعتبارات سياسية ونشاطات برلمانية مشبوهة .

جرح البعض واعتقل نحو مائة متظاهر/ة، سطروا ملحمة جديدة شبيهة بمعركة الغاء “قانون برافر” الاستيطاني سيء الذكر إياه.

وقفت مجموعة من محامي أبناء النقب تدافع عن المعتقلين الذين دافعوا عن ارض النقب ، بغض النظر عن ملكية أصحاب الأرض الخاصين، انها ارض فلسطين التي يدافعون عنها .

ارض فلسطين المحتلة برمتها من البحر الى النهر، بقي منها في النقب وحده نحو 800 الف دونم تحت سيطرة أهلها وملكيتهم التي تعود الو ما قبل قيام دولة الكيان الصهيوني كما صرح احد المتظاهرين.

تدعي دولة الاحتلال انها ارض مصادرة، سجلتها في دوائر “الطابو” الصهيونية  ” كارض مختلف عليها ” .. وهي ما تبقى للفلسطينيين داخل ما يسمى الخط الأخضر من ارض، بعد مصادرة معظم أراضي الجليل والمثلث والساحل، ارض واسعة،  ذات شأن يجب الدفاع عنها بكل ما اوتينا من قوة ومنع غول المصادرة والاستيطان من الاستيلاء عليها، ابتداءً من مواجهة التحريش وزرع الأشجارلانهم يهدفون من وراء ذلك  عدم استعمالها من أصحابها ليقيموا عليها المستوطنات الصهيونية لاحقاً ، عندما تتوفر أي شرذمة سكانية يهودية مهاجرة تقبل العيش في النقب  الصحراوي .

لذلك نرى بشعار قلع الأشجار في أراضي سعوة والاطرش وباقي القرى غير المعترف بها الجاري تطويقها وتقليص مساحتها (بعكس وعود قائمة المنفوخ منصور عباس عندما دخل الحكومة الصهيوفاشية) ،  الذي توعد به شباب النقب امس وأول امس  في خضم المواجهات مع شرطة وجيش الاحتلال الذي جاء لقمع المتظاهرين الذين يدافعون عن ارض الآباء والاجداد ، شعاراً ثورياً ووطنياً ، تماما كما رفع اهل النقب في تسعينات القرن الماضي شعار التمسك ب “البدونة” ورفض حياة “الحضر” التي هدف من خلالها العدو الصهيوني تجميع العرب البدو في مجمعات سكنية كبيرة على شاكلة مدينة “راهط “، كي تفرغ الأرض من أهلها ومن ثم مصادرتها . وهو نفسه المشروع الجاري حتى الآن بطرق متعددة .

لقد سعت وما تزال دولة الكيان بشتى الوسائل وشتى ” القوانين ” التي سنها “الكنيست” منذ عام 1953 وحتى اليوم ، للاستيلاء على ارضنا العربية الفلسطينية ، في الجليل والمثلث والمدن المختلطة والنقب ، حيث امتد مشروعها الاحلالي الى الأراضي المحتلة عام 1967 ، وهي تصادر اليوم القدس الكبرى ومعها 65% من أراضي الضفة الغربية ، وترفدها بنحو 700 الف مستوطن يهودي في الضفة الغربية ، كي تتمم عملية الاجهاز على كل ارض فلسطين التاريخية ، وتحول دون أي إمكانية لتقرير المصير حتى لجزء من شعب فلسطين وعلى جزء من ارضه ، كما تعلمون  …

اذن معركة النقب هي نفس معركة الشعب الفلسطيني في كل أماكن تواجده على ارض وطنه المحتل  فلسطين .. المعركة على ارض الوطن من البحر الى النهر .

هذه هي الحقيقة بدون رتوش وبدون تشويه من جماعة ” الحكومة والكنيست” العرب  وامثالهم بالسلطة الدايتونية برام الله ، الخارجين عن القبول بهذا التعريف للصراع بين شعبنا الفلسطيني ودولة الكيان الصهيوني ، التي تستخدمهم مثلما تستخدم كل الوسائل التي يتمكن الكيان من تنفيذها بالقوة او بقوة القانون الذي يسنه “كنيست” دولة الاحتلال .

يجب عدم الرهان على هؤلاء حتى لو عبّروا عن مواقفهم الخجولة ضد المصادرة في النقب او في أي مكان آخر ، لانهم أعضاء فاعلون في نفس المؤسسات التي تصادر الأرض العربية  . فمصادرة ارض الوطن برمته ومصادرة حق تقرير المصير لشعب ارض هذا الوطن ، ليس مسألة مصادرة ارض هنا وهناك فقط ، انها استيلاء على وطن كامل وسلب حق شعب كامل من تقرير مصيره ، هي اذن مسألة تحرير ارض من الاستعمار الاستيطاني وتحرير حق شعب في تقرير المصير بمفهومها الشامل ، دون التخلي عن أي معركة مهما كانت صغيرة ، لانها جزء من المعركة الكبرى .

للدلالة على الفرق بمفاهيم الدفاع عن الأرض ، مسألة وطن ام تطوير نمط العيش ، صرح المنفوخ منصور عباس اول امس على شاشة التلفاز الصهيوني، حيث اصبح مدلل هذا الاعلام الصهيوني، انه يرفض ويدين ما قام به الشبان في النقب من “اعمال شغب” ( مواجهات التجريف ) ، تماماً كما تتحدث الشرطة والاعلام الصهيوني ، ” لأن هذا على حد قوله  يضر في مصلحتهم ويمنع تسوية  قضية أراضيهم مع دولة اسرائيل” !!! طبعاً هو يدعي ان الجرافات التي أعلنت انها أكملت عملية التجريف وأوقفت العمل، تم بفضل مساعيه مع اطراف الحكومة واستخدامه لتكتيكات تصويتية بالكنيست لردع الحكومة .. وعلى نفس المقلب ، سمعنا في وسائل الاعلام ان حكومة بينيت تقترح إعطاء دونم ارض لجنود جيش الاحتلال من البدو كي يبنوا بيوتاً لهم على ارضهم المصادرة ، ربما لاحداث شرخ في المجتمع النقباوي .. لكن معركة الامس افشلت كل مآربهم ومؤامراتهم وستفشلها بالمستقبل  !!!

ان معرفتنا باساليب قادة الصهاينة الذين خدعوا كل العالم ، اعترفوا بالقرارات الدولية ثم نسفوها برمتها على ارض الواقع ، سيعودون بعد تثبيت حكومتهم الى العمل على تحريش الأرض التي جرفوها هذا الأسبوع . هكذا اسقطنا “قانون برافر” الذين عادوا لينفذونه ببطء وهدوء في النقب ، وما أراضي الأطرش الا عينة من هذا التنفيذ لهذا القانون .

فمن اسقط سن قانون برافر هو النضال الشعبي ، ومن أوقف جرافات الامس في سعوة – الاطرش هو النضال الشعبي  الذي يمثل200 الف فلسطيني يعيشون بالنقب ، الذين يمثلون كل الشعب الفلسطيني ..

انها المأثرة الشعبية التي سطرها اهل النقب الوطنيين وليس المتخاذلين على ارض النقب الاشم ..  سطروها بالمواجهات بصدور عارية لقوات الاحتلال والمصادرة ومعهم عتاة اليمين الفاشي ، حيث قدموا الجرحى والاعتقال ..  ولم يراهنوا على ” زلم ”  أروقة الكنيست والحكومة والاعلام العبري الصهيوني المعادي ..

النقب يبقى عربياً فلسطينياً شامخاً متحدياً رغم انف مشاريع التطهير العرقي وتوطين الغزاة التي بدأت مع بن غوريون مؤسس دولة الاحتلال ، مروراً بمساعده شمعون بيرس وانتهاءً بحكومة بينيت عباس …

 
تعليقات