أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 73
 
عدد الزيارات : 66512185
 
عدد الزيارات اليوم : 3196
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مسؤول إسرائيلي: اتفاقات وشيكة للتطبيع مع دولتين إسلاميتين..      شهيد برصاص الاحتلال قرب نابلس      الجريمة مستمرة | مقتل الشاب همام ابو زرقا من عارة واصابة اخر باطلاق نار في أم الفحم      "هآرتس" تحذر : قد نكون على أعتاب صراع عسكري مع غزة لم يسبق خوضه      بعد ظهور منطاد غريب فوق كندا وامريكا...بكين تدعو واشنطن إلى الكف عن تكهناتها بشأن مزاعم منطاد تجسس صيني.      يديعوت تكشف ...إدارة بايدن قدمت مقترحا لنتنياهو يشمل إيران والسعودية والفلسطينيين      روسيا: أوكرانيا ستنتهي بمصير المستعمرة التي سيتدمر اقتصادها تدريجياً..      حالة الطقس: بارد وماطر في بعض المناطق..      مقتل شقيقين في جريمة إطلاق نار فجر اليوم بالناصرة      جواد بولس // المظاهرات في تل ابيب حرام، والمظاهرات عند العرب يوك , فما العمل ؟.      رسميا: إسرائيل والسودان يضعان "اللمسات الأخيرة" على اتفاقية تطبيع ستوقع هذا العام       وأخيرًا تلاشى الضباب واتضحت الصورة- رانية مرجية      سيمفونية الحياة // بقلم معين ابوعبيد      تصعيد صهيوني فاشي ضد العرب المسيحيين وكنائسهم في فلسطين....! نواف الزرو       المدعية الإسرائيلية تحسم الجدل وتوصي بعدم مشاركة رئيس الحكومة بخطة إعادة هيكلة القضاء      الدوما الروسي: الدبابات الألمانية في أوكرانيا ستواجه المصير الذي واجهته قبل 80 عاماً      إسرائيل تفرض عقوبات مالية جديدة وقاسية على السلطة الفلسطينية وتُصادق على بناء 1200 وحدة استيطانية.      تحذيرات لبن غفير من استفزاز الأسرى: يوحدون الضفة وغزة      حالة الطقس: أجواء باردة ولا يطرأ تغيير على درجات الحرارة      عقلية جاهليّة في القرن السادس الميلادي// فازع دراوشة.      طائرات الاحتلال تشن غارات على قطاع غزة فجر اليوم والمقاومة تتصدى      بن غفير : ساواصل العمل ضد الاسرى وطلبت اجتماعات عاجلا الكابينت لبحث اطلاق صاروخ من غزة      مسئول روسي يكشف موعد اندلاع الحرب النووية..فقط في حال حاول حلف الناتو السيطرة على شبه جزيرة القرم      "ما تبقّى لكم" بعد "أن ودّعتكم" وفاء عمران محامدة.      خيوط واحدة تحرك المعتدين على المقدسات المسيحية في القدس، فهل نكتفي بالبيانات "الناعمة"؟ زياد شليوط      إطلاق صافرات الإنذار في سديروت بمحيط قطاع غزة والقبة الحديدية تعترض صاروخا.       السجون تشهد حالة من الغليان والأسرى مقبلون على خطوات نضالية      الامن الاسرائيلي يحذر نتنياهو: لا أحد يضمن رد الجهاد الاسلامي أو الاعتماد على قطر ومصر في تهدئة حماس      إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين      إسرائيل تعتزم وقف الاعتراف بشهادات الجامعات الفلسطينية..مقترح يهدّد طلبة فلسطينيي الداخل في الجامعات الفلسطينية..     
مختارات صحفية 
 

كمين خلدة الطّائفي الدّموي أقوى إنذار تمهيدي للحرب الأهليّة اللبنانيّة الثّانية الوشيكة..

2021-08-03
 

كمين خلدة الطّائفي الدّموي أقوى إنذار تمهيدي للحرب الأهليّة اللبنانيّة الثّانية الوشيكة.. ولماذا الإرهاصات الأولى اشتباكات سنيّة شيعيّة؟ وما هو السّيناريو الأكثر ترجيحًا؟ ومتى يَصِل صَبْر السيّد إلى نهايته؟

لا شَيء يأتي من قبيل الصّدفة في لبنان هذه الأيّام حيث تَبلُغ عمليّات الشّحن والتّحشيد الطّائفي والمناطقي ذروتها بفِعل التّدخّلات الخارجيّة، والاحتِقان الدّاخلي والتّهديدات الإسرائيليّة المُتواصلة، وحالة الاحتِقان التي تسود منطقة الشّرق الأوسط برمّتها، ولهذا يَجِب النّظر إلى “كمين خلدة” الأخير والاشتِباك المُسَلَّح الذي تلاه، وسُقوط عدّة قتلى أثناء تشييع أحد عناصر “حزب الله” من هذه الزّاوية.

ربّما لا تُوجد علاقة مُباشرة بين هذا الاشتِباك المُسَلَّح وتوقيته الذي تزامن مع الذّكرى الأُولى لتفجير مرفأ بيروت، ولكنّ استِهداف “حزب الله” وعناصره ومُحاولة استِفزازه وجَرِّه إلى أتونِ حربٍ أهليّة هو القاسِم المُشتَرك في الجريمتين.

الحرب الأهليّة الأُولى التي اندلعت شرارتها بحادث الهُجوم الدّموي على حافلة عين الرمانة كان عُنوانها التّوتّر الإسلامي المسيحي، ويبدو أنّ الحرب الأهليّة القادمة التي يجري التّحضير لها، سيَكون عُنوانها مَذهبيًّا، وسُنيًّا شِيعيًّا على وجه التّحديد، فالحرائق الكُبرى تشتعل من صغائر الشَّرر، وهُناك من يبحث في الغُرف السّوداء عن “المُفَجِّر” المطلوب ويُرَكِّب عناصره.

فالعشائر العربيّة السنيّة التي أعلنت مسؤوليّتها عن الهُجوم، وبرّرته بالثّأر لأحد أبنائها الذي تقول إنّه سقط برصاص أحد عناصر “حزب الله” قبل عام، مَعروفةٌ بولائها لحزب المُستقبل الذي يتزعّمه السيّد سعد الحريري المعروف بطائفيّته وعدائه لحزب الله، وعبّر عن هذا العداء بكُلِّ وضوحٍ عندما شَنَّ هُجومًا مَسمومًا على الحزب، وحمّله مسؤوليّة فشله في تشكيل الحُكومة، واستِفحال حالة الفوضى وعدَم الاستِقرار في لبنان.

قُلناها أكثر من مرّة، وفي هذ المكان، أنّ التّحالف الإسرائيلي الأمريكي الفرنسي، لن يهنَأ له بال إلا بعد سحب ترسانة “حزب الله” الصّاروخيّة التي باتت تُشَكِّل تهديدًا وجوديًّا لدولة الاحتِلال الإسرائيلي، ولأنّ هذا الثّالوث فَشِلَ في إشعال فتيل الثّورة ضدّ الحزب من خلال تدمير الاقتِصاد والعُملة اللبنانيّة، وتعطيل الخدمات العامّة كافّة، وتجويع أكثر من 80 بالمِئة من الشّعب اللّبناني، ها هو يلجأ إلى استِخدام ورقة الطائفيّة الدينيّة والسياسيّة، وبين أبناء العقيدة الإسلاميّة الواحدة، كخطوة أُولى للحرب الأهليّة الشّاملة المُوسَّعَة.

عندما يغيب الخُبز، والمَحروقات والكهرباء والماء، ويتَوفَّر السِّلاح بكَثرةٍ في أيدي الأدوات المَأجورة، فهذا يعني أنّ الصِّدامات الدمويّة اقتربت في بلدٍ انهارت دولته ومُؤسَّساتِها، وخاصَّةً المُؤسّسة العسكريّة التي باتت تتَوسَّل من هذا الثّالوث وجَبات طعام جُنودها ووقود سيّاراتها.

نَحمَدُ الله أنّ “حزب الله” المُستَهدف الأبرز، وربّما الوحيد، من سيناريو التّفجير القادم الذي ستُشارك في إشعال فتيله قِوى إقليميّة عربيّة خليجيّة على رأسها المملكة العربيّة السعوديّة، يَعِي بتفاصيل هذا السّيناريو، والأفخاخ التي تُنْصَب له لاستِفزازه وجرّه إلى مِصيَدة الحرب، من خِلال التّحَلِّي بالحكمة وكظْم الغيْظ، وضبط النّفس بالتّالي، ولكن ومثلما قال النائب حسن فضل الله، النّائب عن “حزب الله” في حديثه لقناة “الجديد” ليلة أمس الأوّل “النّاس في حالة غليان ولا نستطيع ضبطهم في ظِل ظاهرة السِّلاح المُنْفَلِتْ السّائدة”، وهذا تَشخيصٌ دَقيقٌ للوقائع على الأرض.

الحرب الأهليّة الأُولى استمرّت 15 عامًا، ولا نعتقد أنّ الحرب الثّانية ستَستغرِق كُل هذه المُدَّة، لأنّ الغطاء الشّرعي الذي تتمتّع به المُقاومة اللبنانيّة، أكثر قُوّةً وتسليحًا وصلابةً لُبنانيًّا، من نظيره الذي كانت تلتحفه المُقاومة الفِلسطينيّة “غير اللبنانيّة”، فالأُولى مُكَوِّنٌ لُبنانيٌّ أصيل، وتُدافِع عن وجودها، وهُويّتها العربيّة اللبنانيّة، والخُروج من البِلاد، أو التَّخَلِّي عن سِلاحها، الثّقيل منه (الصّواريخ) أو الخفيف غير وارد مُطلَقًا، وربّما يُفيد التّذكير أنّها انتصرت في جميع حُروبها الأخيرة، داخِل لبنان وخارجه، بِما في ذلك مَرّتان ضدّ  العدوّ الإسرائيليّ، الأُولى حرب التّحرير عام 2000، والثّانية ضدّ العُدوان الإسرائيلي عام 2006.

نتَمنّى ألا تقَع الحرب الأهليّة الثّانية وأن تسود الحكمة  والتّعَقُّل جميع الأوساط مثلما نتَمنّى أن تُمنَى جميع السِّيناريوهات المُعَدَّة لها بالفشَل، لأنّ الشّعب اللّبناني كلّه ودُون أيّ استِثناء، الذي كانَ ضحيّة الحرب الأُولى سيكون ضحيّة الحرب الثّانية أيضًا وبخَسائرٍ مُضاعفة عدّة مرّات، طالَ أمَدها أو قَصُر.

المُقاومة اللبنانيّة لن تتخلّى عن سِلاحها، وستُقاوِم كُلّ المُؤامرات التي تَعرِف جيّدًا أنّها كُلّها تُطبَخ في تل أبيب بهدف طمأنة المُستَوطنين الإسرائيليين ومُحاولة تمديد آمِن لوجودهم على الأراضي الفِلسطينيّة المُحتلّة، ولهذا سيَكون ردّها غير مُقتَصِر على الدّاخل اللّبناني، وعلينا أن لا ننسى أنّها لن تكون وحدها في أيّ حَربٍ قادمة، مثلما كانَ حال شقيقتها الفِلسطينيّة.. وقد أعذَر من أنذَر.

“رأي اليوم”

 
تعليقات