أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 87
 
عدد الزيارات : 66511914
 
عدد الزيارات اليوم : 2925
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مسؤول إسرائيلي: اتفاقات وشيكة للتطبيع مع دولتين إسلاميتين..      شهيد برصاص الاحتلال قرب نابلس      الجريمة مستمرة | مقتل الشاب همام ابو زرقا من عارة واصابة اخر باطلاق نار في أم الفحم      "هآرتس" تحذر : قد نكون على أعتاب صراع عسكري مع غزة لم يسبق خوضه      بعد ظهور منطاد غريب فوق كندا وامريكا...بكين تدعو واشنطن إلى الكف عن تكهناتها بشأن مزاعم منطاد تجسس صيني.      يديعوت تكشف ...إدارة بايدن قدمت مقترحا لنتنياهو يشمل إيران والسعودية والفلسطينيين      روسيا: أوكرانيا ستنتهي بمصير المستعمرة التي سيتدمر اقتصادها تدريجياً..      حالة الطقس: بارد وماطر في بعض المناطق..      مقتل شقيقين في جريمة إطلاق نار فجر اليوم بالناصرة      جواد بولس // المظاهرات في تل ابيب حرام، والمظاهرات عند العرب يوك , فما العمل ؟.      رسميا: إسرائيل والسودان يضعان "اللمسات الأخيرة" على اتفاقية تطبيع ستوقع هذا العام       وأخيرًا تلاشى الضباب واتضحت الصورة- رانية مرجية      سيمفونية الحياة // بقلم معين ابوعبيد      تصعيد صهيوني فاشي ضد العرب المسيحيين وكنائسهم في فلسطين....! نواف الزرو       المدعية الإسرائيلية تحسم الجدل وتوصي بعدم مشاركة رئيس الحكومة بخطة إعادة هيكلة القضاء      الدوما الروسي: الدبابات الألمانية في أوكرانيا ستواجه المصير الذي واجهته قبل 80 عاماً      إسرائيل تفرض عقوبات مالية جديدة وقاسية على السلطة الفلسطينية وتُصادق على بناء 1200 وحدة استيطانية.      تحذيرات لبن غفير من استفزاز الأسرى: يوحدون الضفة وغزة      حالة الطقس: أجواء باردة ولا يطرأ تغيير على درجات الحرارة      عقلية جاهليّة في القرن السادس الميلادي// فازع دراوشة.      طائرات الاحتلال تشن غارات على قطاع غزة فجر اليوم والمقاومة تتصدى      بن غفير : ساواصل العمل ضد الاسرى وطلبت اجتماعات عاجلا الكابينت لبحث اطلاق صاروخ من غزة      مسئول روسي يكشف موعد اندلاع الحرب النووية..فقط في حال حاول حلف الناتو السيطرة على شبه جزيرة القرم      "ما تبقّى لكم" بعد "أن ودّعتكم" وفاء عمران محامدة.      خيوط واحدة تحرك المعتدين على المقدسات المسيحية في القدس، فهل نكتفي بالبيانات "الناعمة"؟ زياد شليوط      إطلاق صافرات الإنذار في سديروت بمحيط قطاع غزة والقبة الحديدية تعترض صاروخا.       السجون تشهد حالة من الغليان والأسرى مقبلون على خطوات نضالية      الامن الاسرائيلي يحذر نتنياهو: لا أحد يضمن رد الجهاد الاسلامي أو الاعتماد على قطر ومصر في تهدئة حماس      إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين      إسرائيل تعتزم وقف الاعتراف بشهادات الجامعات الفلسطينية..مقترح يهدّد طلبة فلسطينيي الداخل في الجامعات الفلسطينية..     
كلمة الأمجاد 
 د.عدنان بكرية  |   عبد الرحمن عبد الله
 

أرقصوا لعباس وغنولو: راح ع أميركا، إجا من أميركا //عبد الستار قاسم

2014-03-20
 

أرقصوا لعباس وغنولو: راح ع أميركا، إجا من أميركا

عبد الستار قاسم

20/آذار/2014

 

غالبا كل يوم نثبت لأنفسنا أن المراهقة السياسية تصف تصرفاتنا، ونثبت أن القضية الفلسطينية قد أصبحت خلف ظهور جمهور غفير من الشعب الفلسطيني. فضلا عن خطابات المراهقة والإدانات الذاتية لعباس ودحلان، يخرج علينا مسؤولون فلسطينيون مصابون بالعقم ويطغى على قلوبهم النفاق والدجل والتضليلل يعطلوا المؤسسات التعليمية من مدارس وجامعات لتقديم الدعم لعباس. هؤلاء يعتبرون المدارس مزارع أغنام لمن خلّفوهم وبإمكانهم التلاعب بها في أي وقت يحتاجون فيه إلى التهريج السياسي. منذ قدوم السلطة والمدارس تستخدم لأغراض سياسية فئوية تسيء لفلسطين وللشعب الفلسطيني. وبدل الحرص على كل حصة تدريسية، والحرص على رفع مستوى التعليم في المدارس والجامعات، هم يعتبرون المؤسسات التعليمية مخازن بشرية مهمتها التصفيق والتصفير والتهريج. والهتاف. هذا علما أن أغلب الطلاب يتركون المؤسسة إلى بيوتهم ويرفضون المساهمة في هذه النخاسة الواطية.

 

في مناسبات عدة تتم الدعوة لتقديم الدعم لعباس، وعلى المدرسين أن يخضعون بآذان متدلية خوفا على الراتب ليقودوا طلابهم إلى سوق من المزايدات التافهة، والتي تلقى بها كلمات محشوة بالكذب والتزوير والتضليل.

راح أبو مازن إلى واشنطون، أخرجوا دعما له، وعاد من أمريكا، أخرجوا احتفاء بالانتصارات المؤزرة التي حققها ورمت بأوباما ومعاونيه الأرض، ومرغت أنفه بالأوحال. خاصة أننا رأيناه على الشاشة يمسك بأذني أوباما الكبيرتين ويُشَحوِط به في الشارع ويدعّس على رأسه.

هو عباس لماذا ذهب إلى أمريكا؟ وما هي الرؤوس المقطوعة التي عاد بها في شوال الخيش الذي أخذه معه.

 

المفروض أن درجة الوعي الشعبي قد ارتفعت بعد سماع عباس يدين نفسه في حديثه حول دحلان. لقد أدان نفسه لأنه يقوم بذات الأشياء التي يتهم دحلان على أساسها. 

 

هذه الاستعراضات ليست غريبة على الشعب الفلسطيني والشعوب العربية. فالمهزومون يعملون دائما على التغطية على هزائمهم بالمهرجانات الزائفة التي يعرف السعب مسبقا أنها بلا رصيد، وأنها ليست سوى خطابات واهية لا تمت للحقيقة بصلة. ما يصنعه بعضهم بالتلاعب في الشارع الفلسطيني يسيء للنضال الوطني، ويمثل الإصرار على الخذلان والضعة والهروب من الحقيقة.

كفى استهتارا بهذا الشعب.

 
تعليقات