أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
راسم عبيدات ..قراءة مبسطة للحرب على غزة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 41
 
عدد الزيارات : 60602670
 
عدد الزيارات اليوم : 16991
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   رسالتان إلى صوفي الجميلة فراس حج محمد      محاولة اغتيال بولتون تُشعل توترًا جديدًا بين أمريكا وإيران.. واشنطن تُحذر طهران من الاعتداء على الأمريكيين والأخيرة تنفي وتعتبر الاتهامات الأمريكية “بلا أساس      جهود “تل أبيب” فشلت وموسكو غاضبة.. الوكالة اليهودية تتجه لتقليص وجودها في روسيا وتتحول لنظام العمل عن بعد      جرائم الاحتلال وتعزيز الصمود والمواجهة بقلم : سري القدوة      هشام الهبيشان . // التاريخ يدون ... مابعد التطبيع بعض الخليجي مع الكيان الصهيوني !؟"      المقاومة والإعداد للحرب الشاملة- منير شفيق      الصين تُحاصر تايوان بالمناورات وتهدد وتتحدث لأول مرة عن خيار “الحل السلمي”.. و تندد بتصريحات بريطانيا “غير المسؤولة” بشأن الجزيرة      هل تقدر إسرائيل على دفع ثمن اغتيال النخالة؟.. تهديد صريح يفتح أبواب حربًا قد تكون الأخطر والأطول في تاريخ الصراع..      قضية تفتيش مقرّ ترامب تُشعل أزمة وخلافات حادة داخل أمريكا.. بايدن يتهرب من المسؤولية والمحكمة تتخذ قرارًا حاسمًا.      إسرائيل تكشف تفاصيل جديدة عن اغتيال “تيسير الجعبري” وتؤكد محاولة الجهاد الإسلامي استهداف منصة “تمار” للغاز      الكيان: نصر الله ذاهِبٌ للحرب بسبب الغاز وبخطاباته الأخيرة عظّم نبرة التهديد لتهيئة الرأي العّام….      النخالة لن يكون محصنًا من الاستهداف.. غانتس: لم نتعهد بالإفراج عن عواودة والسعدي..نسعى للتوصل إلى صفقة أسرى مع حماس      تقديرات إسرائيلية: إيران سترفض النص الأوروبي المقترح لإحياء الاتفاق النووي.      هل تطاول ترامب على “الدولة العميقة” برغبته تجفيفها فأهانته بتفتيش منزله لساعات وفتح خزنته بسابقة تاريخيّة ومُصادرة وثائق سريّة وهل تصل الأمور لإدانته وبالتالي اعتقاله؟.      الكيان لم ينتصِر بالعدوان والجهاد لم يُهزَم زهير حليم أندراوس       مصادر تركية تكشف عن أول اتصال هاتفي بين أردوغان والأسد بناء على اقتراح بوتين ..مصادر للميادين تنفي احتمالية إجراء اتصال بين الأسد وإردوغان.      الجيش الإسرائيلي يكشف تفاصيل جديدة لعملية اغتيال النابلسي.. ولابيد يؤكد: شكرت السيسي على جهوده لوقف إطلاق النار      بارليف :"سنعمل على تحطيم رؤوس كل من يقول "لا" لاسرائيل في نابلس وغزة وكل مكان!!      قطار الحياة بقلم معين أبو عبيد      الاغتيالات الصهيونية من القسام الى ابراهيم النابلسي...! *نواف الزرو      بينهم قادة شهداء الاقصى "ابراهيم النابلسي واسلام صبوح وحسين طه".. ثلاثة شهداء و 40 اصابة برصاص الاحتلال الاسرائيلي في البلدة القديمة بنابلس.      الطيراوي: لن اكون في مجلس امناء جامعة الاستقلال القادم و تم سحب الحراسات من امام منزلي      نابلس المتجددة في ملحمة الصمود والكفاح الفلسطيني....! * نواف الزرو      زخرف وجمال في منمنمات عصرية بقلم وعدسة: زياد جيوسي      موسكو: كييف تأخذ أوروبا بأكملها رهينة بقصفها محطة زابوروجيه النووية.      48 ساعة فقط سيناريو هجوم واستحواذ الصين على تايوان لماذا لن يجد الغرب وقتاً للرّد وماذا يعني إعلان بكين المياه الإقليميّة لتايوان “غير موجودة”      لابيد: وجهنا ضربة قاسية للجهاد الاسلامي.. وغانتس يطلب من حماس تحمل مسؤوليتها في غزة.      مسؤولون اسرائيليون: لم نوافق على الافراج عن السعدي وعواودة ومسرورون لأن حماس لم تدخل جولة القتال      راسم عبيدات ..قراءة مبسطة للحرب على غزة      مصادر : وفد مصري في "إسرائيل" لمتابعة نقل الأسير عواودة للعلاج     
كلمة الأمجاد 
 د.عدنان بكرية  |   عبد الرحمن عبد الله
 

د.عدنان بكرية: أين المصالحة من القضايا الجوهرية ؟!

2011-04-28
 

 

 

د.عدنان بكرية

 

اتفاق المصالحة الذي تم التوقيع عليه بين حركتي فتح وحماس يثير العديد من التساؤلات حول بنود هذا الاتفاق والتي تتجاهل بصورة واضحة القضايا الجوهرية والمحورية والتي تعتبر أساس الصراع الدائر بين الطرفين.. مثل مقاومة الاحتلال وحق العودة والتنسيق الأمني ومصائب أوسلو ..

 

كل هذه القضايا تم تغييبها ربما عن سابق إصرار وبهدف خداع الرأي العام الفلسطيني وتمرير برامج الحركتين التي باتت متشابهة في التعاطي والتعامل مع الاحتلال وع الثوابت الفلسطينية  .. فغياب الطرح والرؤية هذه حول المواضيع ..تجعلنا متخوفين من القواسم المشتركة التي توصلت إليها الحركتين .. أسئلة عديدة تبقى دون إجابات وتضيع في دهاليز المصالحة الفلسطينية .. وفي مقدمة هذه الأسئلة .. الموقف من التنسيق الأمني .. والموقف من التعامل مع الاحتلال والموقف من الثوابت الفلسطينية عامة .

 

كنا نعتقد ان الخلاف بين الطرفين هو خلاف جوهري محوره الثوابت الفلسطينية ونهج التفريط الذي تتبعه سلطة رام الله ..لكن كما يبدو فان  الخلاف الذي حكم علاقة فتح بحماس لا يعدو كونه خلافا هامشيا محوره الانتخابات والحكومة والسلطة والتي وباعتراف اسرائيل انها أي السلطة "اختراع اسرائيلي عبقري" جاءت لتريح الاحتلال من أعباء متعددة  ..

 

كلنا نريد إنهاء الانقسام .. لكن إنهاؤه يجب ان يتم على أسس واضحة وسليمة بحيث تضمن القضايا الجوهرية التي تخص القضية الفلسطينية وإدارة الصراع مع الاحتلال وغير ذالك لن يكتب لأي اتفاق النجاح اذا لم يراعي كل القضايا بتفاصيلها ويضع الأسس السليمة للمرحلة القادمة وبأدق التفاصيل والشفافية .

 

ان المصالحة المنطلقة من منطق الخروج من الأزمة والمأزق في زمن الثورات العربية وبعد سقوط أهم الداعمين لعباس ومشروعة .. هي "مصالحة المصالح" لا أكثر وهي مصالحة لم تخرج من رحم الم وأمل الشعب الفلسطيني ولا من طموحه .. ولن يكتب لها النجاح إذا لم تراعي نبض الشعب وطموحاته بالتحرر وإذا لم تطرح برنامجا نضاليا جديدا يلبي تطلعات الشعب الفلسطيني .

 

اذا كنا نشدد على ضرورة إنهاء الانقسام .. فقبلها يجب ان نشدد على ضرورة معالجة الأسباب التي أدت الى الانقسام ونسفها من أساسها .. فأي مصالحة لا تستند الى هذه القاعدة لن يكتب لها النجاح .. بل من شأنها أن تعمق الخلاف وتزيد الشعب الفلسطيني إحباطا ويأسا.. وأي مصالحة لا تأخذ بعين الاعتبار مصالح الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده تبقى مجرد "صلحة عشائرية" لا غير !

فالمصالحة أولا وقبل كل شيء يجب أن تكون مصالحة مع ثوابت الشعب وحقوقه وإرادته وبرنامجه الوطني وليست مصالحة بين "عباس وحماس" !

اعتقد وحتى الآن  أن الخلاف القائم في الشارع الفلسطيني هو خلاف بين برنامجين متنافرين تماما.. وهذا الخلاف لا يمكنه أن يزول إلا إذا اتفق الجميع على برنامج واحد يستند الى الثوابت الفلسطينية بعيدا عن الاجتهاد والتأويل وطريق الخنوع والاستسلام ومعاداة حقوق الشعب الفلسطيني .. وغير ذالك فان كل الاتفاقات ما هي الا طحنا للهواء

 

 
تعليقات
 
3. Son of a gun, this is so heflpul!
Nona 14-11-2011 02:11
 
2. الحمدلله وكفي به وكيلا لقد اثلجت
عدنان يامين 06-05-2011 01:05
 
1. اعجبني المقال لقصره واختصاره. وك
قارئ 01-05-2011 02:05