أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
راسم عبيدات ..قراءة مبسطة للحرب على غزة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 30
 
عدد الزيارات : 60603202
 
عدد الزيارات اليوم : 17523
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   رسالتان إلى صوفي الجميلة فراس حج محمد      محاولة اغتيال بولتون تُشعل توترًا جديدًا بين أمريكا وإيران.. واشنطن تُحذر طهران من الاعتداء على الأمريكيين والأخيرة تنفي وتعتبر الاتهامات الأمريكية “بلا أساس      جهود “تل أبيب” فشلت وموسكو غاضبة.. الوكالة اليهودية تتجه لتقليص وجودها في روسيا وتتحول لنظام العمل عن بعد      جرائم الاحتلال وتعزيز الصمود والمواجهة بقلم : سري القدوة      هشام الهبيشان . // التاريخ يدون ... مابعد التطبيع بعض الخليجي مع الكيان الصهيوني !؟"      المقاومة والإعداد للحرب الشاملة- منير شفيق      الصين تُحاصر تايوان بالمناورات وتهدد وتتحدث لأول مرة عن خيار “الحل السلمي”.. و تندد بتصريحات بريطانيا “غير المسؤولة” بشأن الجزيرة      هل تقدر إسرائيل على دفع ثمن اغتيال النخالة؟.. تهديد صريح يفتح أبواب حربًا قد تكون الأخطر والأطول في تاريخ الصراع..      قضية تفتيش مقرّ ترامب تُشعل أزمة وخلافات حادة داخل أمريكا.. بايدن يتهرب من المسؤولية والمحكمة تتخذ قرارًا حاسمًا.      إسرائيل تكشف تفاصيل جديدة عن اغتيال “تيسير الجعبري” وتؤكد محاولة الجهاد الإسلامي استهداف منصة “تمار” للغاز      الكيان: نصر الله ذاهِبٌ للحرب بسبب الغاز وبخطاباته الأخيرة عظّم نبرة التهديد لتهيئة الرأي العّام….      النخالة لن يكون محصنًا من الاستهداف.. غانتس: لم نتعهد بالإفراج عن عواودة والسعدي..نسعى للتوصل إلى صفقة أسرى مع حماس      تقديرات إسرائيلية: إيران سترفض النص الأوروبي المقترح لإحياء الاتفاق النووي.      هل تطاول ترامب على “الدولة العميقة” برغبته تجفيفها فأهانته بتفتيش منزله لساعات وفتح خزنته بسابقة تاريخيّة ومُصادرة وثائق سريّة وهل تصل الأمور لإدانته وبالتالي اعتقاله؟.      الكيان لم ينتصِر بالعدوان والجهاد لم يُهزَم زهير حليم أندراوس       مصادر تركية تكشف عن أول اتصال هاتفي بين أردوغان والأسد بناء على اقتراح بوتين ..مصادر للميادين تنفي احتمالية إجراء اتصال بين الأسد وإردوغان.      الجيش الإسرائيلي يكشف تفاصيل جديدة لعملية اغتيال النابلسي.. ولابيد يؤكد: شكرت السيسي على جهوده لوقف إطلاق النار      بارليف :"سنعمل على تحطيم رؤوس كل من يقول "لا" لاسرائيل في نابلس وغزة وكل مكان!!      قطار الحياة بقلم معين أبو عبيد      الاغتيالات الصهيونية من القسام الى ابراهيم النابلسي...! *نواف الزرو      بينهم قادة شهداء الاقصى "ابراهيم النابلسي واسلام صبوح وحسين طه".. ثلاثة شهداء و 40 اصابة برصاص الاحتلال الاسرائيلي في البلدة القديمة بنابلس.      الطيراوي: لن اكون في مجلس امناء جامعة الاستقلال القادم و تم سحب الحراسات من امام منزلي      نابلس المتجددة في ملحمة الصمود والكفاح الفلسطيني....! * نواف الزرو      زخرف وجمال في منمنمات عصرية بقلم وعدسة: زياد جيوسي      موسكو: كييف تأخذ أوروبا بأكملها رهينة بقصفها محطة زابوروجيه النووية.      48 ساعة فقط سيناريو هجوم واستحواذ الصين على تايوان لماذا لن يجد الغرب وقتاً للرّد وماذا يعني إعلان بكين المياه الإقليميّة لتايوان “غير موجودة”      لابيد: وجهنا ضربة قاسية للجهاد الاسلامي.. وغانتس يطلب من حماس تحمل مسؤوليتها في غزة.      مسؤولون اسرائيليون: لم نوافق على الافراج عن السعدي وعواودة ومسرورون لأن حماس لم تدخل جولة القتال      راسم عبيدات ..قراءة مبسطة للحرب على غزة      مصادر : وفد مصري في "إسرائيل" لمتابعة نقل الأسير عواودة للعلاج     
مقالات وافكار 
 

المغرب مَخْرَجُ قد يُصِيب سبتة : مصطفى منيغ

2022-06-27
 

المغرب مَخْرَجُ قد يُصِيب

سبتة : مصطفى منيغ

زَمَنُ دَع عنكَ هذه لأصحابها الرسميين وانْصَرِف للاهتمام بغير السياسة قد انقرَض ، اليوم الشعب سيِّد أسيادِ كل تخصصات سائدة فوق هذه الأرض ، وليس "قلَّة" من ورثة سياسات أصابها الوهن والمرض ، المغرب انطلق بالمغاربة الأحرار في اتجاه الطَّلب وفق ما يناسبهم من العَرض ، بدل ما ساد فيهم خلال مراحل فرض عليهم مَن فَرَض ، إذ لا حديث بعد المُقَرَّر كان أصله القابض على مسؤولية المسؤوليات غاب أم حضر  والويل لمن عَكَسَ ذلك ولو بالهمس خاض ، انطلاقا من رفع اليد في لقاءات خاصة نُظِّمَت لإقناع المانحين الأجانب (وفيهم الصهاينة) أنَّ الحالَ الداخلي مُسيْطَرٌ عليه فأهلاً بثقافة غير الناطقين بلغة الضاد  أو أي فكر يرخص للانحلال الخلقي ولو على مَضَض .

السياسة ليست إجبار الشعب على تكرار الفشل  بل مجرَّد إخبار ، بالتي هي أحسن عن برامج عسى بالنقاش المفتوح يتم في بعضها الاختيار ، عِلماً أن وسائل الاتصال لتبادل المعلومات لا جدار مرسومٍ حكومي ولا عجرفة أي كان بالقَهْر ، فليست الدولة المغربية يوقفها وحدها صاحبة أخذ القرار ، دون الرجوع للشعب سيدها بالطَّبع في الأول والأخير وما بينهما من مواقف لا تَظهر ، تولِّد بها الدولة صراعات لفرض وصاياها بالإجبار ، لتنطلق (كالواقع حاليا) دون حلول عن قصد تتأخر، ريثما يرضخ الشعب لرغباتها الخارجة في مجملها عن التعايش كالأرضية الأساس للمنشود من الاستقرار .

كل مَن يحكم داخل هذا الوطن ممَّن يتربَّع على القمَّة إلى أبسط بسطاء القاعدة يتوصَّل بأجرة مُستخلَصَة من عرق الشعب ، إذن الأخير هو الحاكم بالدليل الكامل الصواب ، إتباعاً لما ذُكر المنطق يقضي احترام الأجير مَن يدفع له الأجرة كأضعف إجراء ، بل ويراعي مصالحه ويعمل على تطوير أحواله المالية والاقتصادية ، لكن في مثل الحالة المغربية يُلاحظ العكس ، والسبب استحواذ  "قلةّ" بطرقٍ حلزونية  على حقوق الشعب مشغِّلَها الرئيس ، لتنفرد برأس المال السائل والفوائد الناتجة عن تحريكه ، وما زاد على ذلك الوارد من الخارج ، الوالج تدبيرها الغامض البعيد عن القنوات الرسمية المكلَّفة بالمحاسبة وقبلها الرقابة ، وفي الأول الاطلاع على التفاصيل منذ بزوغ أي فكرة للتعاون ولو غير الواضح بينها وأي طرف غريب مهما كان مقامه من العالم . في المغرب مجلس لنواب الأمة (يرأسه صديقي رشيد الطالبي العلمي) المفروض أن يراقب ميزانيات تلك "القلة" مادام يمثل الشعب صاحب السيادة الكاملة ، فهل يفعل بما يحيط عِلماً الجميع عن قيمة تلك الأغلفة النقدية بدقة التفاصيل وعلى مَن وكيف تُصرف ؟؟؟، ولما مثل السخاء غير المطابق لأي سخاء ؟؟؟، وما التبريرات المعززة بقوانين قائمة على تصريف ذاك المرتبط بالشأن العام المالي مهما كان المجال؟؟؟ ، السخاء المُبالغ فيه والمغرب دولة صغيرة من العالم الثالث ، مصنَّفة بالضعف المُثقلة بالديون الخارجية ، الخالية من أي تخطيط استراتيجي تقابل به مستجدات أي ظروف  ومنها الخارجة عن إرادتها . فلِما تلك الميزانية الضخمة المُقتطَعة من استثمار موجَّهٍ ، لو كان العدل قائم بتخصيص المستحقات لكل مَن يستحق بقدر  استحقاقه الضروري ليس إلاَّ ؟؟؟ ، لكن البرلمان بغرفتيه مقيَّد بالتجاوز عن حقٍ من حقوقه الدستورية لأنه مؤسسة خاضعة لإرادة نفس "القلة" مثله مثل الحكومة وكل ما هو قائم في هذا الوطن ، باستثناء الشعب الذي نهض بنبوغ ستظهر محاسنه إتباعاً وتلك "القلة" تفقد ما عوَّدت نفسها من غير حق عليه ، فتتجمَّد رويدا رويداً تلك الممارسات ما دامت العيون تفتَّحت على وقع نظرية جديدة تشقّ طريقها لأَحْكَمِ عٌقُولِ مغاربة لا يظلمون أحداً ولا يخشون إلاَّ الحَقّ إن تجنبوه .      

مصطفى منيغ

سفير السلام العالمي

aladalamm@yahoo.fr 

https://alarab22.blogspot.com

 
تعليقات