أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
"صمت من أجل غزة" لمحمود درويش
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 46
 
عدد الزيارات : 60493185
 
عدد الزيارات اليوم : 25402
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   البطش: التهدئة ستدخل حيز التنفيذ الساعة 11:30 مصادر: الاتفاق على تهدئة في غزة والإعلان بعد قليل      الاحتلال يستهدف الاطفال الفلسطينيين ولكل طفل حكايته مع رصاص وصواريخ الاحتلال...؟! *نواف الزرو      بعد “الجعبري ومنصور”.. وزير المخابرات الإسرائيلي يُهدد: لدينا “بنك أهداف” والرد الفلسطيني سيقابله قتال عنيف.. ولابيد يزعم أن العدوان على غزة “حقق أهدافه”      معظمهم وصلوا اشلاء مقطعة.. 13شهيدا على الاقل وعشرات الاصابات في مجزرة جديدة نفذتها طائرات الاحتلال في قطاع غزة      السيطرة والذكورية وانعدام الخصوصية في كتاب "رسائل من القدس وإليها" فراس حج محمد      الاتّحاد العام للكتّاب الفلسطينيّين – الكرمل 48 ومن مخيّم الدهيشة:      هشام الهبيشان . // غزة الصامدة ... ماذا عن تفاصيل وتداعيات وخلفيات العدوان الصهيوني !؟"      السبيل للضغط على إسرائيل سبتة : مصطفى منيغ      مصادر: اتفاق يدعو الى وقف اطلاق النار الساعة 8 مساء..لاحقا تعثر الاتفاق لعدم وجود ضمانات مصرية      وسطاء مصريون يقترحون هدنة في غزةاعتبارا من الساعة .. اسرائيل وافقت والقاهرة تسعى للحصول على رد الفلسطينيين       3 أيام على عدوان الاحتلال لحظة بلحظة: 31 شهيدا ومساع مصرية لوقف إطلاق النار      الجهاد الإسلامي يتخذ قرارا بعدم التعاطي مع أي جهود وساطة إلا “بعد الثأر من العدوان والاغتيالات” ولابيد يؤكد أن العملية العسكرية في غزة ستستمر      سرايا القدس:: سنجعل ما يسمى "غلاف غزة" مكان غير قابل للحياة وما ظهر من قدراتنا الصاروخية جزء يسير مما أعددناه      صواريخ فلسطينية تصل إلى غرب القدس مع تكثيف إسرائيل الضربات الجوية في قطاع غزة لليوم الثالث والسماح لزوار يهود بدخول مجمع المسجد الأقصى      مجزرة رفح ..نتشال جثامين 8 شهداء بينهم طفل وثلاث سيدات من تحت الأنقاض في رفح      اخطر أهداف العملية العسكرية الإسرائيلية الحالية في غزة ..؟ د. هاني العقاد      استشهد خالد منصور، عضو المجلس العسكري وقائد اللواء الجنوبي في سرايا القدس، بغارة شنتها طائرات الاحتلال على منزل في مدينة رفح.      نجاة القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل من محاولة اغتيال واستشهاد نجله خلال غارة على رفح      لبيد: فعاليات ذكرى خراب الهيكل في القدس ستقام كما هو مخطط لها- بن غفير: سأصعد إلى الحرم القدسي      السيد نصر الله: هناك أنظمة تريد أن تقنعنا بأن “إسرائيل حمامة سلام والمقاومة في لبنان وفلسطين أثبتت أن جيش الاحتلال يُقهر ويُهزم ويُذل وتُكسر هيبته      مجزرة في خانيونس..9 شهداء بينهم اطفال وعشرات الجرحى في مجزرة نفذتها طائرات الاحتلال الاسرائيلي في مخيم جباليا.      العدوان على غزة بيومه الثاني:..سرايا القدس تقصف تل أبيب ونتانيا.. وإعلام إسرائيلي: صواريخ غزة وصلت لأبعد نقطة      غانتس يهدد قيادة “الجهاد” في الخارج بأنها ستدفع الثمن أيضًا ويقول إنّه أعطى أوامره للجيش والمخابرات بـ”إلحاق ضرر جسيم بالجهاد الإسلامي”      ورقة بحثية اعدها عشرات الضباط الاسرائيليين: اجماع على تبني استراتيجية الحرب المفتوحة ضد الفلسطينيين...! نواف الزرو      أولويتنا كسر أنف الاحتلال ...قيادي بالجهاد ينفي توجه وفد من الحركة للقاهرة اليوم      قآاني يُشيد بحزب الله ويؤكد أن أمن إسرائيل آخذ في الانهيار ويهدد برد سريع بسرعة على أي اعتداء ترتكبه أمريكا وإسرائيل      الصين تواصل مُحاصرة تايوان من كل جانب ومقاتلاتها تستمر بتدريباتها العسكرية وتاييه تتهم بكين بالتجهيز لهجوم كبير      "صمت من أجل غزة" لمحمود درويش      يديعوت: 24 هدفاً و16 طناً من الأسلحة في اليوم الأول للعدوان على غزة      غانتس يوعز بمواصلة العملية العسكرية على قطاع غزة- وتجدد الرشقات الصاروخية على غلاف غزة.     
مواضيع مميزة 
 

مهندس الفرار من “جلبوع” : إذا كانت مريم البتول خانت فإن أهلنا بالناصرة خانوا

2021-10-27
 

بدأت سلطات السجون الإسرائيلية بالتراجع التدريجي عن العقوبات التي فرضتها منذ السادس من الشهر الماضي، ضد الأسرى الفلسطينيين، فيما استمر 250 أسيرا من حركة الجهاد الإسلامي في معركتهم بالإضراب عن الطعام، والهادفة إلى إلغاء جميع هذه العقوبات، وسط تهديدات بتصعيد خطوات الاحتجاج في قادم الأيام، في الوقت الذي كشف فيه الأسير محمود العارضة، مهندس عملية الفرار من سجن “جلبوع”، تعرضه للضغط من المخابرات الإسرائيلية لاتهام أهل الناصرة بتسهيل اعتقاله.

وفي اليوم السادس لمعركة التحدي التي بدأها الأسرى، رفضا للإجراءات العقابية ضدهم، والتي فرضت بعد عملية فرار الأسرى الستة من سجن “جلبوع” يوم السادس من الشهر الماضي، بدأت سلطات السجون بالتراجع عن تلك العقوبات.

وقال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي داوود شهاب، الذي يتصدر أسرى حركته المعركة ضد السجان، “إن مصلحة السجون الإسرائيلية بدأت تتراجع تدريجياً عن تعنتها”، وأوضح القيادي شهاب، في تصريح صحافي، أن تراجع الاحتلال تمثل بالتفاوض المباشر مع الهيئة القيادية لأسرى الجهاد الإسلامي، مؤكدا في ذات الوقت أن أسرى حركته يصرّون على تلبية مطالبهم “رزمة واحدة بلا تجزئة أو جدولة زمنية”.

 

وأشار شهاب إلى انضمام القيادية الأسيرة منى قعدان إلى الإضراب، وقال إن ذلك له “رمزية كبيرة في الشارع الفلسطيني”، ولفت إلى أن هناك بعض الأسرى بدأوا الامتناع عن شرب الماء، مشددًا على أن ذلك يعد تصعيدًا خطيرا.

من جهته حذر المتحدث باسم حركة الجهاد طارق عز الدين، الاحتلال من محاولات “المناورة والمماطلة” في الاستجابة لمطالب الأسرى، واستغلال المفاوضات للمراوغة وإضاعة الوقت وإطالة أمد الإضراب الأمر الذي يشكل تهديداً لحياة الأسرى المضربين.

إلى ذلك فقد واصل 250 أسيرا من حركة الجهاد الإسلامي، معركتهم التي شرعوا بها ضد السجان الإسرائيلي، منذ الأربعاء الماضي، واستمروا بالإضراب عن الطعام، رافضين كل محاولات إدارة السجون لكسر إضرابهم.

وكانت قيادة حركة الجهاد في السجون، قالت إن هناك خطوات تصعيدية جديدة من قبل الأسرى ستنطلق خلال الأيام القادمة، وأضافت “الكرة الآن موجودة في ملعب الاحتلال، ونحن جاهزون بعون الله للتصعيد في خطواتنا الجهادية”، فيما أعلنت قيادة الأسرى من باقي التنظيمات وقوفها ودعمهم لأسرى الجهاد.

إلى ذلك فقد استمرت إدارة سجون الاحتلال، في مسلسل تصعيد العقوبات بحق الأسرى الذين انتزعوا حريتهم من سجن “جلبوع”، في مختلف النواحي الحياتية والنفسية داخل السجن، حيث لا تزال تعرضهم لإجراءات العزل الانفرادي، والحرمان من الكنتينا، وتقييد الخروج لساحة الفورة في مساحة ضيقة، إلى جانب فرضها غرامات ضدهم،  وقال الأسير محمود العارضة، إنه “لا يزال يتعرض لضغط كبير من قبل ضباط السجون والمخابرات، هو والأسير يعقوب قادري، من أجل تثبيت اتهام أهل الناصرة على أنهم وراء اعتقالهم وتسليمهم”.

وأشار إلى أن الهدف من ذلك كله هو “إحداث شرخ في النسيج الاجتماعي الفلسطيني، وزرع الفتنة بيننا وتحطيم معنوياتنا وإرادتنا”، وتابع حسب ما نقل عنه محاميه “إذا كانت مريم البتول قد خانت فإن أهلنا بالناصرة قد خانوا، وإن كان المسيح قد غدر فأهل الناصرة غدروا”.

وإلى جانب أسرى الجهاد، يواصل سبعة أسرى، إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي، رفضا لاعتقالهم الإداري، وأقدمهم الأسير كايد الفسفوس المضرب منذ 96 يوما، والأسرى المضربون إلى جانب الفسفوس، هم: مقداد القواسمة منذ 69 يوما، وعلاء الأعرج منذ 72 يومًا، وهشام أبو هواش منذ 63 يوما، وشادي أبو عكر المضرب منذ 55 يوما، وعياد الهريمي منذ 26 يوما، وخليل أبو عرام مضرب لليوم الثامن على التوالي، إسنادا للأسرى المضربين ولأسرى الجهاد الإسلامي، ويقبع في زنازين سجن “عسقلان”.

وفي سياق الحديث عن مأساة الأسرى، ماطلت سلطات الاحتلال في إدخال الأسيرة نسرين أبو كميل، إلى قطاع غزة، بعد أن أنهت مدة اعتقالها البالغة ست سنوات، رغم التدخلات من عدة جهات، وأمضت هذه الأسيرة اليوم الأول الذي تنفست فيه الحرية، في العراء أمام معبر بيت حانون “إيرز” على أمل الدخول إلى غزة، واحتضان أطفالها.

وقالت الأسيرة نسرين فور الإفراج عنها: “قدمت طلب التوجه إلى بيتي في غزة حيث تسكن عائلتي المكونة من سبعة أبناء، إلا أن السلطات الإسرائيلية تمنعني من ذلك، وأبلغتني بأنه لن يُسمح لي دخول غزة، وسأعتصم عند حاجز بيت حانون حتى يتم إدخالي إلى غزة”.

والأسيرة أبو كميل (46 عاما) من مدينة حيفا ومتزوجة في قطاع غزة، حيث لم تصدر سلطات الاحتلال تصريحا لها بالدّخول إلى غزة، علمًا أنها أم لسبعة أطفال حرمهم الاحتلال من زيارتها طيلة فترة اعتقالها، وأصغر أطفالها كان عمره ثمانية شهور عند اعتقالها، وأكبرهم الفتاة، أميرة، والتي كان عمرها 11 عاما، عند اعتقال والدتها.

وكانت هذه الأسيرة اعتُقلت عند حاجز بيت حانون، بعد تلقيها اتصالا هاتفيا من مخابرات الاحتلال للحضور إلى الحاجز لاستلام تصريح زوجها للسماح له بدخول أراضي الـ48، وزيارة أهلها في حيفا وذلك بتاريخ 17 أكتوبر 2015، وفور وصولها إلى النقطة الإسرائيلية، تفاجأت بإدخالها إلى غرفة التحقيق، وتلفيق تهم مزيفة بحقها وتعرضت لتحقيق قاس لمدة في سجن “عسقلان”، وضربت بأعقاب البندقية في إحدى المرات بشكل مباشر على القلب.

 
تعليقات