أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
قلوبنا مع خالدة جرار بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 32
 
عدد الزيارات : 49541410
 
عدد الزيارات اليوم : 9961
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   إجراءات إضافية محتملة لمنع تفشي كورونا وخلافات حول مخطط العودة للمدارس      أزمة أفغانستان.. قلق دولي متصاعد من اتساع سيطرة طالبان وارتفاع مستويات العنف والانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان      مركز أبحاث الأمن القوميّ بتل أبيب: على إسرائيل استغلال الأزمة في لبنان لتحويلها لدولةٍ مُواليةٍ كليًّا للغرب وتجفيف منابع تمويل حزب الله.      لأول مرة.. روسيا ترد بشكل قوي على استمرار الضربات الإسرائيلية باستهداف الأراضي السورية وتقرر فرض واقع جديد وتهدد بإغلاق الأجواء السورية أمام طائرات تل أبيب      شهيد وعشرات الإصابات برصاص الاحتلال خلال مواجهات في الضفة      بعد متحوّر دلتا: الإعلان عن ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا في بريطانيا!      منجد صالح هو الأسلوب نفسه فراس حج محمد      الكينونة اللغوية والكيان الإنساني // إبراهيم أبو عواد      د. مصطفى يوسف اللداوي // سقوطُ الفيلِ الأمريكي ينهي عهدَ الذئبِ الإسرائيلي      الزعيم !! لوحات قصصية عن الحمير نبيل عودة      نحنُ والصعبُ في صراعٍ …! د. عبد الرحيم جاموس      البحث عن الهويّة في عمق التاريخ العربيّ د. عايدة فحماوي وتد      علّمتنا أسراره .! الى محمد نفّاع في تجلّي غيّابه .. يوسف جمّال - عرعرة      كورونا يتفشى من جديد والحكومة تعلن عن تقييدات ستدخل حيز التنفيذ: ما المسموح وما الممنوع؟      هآرتس: اتصالات غير مباشرة ومفاجئة بين إسرائيل وواشنطن ورام الله لانتشال السلطة من أزمتها المالية      سهى جرار، رحيل مفجع، في زمن      في ذكراكَ حنظله // شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح      عندما "تتبلطج" اثيوبيا على مصر والسودان بقلم : - راسم عبيدات      تقديرات المستوطنين: المصادقة على مخططات جديدة "خلال أسبوعين"      "إسرائيل" تعلن انضمامها عضوا مراقبا في لاتحاد الإفريقي.. لابيد: هذا يوم عيد      ثورة يوليو والنداءات الثلاث // معن بشور      أبعاد ودلالات زيارة وزير الخارجية الصيني وانغ يي إلى سوريا د. تمارا برّو      جمال عبد الناصر رجل في امة وامة في رجل المحامي عمر زين      جمال اسمُكَ راياتي التي ارتفعت في لجَّةِ الهَول (هارون هاشم رشيد) زياد شليوط      “رأي اليوم” تكشف: تحضيرات لإطلاق مبادرة مصرية جديدة للمصالحة بين فتح وحماس برعاية أمريكية.. الفصائل تبدأ بالتوجه للقاهرة للقاء جهاز المخابرات المصرية.      عبد الباري عطوان .فضيحة تجسّس “بيغاسوس” الإسرائيليّة تتفاعَل وعُروش عربيّة قد تهتز بسبب تداعياتها..      الحي والميت من رواية قنابل الثقوب السوداء بقلم:ابراهيم امين مؤمن      كورونا في البلاد | تسجيل 1336اصابة جديدة خلال اليوم الأخير..كابينت الكورونا ينعقد ..اليكم القيود الجديدة المتوقعة لاحتواء المرض.      للمرة الثانية خلال 24 ساعة ...الدفاعات السورية تتصدى "لعدوان إسرائيلي" في سماء حمص.      الوضع الأمنيّ على الحدود اللبنانيّة-الإسرائيليّة ما زال متوترًا وقابلاً للاشتعال: الكيان يُقِّر بخطأٍ جسيمٍ في إطلاق الصواريخ باتجاه لبنان وعدم إصابة الأهداف.     
مواضيع مميزة 
 

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

2021-02-16
 

طرب على “الطريقة الفتحاوية”.. “مروان ليس لديه ما يخسره وسيخوض المعركة”.. خيار “مانديلا” يزاحم خطة “سوار الذهب” وتفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

رام الله – خاص بـ”رأي اليوم”:

“مروان البرغوثي ليس لديه ما يخسره وسيخوض المعركة”.

تلك عبارة سمعتها “رأي اليوم” من قيادي فلسطيني مشترك في كل المعركة التي اعقبت زيارة مبهمة قام بها للأسير مروان البرغوثي القيادي الفلسطيني الوزير حسين الشيخ واعقبها سلسلة من التكهنات والروايات والتسريبات.

عمليا اتّضحت معالم تلك الرواية في الساعات القليلة الماضية اكثر وقدمها علنا من وجهة نظر البرغوثي اقرب الاشخاص اليه وهي عضو المجلس الثوري لحركة فتح زوجته فدوى البرغوثي عندما اعلنت بان الاسير ابو القسام مصمم على الترشح لانتخابات الرئاسة والتشريعي ضمن قائمة خاصة به.

واعتبرت السيدة البرغوثي أن زيارة حسين الشيخ لزوجها “كانت أشبه بالتهديد”.

تلك العبارة توقف عندها المراقبون مليا والسيدة البرغوثي لم تعلن تهديد زوجها بل اعتبرت زيارة حسين الشيخ أشبه بالتهديد وأنها ستدعم مع الكثير من الشخصيات والفصائل ترشيح زوجها أبو القسام الذي أبلغ بأن أحدا لا يستطيع منعه من الترشح للانتخابات فهو حق طبيعي لجميع كوادر الحركة.

ليس سرا في أوساط حركة فتح في رام الله بأن فكرة ترشيح البرغوثي لانتخابات الرئاسة بدأت تطرب الكثيرين لا بل يمكن تسويقها على أساس مواجهة الاستعصاء الحالي والاستثمار فيها لتسليط الضوء عالميا مجددا على القضية الفلسطينية فيما يشكل ترشيح اسير مخضرم محكوم بعد مؤبدات نقطة جذب شعبية كبيرة يمكن ان تسلط الضوء على قضية الأسرى وهو ما تحدث عنه تقرير سابق لرأي اليوم بناء على وثيقة أولية.

وليس سرا أن قيادات بارزة في حركة فتح تؤيد عن بعد ترشيح مانديلا الفلسطيني والذي بدأ يستقبل الأضواء خصوصا بعدما أعلنت القناة الثانية للتلفزيون الاسرائيلي مساء السبت بأن زيارة حسين الشيخ للبرغوثي في سجنه حظيت بموافقة المستوى السياسي في حكومة بنيامين نتنياهو، الأمر الذي يثبت أن إسرائيل تريد تجنب خلط الأوراق ومساعدة النصائح لتجنّب الإثارة.

أكثر رموز حركة فتح المقربين من فكرة جاذبية ترشيح الاسير البرغوثي هم ناصر القدوة وتوفيق الطيراوي ومن يقف ضد هذا الترشيح وبقوة حسب معلومات فتحاوية قياديان يمسكان بزمام التنسيق الامني لكن ما يفيد بخصوصهما و ما هو لصالح الاسير البرغوثي هو انهما لا يملكان عضوية مركزية حركة فتح وهي ورقة مهمة في المسالة والحديث هنا بطبيعة الحال عن ماجد فرج وحسين الشيخ وسط الاعتقاد بان كلاهما يرتبط وجوده بوجود الرئيس عباس وانهما سيغادران المسرح تماما اذا لم يغادر الرئيس.

والفكرة المطروحة الآن بعد الاعلان رسميا عن ان البرغوثي سيخوض المعركة حيث لا يوجد ما يخسره وهو رئيس لفلسطين داخل المعتقل على ان تكون صلاحيات ادارة السلطة لرئيس وزراء يقبله المجتمع الدولي ويشبه الدكتور محمد اشتية اذا لم يكن هو فيما تروج اوساط البرغوثي بان يبقى الرئيس عباس رئيسا لمنظمة التحرير الفلسطينية.

ويبدو أن هذا الترتيب عرضه البرغوثي على حسين الشيخ داخل السجن فيما كان الثاني يعرض عليه موقعا متقدما في رئاسة قوائم حركة فتح ثم المجلس التشريعي على أن يحتفظ بحقه في الترشح للرئاسة في المرحلة اللاحقة وفي انتخابات مبكرة بعد مرحلة انتقالية  مقابل تعهد المستوى الامني الفلسطيني بالضغط وبقوة على اسرائيل للإفراج عن الاسير الذي سيصبح رئيسا للمجلس التشريعي.

هكذا تماما كان الأمر فقد ذهب الشيخ بعرض وفوجئ بعرض مواز من الاسير البرغوثي ويعتبر جاذبا لجماهير حركة فتح وللشارع الفلسطيني لا بل يعزف البرغوثي في عرضه على اوتار نبذ الانقسام داخل الحركة ويؤكد لكل من يتواصل معه بانه رفض تلقي اتصالا هاتفيا من القيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان.

سيناريو مانديلا الفلسطيني يقفز فجأة على رافعة البرغوثي رغم انه  ليس اقدم الاسرى في سجون الاحتلال ويقابله سيناريو سوار الذهب بالنسبة لرئيس فلسطيني يقدره الجميع والمطلوب منه تسليم السلطة بعملية يمكن ان يشرف عليها شخصيا وتتضمن ترك اثنين من المناصب الاعلى

ويقدر الخبراء بأن الادارة الامريكية الجديدة لا تعارض اي سيناريو لا بل تلمح اطقم وزارة الخارجية الجديدة الى ان رفض اسرائيل لمشروع حل الدولتين قد ينتهي بمشروع حل الدولة الواحدة الذي سينتهي بدوره بالاقتراب من معايير الفصل العنصري حيث تقع مسؤولية حقوق السكان هنا على دولة الاحتلال.

الانطباع قوي باتجاه تفهم ترشيح البرغوثي لنفسه حتى داخل بعض اوساط مركزية حركة فتح.

ويسود الانطباع هنا داخل المركزية بان مروان البرغوثي اذا واصل الاصرار سيجد انزياحا معلنا لصالحه، الامر الذي بدأ مع اعلان ناصر القدوة مقاطعة اجتماعات المركزية امس الاول وهي خطوة  في الواقع اتخذت لمساعدة سيناريو سوار الذهب ومانديلا وترشيح مروان البرغوثي لان القدوة يريد ان يوحي ضمنيا بان الوضع معقد وبان الاصرار على خطة الرئيس عباس الانتخابية فقد يخلط اوراق مؤسسات التنظيم الفتحاوي بما في ذلك مركزية حركة فتح.

 
تعليقات