أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
الحرب على شعب اليمن وتصريحات قرداحي بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 56
 
عدد الزيارات : 52839800
 
عدد الزيارات اليوم : 27326
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
مهندس الفرار من “جلبوع” : إذا كانت مريم البتول خانت فإن أهلنا بالناصرة خانوا

التايمز: حزب الله بنى قوة تتفوق على الجيش اللبناني وجيوش العديد من الدول الكبرى

“قائمة الموت”.. هل يُفكّر الرئيس أردوغان باغتيال مُعارضيه للبقاء؟.. زعيم المُعارضة يُفجّر مُفاجأة “الاغتيالات” النيابة تتحرّك فهل تستدعيه؟..

غرفة عمليات حلفاء سوريا: الرد على عدوان تدمر سيكون قاسياً جداً

قلقٌ إسرائيليٌّ من انفجار الوضع في الضفّة الغربيّة وعبّاس يُحاوِل تهدئة الوضع عبر تقديم نفسه للشعب الفلسطينيّ بأنّه مُهتّم والحكومة تعقد جلساتها في المدن

قناة عبرية تنشر نسخة الشاباك لمحاضر التحقيق مع العارضة قائد عملية الهروب من سجن جلبوع

صحيفة عبرية تكشف: بينيت غير مستعد لإتمام صفقة تبادل أسرى مع “حماس” خوفًا من انهيار حكومته والانتقادات التي سيتلقاها

حزب الله: هناك رواية كاملة حول “النيترات” التي دخلت مرفأ بيروت وممكن في أي لحظة أن تنشر كي يطلع الناس جميعاً على مجريات ما حصل

عودة رفعت الأسد إلى دمشق تتفاعل عائليا وشكوك متزايدة حول استقبال الرئيس السوري له في الوقت الحاضر..

نصر الله خلال لقائه عبد اللهيان: إيران أثبتت أنها الحليف الذي لا يخذل أصدقاءه والآمال كبيرة جدا لخروج لبنان من هذه المحنة..

قرار صلاة اليهود في الأقصى.. إعلان حرب من إسرائيل وإشعال فتيل التصعيد.. تنديد فلسطيني وغضب عربي ومناشدات عاجلة لملك الأردن بالتدخل.

ليفين يُهاجم الموحدة بالعربية : ‘ليس هناك حركة إسلامية بالعالم تُصوّت ضد لغة القرآن - عيب عليكم

تحقيق مشترك لوسائل اعلام اجنبية يكشف ..برنامج إسرائيلي استخدم للتجسس على سياسيين وصحافيين حول العالم.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   للاحتفال بـ"الحانوكاه": الرئيس الإسرائيلي يقتحم المسجد الإبراهيمي بالخليل      أولمرت: إسرائيل لن تشن حملة عسكرية شاملة ضد إيران ونهج بينيت لن ينجح وتعاون نتنياهو مع ترامب كان خطأ مأساويا كبد إسرائيل خسائر ضخمة      كارتل الحكم الأمريكي يستخدم أوكرانيا كدميه في لعبه مع روسيّا. أمريكا الشرطي الأول في العالم تعمل على تسخين جبهة دونباس. *كتب: المحامي محمد احمد الروسان      "كابينيت كورونا" يصادق على تتبع "الشاباك" للمصابين بـ"أوميكرون" وحجر صحي للعائدين من الخارج      أبطال غيبتهم القضبان عميد أسرى الخليل الأسير المناضل/ الأسير صدقي الزرو التميمي (1958م - 2021م ) بقلم:- سامي إبراهيم فودة      إسرائيل تأهبّت بشكلٍ كبيرٍ لاستئناف المفاوضات النوويّة مع إيران الاثنين القادِم.. رئيس الموساد: “إذا لم نُهاجِم إيران عسكريًا سيكون وضعنا سيئًا”      تكميم الأفواه بوسائل إعلام الجامعات بالضفة.. مزيد من قمع الحريات      أمريكا توجه تهديدًا مباشرًا لروسيا: كل الخيارات مطروحة للتعامل مع الحشد العسكري الروسي قرب أوكرانيا      طلب إسرائيلي علني نادر من أمريكا بتقديم حوافز للدول العربية لتوسيع اتفاقيات التطبيع      الصحة الفلسطينية: سنوعز بتشديد الإجراءات على المعابر والحدود في إطار تفشي متحور اوميكرون      صحيفة فرنسية تتحدث عن اقتراب “الموساد” الإسرائيلي من الحدود الجزائرية: عواقب جيوسياسية وخيمة على الأمن ومخاوف من زيارة غانتس للمغرب.      هجوم استيطاني جديد وغير مسبوق في القدس والادارة الاميركية تكتفي بالوعود الكاذبة لحكومة الاحتلال // إعداد:مديحه الأعرج      صحيفة عبرية تكشف تفاصيل جديدة ومثيرة عن الجاسوس الإسرائيلي في منزل غانتس والمبلغ الذي تقاضاه لـ”بيع أسرار بلاده”      بريطانيا تعلن “حماس” بجناحيها السياسي والعسكري “منظمة إرهابية” محظورة بعد موافقة البرلمان.. والحركة تحشد مواقف داعمة لمواجهة القرار      متحور كورونا الجديد يشغل العالم: أوميكرون.. الأشد عدوى ويتسبب بفرض قيود على السفر      اتفاق إسرائيلي-مصري على إضافة تعديلات”حساسة”على اتفاقية “كامب ديفيد” ولقاءات سرية في القاهرة وتل أبيب لتغيير الأوضاع الأمنية بسيناء ومراقبة غزة      السيد نصر الله: وضع المقاومة على لوائح الإرهاب لن يؤثر في عزم الم.قاومين أو وعي البيئات الحاضنة لها      صحيفة عبرية: اتفاقية سرية تجعل "إسرائيل" وقطر أقرب إلى تطبيع العلاقات      الحقيقة والمعاني المعرفية في المجتمع إبراهيم أبو عواد      التطبيع ما بين زمنين....! نواف الزرو      مسلحون يمنعون محامي نجل القذافي من الطعن على استبعاده من الترشح للرئاسة      الاحتلال هو السرطان والفاشيون هم نقائله جواد بولس      حالة الطقس: أجواء خريفية معتدلة نهاية الاسبوع      الصحة الإسرائيلية: تشخيص إصابة بالمتحورة الجنوب أفريقية واشتباه بحالتين أخريين      زياد النخالة..يهدد بقصف تل ابيب مباشرة اذا أقدمت إسرائيل على استهداف أي كادر من الحركة.ويتهم السلطة الفلسطينية بالاذعان للطلبات الإسرائيلية.      إسرائيل تهدد إيران: نعمل على توجيه ضربة عسكرية لبرنامجكم النووي ونريد اتفاقاً يُعالج كل أنشطة طهران في المنطقة      بريطانيا تستعد للحرب “المُحتملة” مع روسيا وتنقل معداتها ومدرعاتها إلى ألمانيا وتتحدث عن إنشاء ثلاث قواعد عسكرية جديدة      تطورات مخيفة بشأن كورونا وسلالة جديدة. اجتماع عاجل لمنظمة الصحة العالمية      المشروع النهضوي العربي وجيل الشباب د. ساسين عساف*      ما وراء التصنيف البريطاني لحماس د. عبير عبد الرحمن ثابت     
مواضيع مميزة 
 

مصدر امني اسرائيلي رفيع: هزيمة داعش في سوريا هي مسألة وقت

2016-04-06
 

تحت هذا العنوان يكتب عاموس هرئيل، في "هآرتس" انه على قمة جبل حرمون السوري، الذي شكل على مدار عشرات السنوات، خط الدفاع الأول للجيش السوري امام مواقع الجيش الاسرائيلي، لم يتبق أي ذكر للجيش الذي شكل في الماضي التهديد الأول لإسرائيل. فلقد غادر اخر المحاربين السوريين مواقعهم في الجانب السوري، منذ الشتاء الماضي، بفعل صعوبة وصول الامدادات، الى جانب حاجة نظام الاسد الى تركيز الدفاع عن اصول اخرى، اكثر مصيرية بالنسبة له. الجهة الوحيدة التي تبقت على الجبل هي قوات المراقبين الدوليين، من فيجي.

عمليا لم تتبق اليوم على امتداد الحدود السورية الاسرائيلية، أي نقطة يجلس فيها جنود إسرائيل مقابل الجنود السوريين مباشرة. والى جانب الحضور الضئيل للجيش السوري في القنيطرة، بقيت قرية الخضر الدرزية هي الجيب الوحيد الذي يسيطر عليه النظام حاليا. كما ان الحضور العلني هناك ايضا، هو لميليشيات درزية محلية، تركز على حماية السكان، رغم ان اسرائيل تقدر بأنه تعمل هناك، ايضا، خلايا ترتبط بالجيش السوري وحزب الله والحرس الثوري الايراني. اما المواقع العسكرية الرسمية للجيش السوري فتقوم الى الشمال من هناك، على مقربة من الرواق الذي يربط القنيطرة والخضر مع العاصمة دمشق.

بعد اكثر من شهر على وقف اطلاق النار الذي تم اعلانه في سورية، بدأت تتحقق – ببطء كبير يفوق المتوقع – تقييمات الجهاز الأمني بشأن انهيار وقف اطلاق النار. فقد استؤنفت المعارك في مناطق مختلفة، حول اللاذقية في شمال غرب طريق منطقة حلب، وحتى درعا في الجنوب، ولكن بشكل منخفض قياسا بما كان قبل وقف اطلاق النار.

حقيقة كون اتفاق وقف اطلاق النار لا يشمل تنظيمات المتمردين الاكثر تطرفا، جبهة النصرة، وداعش، تسمح للنظام السوري ولسلاح الجو الروسي، ليس بمواصلة مهاجمتها فقط، وانما جر فصائل متمردة اخرى الى الحرب، ترتبط احيانا بالتحالفات المحلية مع جبهة النصرة. وهناك فصائل اخرى لم تنضم حتى اليوم الى الاتفاق لأسباب مختلفة. حسب المعطيات الاسرائيلية، فان قرابة 40 فصيلا من اصل اكثر من 100، التزمت بالاتفاق، وحتى الجولة القادمة من المفاوضات في جنيف، يوم السبت القادم، ليس من الواضح ما الذي سيتبقى من الاتفاق.

في إسرائيل يتعاملون بتشكك مع اعلان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عن اخلاء قواته من سورية. لقد قام الروس عمليا، باخلاء كتيبة واحدة من طائراتهم في منطقة طرطوس واللاذقية، في القطاع الساحلي، شمال غرب سورية. وبقيت في سورية حوالي 20 طائرة هجومية واربع طائرات اعتراض. كما يقوم الروس بتفعيل طائرات حربية متقدمة. ولم تتوقف هجماتهم الجوية، رغم انخفاض متوسط الهجمات من 200 -300 هجوم يوميا الى حوالي 100 هجوم.

اعلان بوتين عن انهاء العمليات العسكرية هدف كما يبدو الى دعم الخطوة السياسية التي بادر اليها في جنيف. وعلى الرغم من ان فرص نجاحه تبدو منخفضة، الا انه من الواضح بأن روسيا رسخت نفسها كمن تقود الخطوات في سوريا، سواء في القناة العسكرية او السياسية. لقد كانت موسكو هي التي أملت استقرار خطوط الدفاع للنظام السوري، وبعد ذلك، تقدم قواته لاحتلال مناطق صغيرة في انحاء الدولة، بفضل عمليات القصف الجوي منذ تشرين الاول الأخير وحتى شباط.

الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ينجران الى تقديم دعم معين للخطوة السياسية، بدون مفر. الأمريكيون لا يزالون يطالبون بإقالة الرئيس الأسد، استمرارا لجهود تهدئة الحرب. ولكن هذا الطلب ليس فوريا بالضرورة. في المقابل يسود الانطباع في جهاز الأمن الاسرائيلي بأنه اذا تقدمت المفاوضات وكان من الممكن تحقيق خطوات دبلوماسية، فان بوتين سيوافق على التضحية باستمرارية الأسد، شريطة بقاء النظام الحالي، وبذلك يضمن استمرارية السيطرة الروسية على ميناء طرطوس على ساحل البحر المتوسط.

في جانب واحد يسود التفاؤل الحذر في اسرائيل: فرصة هزم داعش، على الأقل في سورية. الهزيمة التي مني بها التنظيم على ايدي نظام الأسد عندما اضطر الى الانسحاب في نهاية آذار من مدينة تدمر في شرق البلاد، لم تكن صدفة. داعش تواجه صعوبة في مواصلة السيطرة على المناطق الواسعة للخلافة الإسلامية، خاصة في سوريا. لقد وجد التنظيم نفسه يخوض الحرب مع اكثر من جهة – الولايات المتحدة، روسيا، دول اوروبية، تركيا، نظام الأسد، وكثير من الدول العربية وتنظيمات المتمردين، بما فيها الفصائل الكردية. التحالف الذي يهاجم داعش يتمتع بتفوق جوي مطلق، والعمليات التي بادر اليها تنظيم داعش او وقعت بالهام منه في باريس وبروكسل وكاليفورنيا وسيناء، زادت فقط من العداء له. كما مني داعش بضربة اقتصادية صعبة بسبب الأضرار التي لحقت بآبار النفط وبمنظومته المالية.

وقال مصدر امني رفيع لصحيفة "هآرتس" ان "هزيمة داعش باتت تعتبر مسألة وقت. انها مرتبطة في الأساس، بتحسين التنسيق بين القوى العظمى وتنظيمات المتمردين التي تحاربه، سواء السنة المعتدلين او الاكراد". الانطباع الإسرائيلي هو ان التنظيم لا يستطيع مواجهة هذا العدد الكبير من الجبهات، ويتوقع انسحابه تحت الضغط من مناطق اخرى في شرق سورية. الخطوة العسكرية ضده في العراق، التي يتوقع ان تركز في الاشهر القريبة على محاولة احتلال مدينة الموصل، سترتبط بمصاعب كثيرة، ولا يشك أي شخص في اجهزة الاستخبارات الاسرائيلية، والغربية، بأن داعش ينوي تفعيل المزيد من الخلايا الارهابية في اوروبا، بل ربما خارجها، ايضا، استمرارا للعمليات التي بادر اليها في الأشهر الأخيرة.

 
تعليقات