أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
راسم عبيدات ..قراءة مبسطة للحرب على غزة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 43
 
عدد الزيارات : 60602682
 
عدد الزيارات اليوم : 17003
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   رسالتان إلى صوفي الجميلة فراس حج محمد      محاولة اغتيال بولتون تُشعل توترًا جديدًا بين أمريكا وإيران.. واشنطن تُحذر طهران من الاعتداء على الأمريكيين والأخيرة تنفي وتعتبر الاتهامات الأمريكية “بلا أساس      جهود “تل أبيب” فشلت وموسكو غاضبة.. الوكالة اليهودية تتجه لتقليص وجودها في روسيا وتتحول لنظام العمل عن بعد      جرائم الاحتلال وتعزيز الصمود والمواجهة بقلم : سري القدوة      هشام الهبيشان . // التاريخ يدون ... مابعد التطبيع بعض الخليجي مع الكيان الصهيوني !؟"      المقاومة والإعداد للحرب الشاملة- منير شفيق      الصين تُحاصر تايوان بالمناورات وتهدد وتتحدث لأول مرة عن خيار “الحل السلمي”.. و تندد بتصريحات بريطانيا “غير المسؤولة” بشأن الجزيرة      هل تقدر إسرائيل على دفع ثمن اغتيال النخالة؟.. تهديد صريح يفتح أبواب حربًا قد تكون الأخطر والأطول في تاريخ الصراع..      قضية تفتيش مقرّ ترامب تُشعل أزمة وخلافات حادة داخل أمريكا.. بايدن يتهرب من المسؤولية والمحكمة تتخذ قرارًا حاسمًا.      إسرائيل تكشف تفاصيل جديدة عن اغتيال “تيسير الجعبري” وتؤكد محاولة الجهاد الإسلامي استهداف منصة “تمار” للغاز      الكيان: نصر الله ذاهِبٌ للحرب بسبب الغاز وبخطاباته الأخيرة عظّم نبرة التهديد لتهيئة الرأي العّام….      النخالة لن يكون محصنًا من الاستهداف.. غانتس: لم نتعهد بالإفراج عن عواودة والسعدي..نسعى للتوصل إلى صفقة أسرى مع حماس      تقديرات إسرائيلية: إيران سترفض النص الأوروبي المقترح لإحياء الاتفاق النووي.      هل تطاول ترامب على “الدولة العميقة” برغبته تجفيفها فأهانته بتفتيش منزله لساعات وفتح خزنته بسابقة تاريخيّة ومُصادرة وثائق سريّة وهل تصل الأمور لإدانته وبالتالي اعتقاله؟.      الكيان لم ينتصِر بالعدوان والجهاد لم يُهزَم زهير حليم أندراوس       مصادر تركية تكشف عن أول اتصال هاتفي بين أردوغان والأسد بناء على اقتراح بوتين ..مصادر للميادين تنفي احتمالية إجراء اتصال بين الأسد وإردوغان.      الجيش الإسرائيلي يكشف تفاصيل جديدة لعملية اغتيال النابلسي.. ولابيد يؤكد: شكرت السيسي على جهوده لوقف إطلاق النار      بارليف :"سنعمل على تحطيم رؤوس كل من يقول "لا" لاسرائيل في نابلس وغزة وكل مكان!!      قطار الحياة بقلم معين أبو عبيد      الاغتيالات الصهيونية من القسام الى ابراهيم النابلسي...! *نواف الزرو      بينهم قادة شهداء الاقصى "ابراهيم النابلسي واسلام صبوح وحسين طه".. ثلاثة شهداء و 40 اصابة برصاص الاحتلال الاسرائيلي في البلدة القديمة بنابلس.      الطيراوي: لن اكون في مجلس امناء جامعة الاستقلال القادم و تم سحب الحراسات من امام منزلي      نابلس المتجددة في ملحمة الصمود والكفاح الفلسطيني....! * نواف الزرو      زخرف وجمال في منمنمات عصرية بقلم وعدسة: زياد جيوسي      موسكو: كييف تأخذ أوروبا بأكملها رهينة بقصفها محطة زابوروجيه النووية.      48 ساعة فقط سيناريو هجوم واستحواذ الصين على تايوان لماذا لن يجد الغرب وقتاً للرّد وماذا يعني إعلان بكين المياه الإقليميّة لتايوان “غير موجودة”      لابيد: وجهنا ضربة قاسية للجهاد الاسلامي.. وغانتس يطلب من حماس تحمل مسؤوليتها في غزة.      مسؤولون اسرائيليون: لم نوافق على الافراج عن السعدي وعواودة ومسرورون لأن حماس لم تدخل جولة القتال      راسم عبيدات ..قراءة مبسطة للحرب على غزة      مصادر : وفد مصري في "إسرائيل" لمتابعة نقل الأسير عواودة للعلاج     
ملفات اخبارية 
 

مُشبّههم بالقرود.. بينيت: “عندما كان العرب يتسلقون الأشجار كانت لدينا دولة يهودية”.. خلال عام عمقت الحكومة الاحتلال وصعدت جرائمه

2022-06-27
 

مُشبّههم بالقرود..

بينيت: “عندما كان العرب يتسلقون الأشجار كانت لدينا دولة يهودية”.. خلال عام عمقت الحكومة الاحتلال وصعدت جرائمه

بدأت حكومة الثنائيّ بينيت-لبيد، المدعومة من الشقّ الجنوبيّ من الحركة الإسلاميّة في الداخل الفلسطينيّ، بقيادة د. منصور عبّاس، قبل سنة ونيّف، بدأت مشوارها مع وعودٍ بالحفاظ على الأمر الواقع في المناطق الفلسطينية المحتلة، وقال رئيس الوزراء بينيت، عند بداية عمل الحكومة في شهر حزيران (يونيو) الفائت، وعبر خطابه في واشنطن: “لن نضم أراضٍ ولن نقيم دولة فلسطينية”، بينيت، المعروف بمواقفه اليمينيّة المُتشدّدّة والمُتزمتّة، كان قد قال سابقًا في مناظرةٍ تلفزيونيّةٍ مع أحد النواب العرب بالكنيست الإسرائيليّ، قال:”عندما كان العرب يتسلّقون على الأشجار، كانت لدينا هنا دولةً يهوديّةً”، في إشارةٍ واضحةٍ للقرود.

 بعد مرور عامٍ على الحكومة الإسرائيليّة، التي تمّت تسميتها في الكيان بـ”حكومة التغيير”، وبعد تنّحي بينيت عن منصب رئاسة الوزراء، لصالح حليفه، وزير الخارجيّة، يائير لبيد، بات واضحًا أنّ سياسة الحكومة لم تستمر فقط في سياسة حكومة بنيامين نتنياهو، بلْ قامت بتعميق الاستيطان والتهجير والقمع في المناطق المحتلة، كما أكّد تقرير أعدته منظمة “سلام الآن”، المُناهضة للاحتلال الإسرائيليّ.

 بالإضافة لذلك، أكّد بينيت في مناسباتٍ عديدةٍ رفضه القاطِع لإجراء أيّ نوعٍ من المفاوضات مع السلطة الفلسطينيّة والرئيس محمود عبّاس، علمًا أنّ سلفه نتنياهو، كان قد التقى الرئيس عبّاس عدّة مرّاتٍ، قبل أنْ تتوّقف الاتصالات نهائيًا بين الجانبيْن، وما تمّ “إنجازه” من قبل الحكومة الإسرائيليّة الحاليّة هي عقد لقاءاتٍ بين وزير الأمن، بيني غانتس، مع مسؤولين فلسطينيين، ومنهم الرئيس عبّاس ووزير الشؤون المدنيّة، حسين الشيخ، بهدف توثيق التنسيق الأمنيّ بين الطرفيْن، كما أقّر قادة الكيان، علمًا أنّ غانتس كان يُبلِغ بينيت عن الاجتماعات مُسبقًا، كما صرحّ.

 

وبحسب تقرير حركة (السلام الآن)، فقد قامت حكومة بينيت بتعزيز سياسة بناء وتوسيع المستوطنات والبنى التحتية من جهة، ومن جهة أخرى، سياسة منع التخطيط والبناء، وتعزيز الهدم والقيود على الفلسطينيين، وتمّ إنجاز هذه المشاريع دون نقاش تقريبًا داخل الائتلاف. والأطراف التي، بحسب تصريحاتها، تؤيد حل الدولتين وحقوق الشعب الفلسطيني، مثل حزب (ميريتس)، المحسوب على ما يُسّمى باليسار الصهيونيّ، لم تبدِ أيّ اهتمام بقضايا الاستيطان والسيطرة في المناطق المحتلة، ولم تطالب ولم تعترض أوْ حتى تحتّج على التحركات القمعية التي تقوم بها الحكومة.

 وأكثر من ذلك، الوزير العربيّ في الحكومة عن حزب (ميريتس) عيساوي فريج، بصفته وزيرًا للتعاون الإقليميّ كرّس جُلّ اهتمامه لتوسيع علاقات الكيان مع الدول العربيّة، وصرحّ يوم الخميس الماضي بأنّه “في السنة الأخيرة قامت إسرائيل بتوطيد وتوثيق علاقاتها مع جميع دول المنطقة”، لافتًا إلى أنّ “هذا الأمر تحقق بفضل أفعال وزير الخارجيّة”، مؤكّدًا “أنّ الأفعال في هذا المضمار ستتواصل من ديوان رئيس الوزراء”، على حدّ تعبيره.

 التقرير الإسرائيليّ لحركة (السلام الآن) أكّد أنّه على مستوى التخطيط كانت هناك زيادة بنسبة 26 بالمائة، مع الترويج لمخططات 7292 وحدة سكنية في المستوطنات، مقارنة بالمتوسط ​​السنوي البالغ 5784، كما طرحت الحكومة مناقصات لـ 1550 وحدة سكنية في المستوطنات، مقارنة بمتوسط ​​سنوي يبلغ 1343 وحدة سكنية في السنة في حكومات نتنياهو، أيْ بزيادة وصلت نسبتها إلى 15 بالمائة.

التقرير شدّدّ أيضًا على أنّ عملية البناء في المستوطنات الإسرائيليّة بالضفّة الغربيّة المُحتلّة قفزت بنسبة 62 بالمائة مع دخول حكومة بينيت-لبيد، ووفقًا لبيانات CBS، فإنّه في النصف الثاني من عام 2021، بدأ بناء 1488 وحدة سكنية جديدة في المستوطنات، مقارنة بمتوسط ​​نصف سنوي يبلغ 921 وحدة سكنية في سنوات نتنياهو.
 علاوة على ذلك، كشف التقرير النقاب عن أنّه في ظلّ الحكومة، تمّ إنشاء 6 بؤر استيطانية في المناطق: جنوب جبال الخليل، سلفيت، شمال أريحا، شمال وشرق الوادي، وغرب بيت لحم، كما دعمت الحكومة إخلاء العائلات في القدس الشرقية لصالح المستوطنات.

وبحسب التقرير، الذي تناولته صحيفة (الاتحاد) الصادرة في حيفا، هدمت الحكومة 639 مبنى فلسطينيًا في منطقة (ج) داخل الأراضي المحتلة، ونتيجة لذلك، فقد 604 فلسطيني منازلهم،  ويمثل هذا المعطى زيادة بنسبة 35 بالمائة مقارنة بالمتوسط ​​السنوي في سنوات نتنياهو (474 ​​مبنى في السنة)، وفي القدس الشرقية هدم الاحتلال 189 مبنى وشرد 450 فلسطينيًا، ويمثل هذا زيادة بنسبة 59 بالمائة مقارنة بالمتوسط ​​السنوي في سنوات نتنياهو (119 مبنى في السنة).

بالإضافة إلى ما ذُكِر أعلاه، قدّمت حكومة بينيت-لابيد مبلغ إضافي قدره 40 مليون شيكل لـ “الإنفاذ” ضد الفلسطينيين، وحولت الحكومة ميزانية قدرها 18.5 مليون شيكل لما تسميه المصطلح المغسول “التنفيذ في المنطقة ج”، وخصصت الميزانية للإدارة الاستيطانية.

بالإضافة إلى ذلك، في تموز (يوليو) 2021، وافقت وزارة الاستيطان على تحويل ما يقرب من 19 مليون شيكل للسلطات المحلية في المستوطنات لغرض إنشاء وحدات تفتيش “خاصة” خاصة بها.

وتناول التقرير الإسرائيليّ عنف المستوطنين، وأكّد أنّه كانت هناك زيادة بنسبة 45 بالمائة في عدد عنف المستوطنين ضد الفلسطينيين وممتلكاتهم، من متوسط ​​20 حالة شهريًا خلال العام السابق، إلى ما متوسطه 29 حالة شهريًا (فقط الحالات التي وثقتها بتسيلم. من المهم الإشارة إلى أنّ عنف المستوطنين هو أداة مهمة في إبعاد الفلسطينيين ومصادرة ممتلكاتهم.)

ووفقًا لمنظمة (بتسيليم) فقد تضاعف عدد الفلسطينيين الذين قتلوا على أيدي قوات الاحتلال الإسرائيلية. وقتلت قوات الاحتلال 86 فلسطينيًا في الضفة الغربية وحدها، مقارنة بالمعدل السنوي في ظل حكومة نتنياهو، والذي بلغ حوالي 41 جريمة سنويًا، على ما أكّدته المنظمّة الإسرائيليّة.

وفيما يتعلّق بالمسجد الأقصى المبارك واصلت الحكومة توجه حكومات نتنياهو لتغيير الواقع في الحرم القدسي، واستمرت الزيادة في عدد المشاركين ضمن وفود الصعود المنظم للمستوطنين والمتطرفين، وعدد الذين يصلون الصلوات التلمودية علانية. وسمحت الحكومة لعضو الكنيست المتطرف إيتمار بن غفير بالقيام بزيارات استفزازية إلى الحرم القدسيّ

 
تعليقات