أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
راسم عبيدات // الإنتخابات التبكيرية الخامسة لن تنقذ دولة الكيان من أزمتها السياسية العميقة.
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 30
 
عدد الزيارات : 59124390
 
عدد الزيارات اليوم : 6791
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

هارتس:اسرائيل تستعد لجلب 75 الف يهودي من أوكرانيا في حالة حدوث غزو روسي

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   بعد عرض مشاهد لاحد الاسرى.مصادر للميادين: "حماس" أبلغت الوسطاء استعدادها لتنفيذ صفقة تبادل عاجلة للأسرى      حُضن دمشق وحركة حماس مجددًا برعاية “الحرس الثوري” وتدخّلات “حزب الله” والعُنوان توحيد صُفوف محور المُقاومة      انطلاق أول محادثات أمريكية-إيرانية في قطر للتباحث في إنقاذ الاتفاق النووي وواشنطن تؤكد عدم وجود مطالب والعالم يترقب      الصين تُهاجم بشدة حلف “الناتو” وتتهمه بمحاولة خلق الفوضى في آسيا كما فعل في أوروبا وتطالب بوقف “الكذب والاستفزاز”      إليكِ: فالحبّ ليس وجهاً واحداً // فراس حج محمد      هل نجح “أبو عبيدة” في حربه النفسية مع إسرائيل؟.. تغريدة صغيرة قلبت إسرائيل ووضعت قادتها أمام نار الانتقادات وحركت “الملف الأخطر”..      نواب المشتركة يفتحون ابواب عودة الموحدّة للمشتركة بشرط التراجع عن نهج عباس، غنايم :‘مهم اعادة اللحمة‘.      الكنيست يُصادق بالقراءة الأولى على حلّ نفسه وإسرائيل تتّجه إلى انتخاباتٍ مُبكّرة      - تملّكتِ الفؤادَ شعر : الدكتور حاتم جوعيه      البلدة القديمة وسياسات التهجير القسري بقلم : سري القدوة      المغرب استرجاع للمناسب سبتة : مصطفى منيغ      كارثة في الأردن: 10 وفيات 255 إصابة جراء تسرب غاز سام في العقبة      في ظل هستيريا الاستباحات الاستعمارية: كأن العرب في ماساة اغريقية كتبتها الاقدار...؟!!!! بقلم: نواف الزرو      حماس وسورية.. وحقيقة الموقف كمال خلف      التصويت على حل الكنيست اليوم ولا تفاهمات حول موعد الانتخابات.      مُشبّههم بالقرود.. بينيت: “عندما كان العرب يتسلقون الأشجار كانت لدينا دولة يهودية”.. خلال عام عمقت الحكومة الاحتلال وصعدت جرائمه      دولة حاضنة ومنظمات إرهابية وجرائم كراهية د. هاني العقاد      إسرائيل تهدد باستهداف نقل النفط الإيراني لسورية بدون مراقبة أميركية.      توقعات في الائتلاف بأن يعرقل أورباخ حل الكنيست وألا يوافق على إعدادها للقراءتين الثانية والثالثة..      انعقاد أولى اجتماعات “لقاء النقب” في البحرين بين إسرائيل والدول العربية المُطبعة.. ترجمة خطة التعاون واستبعاد قضية فلسطين      سعيد نفاع //العرب الدروز والحركة الأدبيّة في ال-48 وقفات على المفارق      إصابات باشتباكات في جنين واعتقالات بالضفة والقدس      المغرب مَخْرَجُ قد يُصِيب سبتة : مصطفى منيغ      هنية من لبنان : تتجهز لمعركة استراتيجية مع الاحتلال ولدينا 4 جنود اسرى      مواجهات واعتقالات في مناطق مختلفة من الضفة      هل يُمنع نتنياهو من تشكيل حكومة؟| لجنة الدستور البرلمانية تناقش قانون المتهم      صحيفة |"يسرائيل هيوم" اليوم، الأحد..اتفاق نووي جديد: الجيش الإسرائيلي يؤيد والموساد يعارض      حفريات إسرائيلية تهدد قواعد المسجد الأقصى وتحذيرات من تغيير معالمه التاريخية      إيران تكشف لأول مرة تفاصيل جديدة حول اغتيال قاسم سليماني.. 7 دول شاركت في العملية بينهم دولة عربية.      خلال مؤتمر صحفي مشترك.. إيران والاتحاد الأوروبي يعلنان قرب استئناف المحادثات النووية غير المباشرة مع أمريكا..     
ملفات اخبارية 
 

تأهب إسرائيلي وتحذير فلسطيني.. هذه السيناريوهات المحتملة لـ”مسيرة الأعلام” بالقدس ومخاوف من تفجيرها الأوضاع

2022-05-27
 

تأهب إسرائيلي وتحذير فلسطيني.. هذه السيناريوهات المحتملة لـ”مسيرة الأعلام” بالقدس ومخاوف من تفجيرها الأوضاع

القدس- متابعات: ما زالت احتفالات ما يعرف بيوم “توحيد القدس”، وبالتحديد الاحتفالية الأبرز المتمثلة في مسيرة الأعلام الإسرائيلية تحتل مساحة خاصة فلسطينيا وإسرائيليا وحتى دوليا مع استمرار التحذيرات من أن مرور المسيرة من باب العامود والحي الإسلامي باتجاه حائط البراق سيؤدي إلى تفجير الأوضاع.

ورغم تحذير حركة المقاومة الإسلامية (حماس) قادة الاحتلال “من أي حسابات خاطئة في القدس والأقصى”، وتأكيدها المضي بكل قوة في الدفاع عن القدس والمسجد والحقوق الوطنية؛ فإن الطرف الآخر ماض أيضا في وضع اللمسات الأخيرة على التحضيرات، بما في ذلك رفع جاهزية الشرطة الإسرائيلية بتفريغ 3 آلاف عنصر لتوفير الحماية للمحتفلين بالقدس.

هذه التحضيرات قوبلت باجتماع عاجل للفصائل الفلسطينية والغرفة المشتركة في غزة تمخض عنه التهديد بأن “المقاومة لن تتراجع عما حققته معركة سيف القدس”، والإعلان عن جهوزية كل الساحات وترابطها للرد على العدوان.

تعزيز الوجود

وفي القدس، دعت القوى الوطنية والإسلامية -عبر بيان أصدرته- لضرورة تكثيف التواجد في المسجد الأقصى صباح الأحد المقبل، وفي باب العامود ومحيطه عصرا لمنع المشاركين في مسيرة الأعلام الإسرائيلية من الوصول للمكان.

وحثت القوى التجار في البلدة القديمة وخارجها على إبقاء أبواب محلاتهم مفتوحة، ودعت المقدسيين إلى رفع العلم الفلسطيني في كل أنحاء المدينة.

وميدانيا، شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات وإبعاد احترازية في أحياء القدس، وقال رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب للجزيرة نت إن عددا من الموقوفين تم تمديد اعتقالهم على أن يفرج عنهم مساء الأحد المقبل مع انتهاء الاحتفالات.

وأضاف أن الهدف من ذلك واضح بتعمد تحييد المؤثرين اجتماعيا ممن كان لهم دور في التصدي لاعتداءات المستوطنين في الأقصى والقدس سابقا.

الكاتب والباحث في شؤون القدس مازن الجعبري تحدث عن سيناريوهات التصعيد المحتملة في حال أصر المستويان الأمني والسياسي الإسرائيليان على عدم تغيير مسار مسيرة الأعلام، قائلا إن هناك إصرارا على عدم الرضوخ للتهديدات الفلسطينية وعلى مرور المتطرفين من باب العامود والحي الإسلامي بالبلدة القديمة.

ويرجع الجعبري ذلك إلى عدة أسباب؛ منها الشعور الإسرائيلي العام بخيبة الأمل خلال الفترة الماضية في القدس خاصة خلال شهر رمضان وفي جنازتي شيرين أبو عاقلة والشاب وليد الشريف، مما سبب إرباكا لقضية السيادة على القدس.

السبب الثاني الذي يدفع الحكومة الإسرائيلية لإبقاء مسار المسيرة التقليدي هو شعورها بأنها هشّة أمام اتهامات المعارضة والمستوطنين بعد سلسلة من العمليات التي أوقعت قتلى في الداخل الفلسطيني، وبالتالي تريد إخماد الأصوات التي تنادي بإسقاطها.

التصعيد خيار متاح

هذا التعنت يجعل سيناريو الذهاب نحو مواجهة جديدة مع غزة قريبا، خاصة في ظل استمرار التهديدات القادمة من فصائل المقاومة هناك، رغم أن المستوى السياسي لحركة حماس ليست لديه رغبة في التوجه إلى مواجهة مع إسرائيل.

يقول الجعبري “المقاومة الفلسطينية لا تريد أن تُنهي معادلة الردع التي حققتها في معركة سيف القدس، كما لا تريد أن تهتز صورتها أمام الفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس في حال تجاهلت الرد على مسيرة الأعلام”.

وقد يلجأ الاحتلال -وفقا للجعبري- لسيناريو آخر لامتصاص غضب الفلسطينيين عبر السماح لعدد محدود من المستوطنين المشاركين في مسيرة الأعلام بالوصول لباب العامود، بحيث لا يتخطى عددهم 500 مشارك ترافقهم قوة مسلحة كبيرة تحرص على مرورهم من دون احتكاك مع الفلسطينيين في المكان، وتأمين وصولهم لحائط البراق بسهولة.

وحسب التحضيرات المعلنة، فمن المقرر أن ينقسم المستوطنون إلى نحو 8 آلاف يدخلون البلدة القديمة من باب العامود، وعدد مماثل من باب الخليل وصولا إلى حائط البراق.

ولم يستبعد في سيناريو ثالث أن يكون رد المقاومة الفلسطينية في غزة محدودا عبر إطلاق بضعة صواريخ نحو أراض فارغة في غلاف غزة، وترد إسرائيل ردا محدودا في المقابل، مؤكدا أن مجريات الأحداث منذ صباح الأحد القادم حتى عصره ستُحدد طبيعة رد الفعل من الجانب الفلسطيني.

يذكر أن مسيرة “رقصة الأعلام” الإسرائيلية تنظم في ما يعرف بيوم “توحيد القدس” الذي تحيي فيه إسرائيل ذكرى احتلالها الشطر الشرقي من القدس عام 1967، استكمالا لاحتلالها المدينة والسيطرة على الأماكن المقدسة فيها.

 
تعليقات