أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
نتنياهو والكورونا والتضحية بالمواطنين بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 36
 
عدد الزيارات : 42452488
 
عدد الزيارات اليوم : 17217
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   نائب رئيس مجلس الأمن القوميّ الإسرائيليّ السابِق: ابن سلمان يأمر الإعلام بتغطية السلام الإماراتيّ والبحرينيّ بشكلٍ إيجابيٍّ وبارزٍ      20 غارة مدمرة للطيران السوري على مواقع استراتيجية لـ”القاعدة” في إدلب      بومبيو: العقوبات الأممية ضد إيران تدخل حيز التنفيذ مرة أخرى مهددا الدول التي لن تنفذ العقوبات بـ "عواقب"      ظريف: إسرائيل لا يمكنها ضمان أمن الإمارات والبحرين وإعادة فرض واشنطن عقوبات أممية على إيران “ادعاء باطلا”      يديعوت أحرونوت: ملياردير إسرائيلي يكشف لأول مرة تفاصيل لقاءات سرية مع بن سلمان وابن زايد والسيسي      مسؤول فلسطيني يكشف: الرئيس تعرض لضغوط عربية و دولية غير مسبوقة للتحاور مع واشنطن وسنواصل لقاءاتنا مع حماس      كيف سيغير التطبيع مع اسرائيل وجه الشرق الاوسط..؟ د. هاني العقاد      برغم الاغلاق ..الكورونا يستفحل في بلادنا : في يوم واحد أكثر من 5300 اصابة .. 600 حالة خطرة 30 وفية جديدة      سوريا في بيان شديد اللهجة: الحكومة الهولندية “تابع ذليل” للولايات المتحدة وتستخدم محكمة العدل الدولية لخدمة أجندات “سيدها” السياسية.      سبعون شمعة ووردة لأبي إبراهيم مفيد صيداوي في يوم ميلاده بقلم : شاكر فريد حسن      قناة عبرية: عملية عبد الباسط عوده كانت نقطة التحول و ”ياسر عرفات كان إرهابياً من الدرجة الأولى”      ضابط إسرائيلي: نصر الله هدف للاغتيال في ظروف معينة.. والحرب القادمة ستكون على عدة جبهات      بوتين: روسيا مضطرة لتطوير الصواريخ فرط صوتية بعد انسحاب واشنطن من اتفاقية الدفاع الجوي      حسن العاصي//الأسير المرابط ماهر يونس.. أيقونة المعتقلات      سفيرة واشنطن السابِقة في أبو ظبي: الإمارات تسعى لعلاقةٍ دفاعيّةٍ-أمنيّةٍ مع القوة العظمى بالمنطقة إسرائيل لإيمان قادتها بأنّ حقبة أمريكا بالمنطقة شارفت على الانتهاء      وزيرة الصحة : 5 حالات وفاة و726 إصابة جديدة بفيروس كورونا و296 حالة تعافٍ      مادورو يتهم وزير الخارجية الأميركية بالتخطيط لانقلاب عسكري والتحريض لإشعال حرب ضد فنزويلا خلال جولته للمنطقة      نتنياهو تحوّل لمادّة للتندّر والاستهزاء بسبب تسريبه صورةً تُظهِر تواضعه بالطائرة التي أعادته من واشنطن: “سيحصل بالإضافة لجائزة نوبل على جائزة أوسكار بالتمثيل”!      قائد الحرس الثوري الإيراني يهدد ترامب: نرصد مصالح الأعداء في كل مكان وعلى الأمريكان أن يعلموا أننا سنضرب كل من كان له دور في اغتيال سليماني      ترامب : الكويت ستنضم سريعا إلى مسار التطبيع لتلتحق بالامارات والبحرين...ويضيف 7 أو 8 دول عربية أخرى ستلتحق!       فيالق الاعلام المأجور في لبنان أخطر من أي سلاح كان زياد شليوط      لمحة عن الملفان عبد المسيح قره باشي // ب. حسيب شحادة      دولة الآلهة «مقطع من رواية أبواق إسرافيل»// ابراهيم أمين مؤمن      “لو كان صدّام حياً لاحتل كل الخليج”.. تغريدة لمستشار نتنياهو. تثير جدلا واسعا      هل هُناك خطّة أمريكيّة لاستِبدال عبّاس بدحلان وتعيين الأخير زعيمًا للسّلطة؟ لماذا تسرّبت هذه المعلومة على لِسان السّفير فريدمان مُهندس صفقة القرن      حاملة طائرات وبوارج بحرية اميركية تدخل الخليج وسط تهديدات واشنطن بإعادة فرض عقوبات على طهران      عبد الباري عطوان //إسرائيل تُجدّد التّهديد باغتِيال السيّد نصر الله.. وترامب يتحدّث عن إيقاف خطّة لاغتِيال الأسد.. هل التّزامن في التّوقيت مجرّد صُدفة؟      معاريف: كيف تنظر إسرائيل إلى الساحة الفلسطينية بعد رحيل “خبير الانتظار” أبو مازن؟      رسميا ومنذ الثانية ظهرا .. البلاد دخلت في اغلاق كامل لمدة ثلاثة أسابيع لمواجهة وباء الكورونا..اليكم التعليمات مفصلة      جون أفريك: مفاجأة ترامب لشعب الخليج… مقاطعة قطر قد تنتهي قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية     
مقالات وتحليلات 
 

عبد الستار قاسم// أسئلة يتجنب الإعلام طرحها حول تطورات القضية الفلسطينية

2020-07-20
 

أسئلة يتجنب الإعلام طرحها حول تطورات القضية الفلسطينية

عبد الستار قاسم

تركز المقاربات الإعلامية والتعليقات والتحليلات في الغالب على ما يقوم به الصهاينة من اعتداءات على الفلسطينيين خصوصا والعرب والمسلمين عموما. وفي كثير من الأحيان يتم اختصار التركيز على أشخاص في الكيان الصهيوني وتوجيه هجو واسع وعميق ضدهم. منذ سنين والتركيز على بنيامين نتنياهو الذي يصفه الإعلام العربي والفلسطيني باليميني المتطرف الذي يريد تقويض عملية التفاوض وحل الدولتين. وكاستنتاج من الطرح الإعلامي، الصهاينة قابلين لحديث العقلاء والعلة بنتنياهو فقط، وإذا غاب نتنياهو فإن الحقوق الفلسطينية ستصبح في متناول اليد. كيان قام على الغزو والسرقة والعنصرية والإجرام، وشرد ملايين الفلسطينيين وتم دعمه من كل قوى الشر الاستعمارية في العالم ما زال يمكن تصنيفه ضمن قابلية العقلانية.

لا يوجد في الكيان الصهيوني من هو ليس متطرفا حتى اليهود الذين يقولون إنهم ضد التطرف. لو كان هؤلاء غير متطرفين لما احتلوا مساكن فلسطينيين يرتمون في مخيمات اللجوء على مدى عقود، ولما قبلوا العيش على أرض ليست لهم. ولا يوجد رئيس وزراء صهيوني ليس متطرفا أو يمينيا حتى لو ادعى الاعتدال. حمامة السلام بيريس كان إرهابيا وقتل الفلسطينيين واللبنانيين والسوريين. وكذلك كان باراك وليفني وجولدا وليفي وبن غوريون، الخ.

أي أن العلة بوجود الكيان، وليس بشخص معين دون آخر. هؤلاء قاموا على القتل والإرهاب والإجرام ويستمرون في ذلك. لكن ضيق الأفق الذي يلف وسائل الإعلام دائما هو التركيز على حملات ضد ما يقوم به الصهاينة بحق الفلسطينيين وغيرهم، ولا يوجد تركيز على ما لا يفعله الطرف الآخر دفاعا عن نفسه، أي الطرف الفلسطيني والعربي، أو ما يفعله لصالح الصهاينة.

إعلامنا فلسطينيا كان أو عربيا فيه بعض الخير للفلسطينيين يتحدث بإسهاب عن مصادرة الأراضي والبناء الاستيطاني، لكنه لا يسأل عن الاستراتيجيات الفلسطينية في المحافظة على الأرض ومحاصرة الاستيطان. في الحديث عن تهويد القدس، ماذا فعل العرب والفلسطينيون من أجل المحافظة على عروبة القدس؟ أين هي الجهود والسياسات التي تم اتباعها منذ عام 1967 من أجل تعزيز الوجود العربي في القدس والمحافظة على المقدسات؟ هناك قرارات كثيرة عربية وفلسطينية، ويجب فتح دفاتر هذه القرارات. بالنسبة للأغوار المهددة بالضم وفق القوانين الصهيونية، ماذا فعلنا من أجل زيادة عدد السكان في الأغوار؟ وكيف قدمنا الدعم للمزارعين الغوريين من أجل أن يشيدوا بيوتا أو عششا لمساعدتهم على استثمار الأرض والتوالد؟ عدد سكان الأغوار تقلص منذ عام 1967. لا اللجنة الفلسطينية الأردنية المشتركة ساعدت الأغوار ولا السلطة الفلسطينية. ذهبت الأموال للقوادين والسحيجة والمنتفعين المنافقين للقيادات الفلسطينية والأردنية.

حاولنا (بعض الكتاب والمثقفين) منذ السبعينات مع منظمة التحرير أن توجه الأموال التي كانت مخصصة من قبل القمة العربية نحو مساعدة العمال والفلاحين لينتشروا سكانيا وسكنيا في أرجاء الأرض المحتلة/67. في حينه لم تكن الرؤية الاستيطانية الصهيونية مكتملة وكان بالإمكان تحقيق الانتشار السكني والسكاني بقليل من الأموال. لكن هذه الإمكانية كانت مرتبطة بالحرص على فلسطين وشعبها. الإعلام لا يسأل حول هذه الأمور.

نشهد الآن موجة التطبيع العربي مع الصهاينة. هل يسأل الإعلام حول حق الفلسطينيين بمساءلة دول الخليج عن توجهاتها الخيانية في حين أنهم يعترفون بالكيان الصهيوني وينسقون مع الصهاينة أمنيا. والتنسيق الأمني أشد خطرا على القضية الفلسطينية من التطبيع. لماذا نطلب من العرب أن يكونوا فلسطينيين أكثر من الفلسطينيين؟ هذا ليس لتبرير التطبيع العربي، وإنما من أجل وضع الفلسطينيين عند مسؤولياتهم الوطنية. وتتذمر القيادة الفلسطينية بأن الأموال تنقصها، والسؤال يجب أن يكون: أين ذهبت الأموال التي حصلت عليها السلطة الفلسطينية منذ توقيع اتفاق أوسلو؟ لماذا يستشري الفساد في الصفوف الفلسطينية دون تحديد مسؤوليات وطرح أسماء؟ ممنوع نشر أسماء الفاسدين والمطبعين الخونة وتفاصيل اللقاءات مع الصهاينة. لماذا على الفلسطيني أن يستقى أخبار القضية الفلسطينية والتفاوض والتنسيق الأمني من الإعلام الصهيوني؟ ولماذا لم تحصل عمليات تحول اقتصادي في الضفة الغربية من أجل تخفيف اعتماد الفلسطينيين على أموال قادمة من جهات أخرى؟ ولماذا كان بعض العلاج الفلسطيني قائما على رفع الضرائب والرسوم على الناس بدل التركيز على الإنتاج وانتهاج نظرية الاعتماد على الذات؟ ولماذا الارتباط الاقتصادي مع كيان غاصب يعمل على إلغائنا من الوجود؟

وماذا فعل الفلسطينيون على المستويين الرسمي والشعبي في مواجهة نقل السفارة الأمريكية إلى القدس؟ وماذا فعلوا حتى الآن في مواجهة صفقة القرن؟ ولماذا لم تتحقق وحدة وطنية فلسطينية لغاية الآن؟ ولماذا لا يحترم محمود عباس القوانين الفلسطينية ويرحل؟ وكيف للفلسطينيين أن يكونوا مؤثرين وهم لا يملكون ميثاقا يجمعهم، وكيف ينظمون حياتهم في غياب مشرع، وتحميل السلطات لأناس ثبت فشلهم اجتماعيا وسياسيا وتفاوضيا وثقافيا وأخلاقيا عبر الزمن؟

المعنى، من يبحث عن حلول، عليه أن يسأل أولا عما يجب أن يقوم به قبل أن يطلب من الآخرين تحمل المسؤولية بالنيابة. العزوف عن طرح الأسئلة النقدية ذات البعد التحليلي لا يحرر الفلسطينيين من مسؤولياتهم، ولا يدين الآخرين المقصرين، ويؤدي إلى مزيد من الخراب في الساحة الفلسطينية.

يجب أن يساهم الإعلام في دقع الفلسطينيين نحو القيام بواجباتهم الوطنية، وإلا يكون الإعلام شريكا في ترك الفلسطينيين غافلين أو مستغفلٍلين

 
تعليقات