أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 68
 
عدد الزيارات : 40905913
 
عدد الزيارات اليوم : 16257
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   المُفكِّر والفيلسوف الأمريكيّ نعوم تشومسكي: السلطة الفلسطينيّة تعتمد “استدعاء الرعب” و”إستراتيجيّة الإلهاء” وتُخاطِب شعبها كأنّهم أطفال لتمرير مشروع الضمّ الإسرائيليّ      من يجرؤ على رفع رأسه؟ استنكار عالمي لضم إسرائيل أجزاء من “الضفة” وسط صمت عربي مطبق..      يعلون: إسرائيل تحكمها عصابة إجرامية رئيسها نتنياهو..!      الرجوب والعاروري خلال مؤتمر صحفي مشترك : سنجمد الخلافات لمواجهة الضم موحدين      أعلى عدد من المصابين خلال يوم : 966 مصابا جديدا بالكورونا أمس - افحصوا كم في بلدكم      بعد فنزويلا... سفن إيرانية تستعد للانطلاق إلى لبنان محملة بالمساعدات       الشاعرة نجاح كنعان داوّد في " ذبح الهديل " بقلم : شاكر فريد حسن      امرأةٌ وعريّةٌ في نادي الكنعانيّاتِ للإبداع- الكرمل! آمال عوّاد رضوان      موقف الأردن ما زال صلباً ...... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      سهيل ذياب // مصير حركات الاحتجاج الى أين...!      نتنياهو يوجه رسالة لأول مرة إلى الرئيس السوري بشار الأسد..سنواصل العمل العسكري في سوريا ولن نسمع بالتموضع الايراني هناك!      772 عدد الاصابات في اليوم الاخير ..الاعلى منذ اربعة اشهر...افحصوا عدد الاصابات بالكورونا في بلدكم اليوم      تل أبيب: استمرار التعاون الأمني بين جيش الاحتلال وأجهزة الأمن التابعة للسلطة عبر التنسيق مع مسؤولين فلسطينيين محليين في كلّ منطقةٍ وتتوجّس من ردّ عنيفٍ للجهاد الإسلاميّ      هوك يهدد إيران: الولايات المتحدة تنظر في إمكانية استخدام القوة العسكرية ضد طهران كوسيلة لمنعها من امتلاك السلاح النووي      المقاومة الفلسطينية تطلق 20 صاروخا تجريبيا في أقل من ساعة فجر اليوم       الكشف عن خريطة أوليّة للضمّ.. وضغوطات أميركية جديدة: الأرض مقابل الأرض      في الزنزانة رأيت الله ..ليلة الإعدaم.. الجزء (2) منذر ارشيد      الشاباك: بيروت حمود مواطنة إسرائيلية مقيمة في لبنان حاولت تجنيد أشخاص للتجسس لصالح حزب الله والشابة بيروت تنفي كل ما نسب اليها      "يديعوت" توضح حقيقة تأجيل الضم.. وتؤكد العقبة الوحيدة أمام نتنياهو هي من الداخل..!      مشروعان يهدّدان المنطقة العربية صبحي غندور*      أول تعليق من أمريكا على إصدار إيران أمر اعتقال بحق الرئيس ترامب      "أنصار الله" تعلن سقوط عشرات القتلى والجرحى خلال عملية في البيضاء ومأرب      كؤوسُ سُكّر* [إلى امرأةٍ ينهضُ الصّباحُ بين يديْها زهرةً] فراس حج محمد/ فلسطين      دنيس روس: إسرائيل لا تُقيم وزنًا لمواقف الدول العربيّة من الضمّ والقول الفصل لواشنطن وحتى لو سمح ترامب بتنفيذ الخطّة من غير المحتمل أنْ تعترف بها أيّ حكومةٍ أخرى      نتنياهو يزعم: ضم الضفة لإسرائيل سيدفع بعملية السلام ومسئول فلسطيني يرد: التسوية ماتت ونتنياهو لن يجد من يفاوضه      محمد مازح القاضي اللبناني: نموذج القاضي الشجاع عبد الستار قاسم      صراع دولي على الأرض الليبية ...... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      حُروفـي سَــمائيَّــــةُ اللــونِ شعــر / حسـين حسـن التلســـــيني       أمِيرُ الْبَيَانِ //بِقَلَم : شَاكِر فَرِيد حَسَن      فاروق مواسي أيقونة الشعر والثقافة وسادن اللغة العربية لروحك ألف سلام يا حبيبي ويا صديقي ويا معلمي .. محمد علوش *     
ادب وثقافة  
 

طِفلُ الحِجَارَه - شعر : حاتم جوعيه

2019-10-14
 

 

       -   طِفلُ  الحِجَارَه   -  

            (  شعر : حاتم  جوعيه -  المغار -  الجليل   - فلسطين )

( في الذكرى السنويَّة على الإنتفاضة الثانية - هبّة أكتوبرعام 2000 - )

 

 

 

 

 

 

سَاعَة ُ  الحَقِّ   دَنَتْ

مَولِدُ  الفجرِ  اقتَرَبْ 

إنَّهَ   الأبعادُ  تزدَادُ  وُضوحًا  ويقينا

خطوَةٌ    أو   إثنتانْ

والمَدَى يصغرُ  فينا

غيمةٌ  أفقِنا المَنسيِّ ، تعلو ، ثمَّ  تهمي  بالمطرْ

دَنَتِ السَّاعةُ  وانشقَّ  القَمَرْ

سأصَلِّي  كلَّما   يأتي   المَطَرْ

مَطَرٌ   يَهْمِي  إذا  صَاحَ  "الحَجَرْ "

سأصَلِّي  للمَطَرْ  وأغنِّي " للحَجَرْ "

أيُّهَا الشِّرقُ  اغتَسِلْ  مِنْ  ذُلّكَ  الدَّامِي  قرونا

أيُّهَا  الشَّرقُ  استفِقْ مِن سُباتٍ  طالَ  أعوامًا   طوالا 

واستفِقٍ من  حُلمِ  مَجدٍ  غابرٍ أعشَى  عُيونَكْ

إستَفِقْ يا شرقُ  قُمْ  حَطِّمْ   قيُودَكْ 

أسْمِع ِ  الكَونِ  رُعُودَكْ  

إستفِقْ وانظُرْ وَجاري ركبَ رُوَّادِ  الحضارَهْ

إستفِقْ  وانظُرْ  وَشاهِدْ  فعلَ  أطفالِ الحِجارَهْ

إنَّهُ   عصرُ  الحَجَرْ

عَصرُ مَن دَكُّوا أسَافينَ الدَّياجي زَعْزَعُوا صرحَ الدَّعَارَهْ

عصرُ إبداعٍ جديدٍ  يَستَبِي  لُبَّ  البشَرْ

قد صَنعنا  مَجدَنا  المَجْبُولَ مِن  طينِ  الفداءْ

وَسَكبنا  فوقَهُ  أغلى  الدِّماءْ

وَكشفنا لِشعوبِ الأرضِ ما أخفى الطُّغاةُ  المُجرمونْ

 وفضحنا  جورَ حُكَّام ِ القُصورْ

وَزنازينَ  العصورْ

قد  رفضنا  القيدَ  إكبارًا .. وتحدَّينا  السُّجونْ

كم تصَدَّينا  لقطعانِ  التترْ

 وَحدَنا  نقتحمُ  الأهوالَ  في هذا  المَدَى

وعلى وقعِ خطانا يركضُ التاريخُ دامي القدمينْ

قد حفرنا رسمَنا المَنسيَّ ،إجحافا، على هام ِ النجومْ

 وجَلونا عن عيونِ اليُتْم ِ ذيَّاكَ  السَّوادْ

 وَوَهبنا لشعوبِ الأرضِ أحلى الأغنياتْ

 وَحدنا  نقتحمُ  الأهوال  في هذا  المَدى

قعلينا  أن  نسيرَ العُمرَ  ركضًا

وَعَلينا أن  نَعبُرَ صحراءَ الأمَانيَّ إلى الشوطِ  الأخيرْ

وَلنُدافعِ عن  وُرُودِ  القبلاتْ

إنَّها  كانتْ سَجَالاً  إنَّهَا  كرٌّ  وَفَرُّ

بَيْدَ انَّا  قد وُئِدْنَا  في رمالِ التيهِ أعوامًا 

وَلَكمْ  عَزَّ  اللقاءْ

فجرُنا  المنشودُ  يأتي

طالَ  فينا  الإنتظارْ

إنَّهُ  عصرُ الحِجارَهْ

عصرُ إبداعٍ   جديدٍ  وَسَناءٍ  شَعَّ من أسمَى مَنارَهْ

إنَّهُمْ أطفالُنا ، أكبادُنا ، قد تحَدُّوا آلة َ البطشِ الحَديثَهْ

قد تحَدُّوا تيكنيلوجيا العصرِ  جهرًا 

كلَّ  إنجازِ  الحَضارَهْ

سَنُغَنِّي        للحَجَرْ

إنَّهُ مُعجزَة ُ العَصرِ سيبقى  ورسولٌ مُنتظَرْ

ذُهِلَتْ  مِنهُ  البَشَرْ

صارَ عُنوانَ التَّصَدِّي  والكفاحْ

في زمانِ الزِّيفِ والعُهرِ السِّياسيِّ  المُبَاحْ 

في زمانِ القمع ِ والعَسفِ  وَشنقِ الكلماتْ

في   زمانٍ  حُكِّمَتْ  فيهِ  الذئابْ 

صانعَ  النّصرِ  الجَديدْ

صَدَّ   قطعانَ  التَّتَرْ

خَطَّ  للشَّعبِ  الظَّفَرْ           

أيُّهَا  الطفلُ  الذي  طَرَّزَ  المجدُ  وِسامَهْ

أنتَ  نبراسُ  الكرامَهْ 

يَومُكَ  اليومُ  صُمُودٌ  وَخُلودٌ 

وَرُعُودٌ ، وَبُنودٌ  تتسَامى

قد  حنى  التاريخُ   هامَهْ

أيُّهَا  الطفلُ  الذي  شقَّ  إلى  الفجرِ  طريقَهْ 

أنتَ من  قد علَّمَ  الأجيالَ  ما  مَعنى الحقيقَهْ

أيُّهَا  الطفلُ  المُثابِرْ

إنَّني ضمَّخْتُ  اشعاري  لأجلِكْ 

وَوُرودي   لِخُلُودِكْ

هُبَّ  قاوِمْ .. هُبَّ  دافِعْ .. عَنْ حياضِكْ

إلتَقِطْ   أنتَ   الحَجَرْ

إنَّهُ   الرَّمزُ  المقدَّسْ

إلتقِطهُ  وارم ِ  جندَ  الإحتلالْ

كلَّ  جنديٍّ  لئيم ٍ  جاءَ  يجتاحُ  حُدُودَكْ

فلقد  دَنَّسَ أرضَ  الطُّهر  قد  داسَ  رُباكْ 

وَثَراكْ

جاءَ  يحتلُّ هَواكْ 

جاءَ  يغتالُ  أزاهيرَكَ  في عِزِّ الظَّهيرَهْ 

جاءَ  يسقيكَ  حِمَامَكْ

أيُّها  الطفلُ   المُبَارَكْ

يا  ملاكًا  خاضَ  في  نهرِ الدَّماءْ

وَتَحلَّى  بالفِداءْ

 إنتَفِضْ    وارفَعْ    بُنُودَكْ

لا تُسَلِّمْ .. لا تُسَلِّمْ.. لا تُسَلِّمْ

إلتَقِطْ انتَ الحَجَارَهْ 

إلتَقِطْهَا

إلتَقِطْ  وارم ِ جُندَ  الإحتلالْ

أنتَ   لا   تخشى  المنايا

فاقتَحِمْ  سيلَ  الرَّصاصْ 

قد  دنا   فجرُ  الخَلاصْ  

لا   تُسَلِّمْ ...  لا    تُسَلِّمْ  

 

سَأغَنِّي  للنِّضالْ

أيُّهَا  الطفلُ  المُيَتَّمْ

والمُلَثَّمْ

أيُّهَا  الشِّبلُ  المُقاوِمْ

سَأغَنِّي   وأغَنِّي

وَعلى شبرِ ترابٍ  من حياضي وَحِياضِكْ

لن  نُسَاوِمْ   

 

سَأغنِّي   للحَجَرْ

كلّ  إشراقةِ صُبح ِ

أيُّهَا المُزدانُ غارًا  في  الضَّفيرَهْ 

أيُّهَا الشَّامخُ   نسرًا  في  المَسيرَهْ

كلَّما يقضي  شهيدًا  بيننا، راية ُ الشَّعبِ  ستعلُو

بُرعمُ الحبِّ  بعيدًا يشرَئِبُّ

يشمخُ  الرَّفضُ  بشعري  

يكتوي أعماقُ جُرحي الثائر ِ

يُنْبِتُ الصَّخرُ وُرُودًا  وشقائقْ

وَسُهادُ الحُزنِ فينا  يتبلوَرْ

وَيهونُ  الإنتظارْ

 

كلُّ   مَنفيٍّ   ولاجِىءْ

طالَ  في  المَنفى  سُهَادُهْ

عزَّ   في   النَّوم ِ   رُقادُهْ

لم يزلْ في ساحةِ  الموتِ  يُجَاهِدْ

شَدَّ  في  الليلِ  زنادَهْ

هَبَّ  كي  يحمي  حِيَاضَهْ

فغَدًا  يا  شعبُ  عائِدْ  

 

سَأغنِّي   للكفاحْ

رُغم  أهوالِ  الجرَاحْ 

أيُّها الطاغوتُ  يا شانقَ أزهار بلادي

أنتَ يا  باذِرَ جمرًا  في المُقَلْ

أيُّها المغرورُ في  دُنيا  السَّرابْ 

أيُّها الزَّارعُ  شوكا  في الجراحْ

حَقُّنا  ليسَ  يُبَاحْ

إنَّ  نصرَ الشّعبِ لا  بُدَّ  سيأتي 

إنَّ  فجرَ الشَّعبِ قادِمْ

 

سَأغنِّي  للحَجَرْ

رُغمَ  هذا لليلِ والأوجاع ِ والحُزنِ  المُبَرَّحْ

سَأغنِّي  للحَجَرْ 

أيُّهَا  الشّعبُ المُشَرَّدْ

نازفا  ما  زالَ جُرحُكْ

نازفا حتى الثُّمالَهْ

دربُكَ الصَّعبُ  نضالٌ  وَكفاحُ

ثمَّ  شوكٌ  وَجراحُ

أيُّهَا  الشَّعبُ  المُشَرَّدْ

 

سَأغنِّي للحَجَرْ ... سَأغنٍّي  للحَجَرْ

كلَّما  يبدو  القمَرْ

أذكرُ  الطفلَ الذي  ماتَ  شهيدًا   

فمُهُ  بسمةُ  صُبح ٍ

وَيَدَاهْ....

كَتَراتيلِ  صلاهْ

وتسَابيح ِ إلهْ

وَجهُهُ  وجهُ  القَمَرْ

إنَّهُمْ أطفالُ  شعبي  علمُ  الرَّفضِ  وَعُنوانُ  الكفاحْ  

فَهُمُ   زهرُ  الأقاحْ

لَهُمُ   مَجدُ  الخُلودْ

يُولدُونْ

في ظلالِ  الموتِ  من  رحم ِ المآسي يُولَدُونْ

يُولدُونْ ...

في  جحيم ِ القصفِ ليلا ، وعلى صوتِ  الشَّظايا  يُولدونْ 

يُولدُونْ

في المجازِرْ

في   المقابِرْ

في الخنادِقْ ... في المنافي ... في السُّجُونْ  

يُولَدُونْ

يكبرُونْ // باسم ٍ كلِّ الثَّائرينْ

رَسَمُوا  شكلا جديدًا  للكفاحْ

بَهَرُوا  الدُّنيا وأعطوا  شرقَنا  الغافي مَفاهيمَ جديدَهْ

 

      (  شعر : حاتم جوعيه - المغار - الجليل )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
تعليقات