أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
حكومة اسرائيلية جديدة بلا أفق سياسي بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 47
 
عدد الزيارات : 48719431
 
عدد الزيارات اليوم : 8437
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   الكورونا تتفشى من جديد..الصحة الإسرائيلية: نصف المصابين الجدد بكورونا تلقوا جرعتي التطعيم      نزار بنات شهيد الكلمة…”جثته مختفية حتى الآن”…”ألهذا الحد وصلتم بنا أنْ تقتلونا مع سبق الإصرار والترصّد ومن ثم تقولون إنّه توفي بنوبة قلبيّة      السجن 23 عاما لأميركية سربت أسماء مخبرين ساعدوا باغتيال سليماني      النضال الشعبي الفلسطيني ..! د. عبد الرحيم جاموس      وفاة الناشط السياسي والمثقف المشتبك نزار بنات خلال اعتقاله من قبل الأمن الفلسطيني في الخليل فجر اليوم..العائلة تتهم السطة باغتياله عمدا      فشل الوساطات .. كوخافي: احتمال حدوث مواجهة محتملة مع غزة “قريبا”      سعدي يوسف وبؤس الشاعر الرديء! فراس حج محمد/ فلسطين      روسيا تتهم الولايات المتحدة بتأجيج توترات شديدة في العالم وتحذر من مواجهة جديدة أكثر خطورة من الحرب الباردة      إيران تقول إن أمريكا وافقت على رفع كل عقوبات النفط والشحن رغم تحذيرات ألمانيا.. وفرنسا تنبه الى نفاذ الوقت أمام المحادثات النووية      كورونا إلى الواجهة من جديد| هل سنعود لإرتداء الكمامة؟ - وزارة الصحّة تصدر توصياتها      لأول مرّة وبوجود حزب عربي بحكومة بينيت - لابيد: المصادقة على وحدات استيطانية جديدة في الضفة      حمدونة: الأسير المريض حريبات بحاجة إلى إنقاذ حياة      قانون لم الشمل العنصري عقبة أمام الائتلاف الحكومي الجديد// بقلم: شاكر فريد حسن      مــزامــيـــــــر // نبيــل عــودة      نيويورك تايمز: 4 سعوديين شاركوا في قتل خاشقجي تلقوا تدريبا شبه عسكري في الولايات المتحدة      واشنطن في خطوة تصعيد جديدة ضد طهران تستولي على 36 موقعا إلكترونيا مرتبطًا بإيران بهدف مواجهة “المعلومات المضللة”      الصحة الإسرائيلية تقرّ شروطا لدخول المتطعمين والمتعافين لحجر صحي      قيادي بالشعبية يكشف تفاصيل اجتماع الفصائل: "سنكون امام خطوات عملية.. وكل الخيارات مفتوحة"      معاريف: لأول مرة.. الجيش الاسرائيلي ينشئ غرفة مشتركة مع نظيره الأردني      إيران تهاجم الولايات المتحدة بشدة وتتهمها بالتدخل بشؤونها الداخلية بعد انتقادات علنية لانتخابات الرئاسة التي فاز بها رئيسي      رئيس الموساد السابق كوهين يتهم قطر "باللعب على كلا الجانبين": على اسرائيل اسقاط حماس!      تساؤلات صادمة في مثال الريادة وكعبة السياسة د. نضير الخزرجي      رأسُ المقاومةِ مطلوبٌ والسكوتُ عنها ممنوعٌ بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي      المطلوب تطبيق القانون الدولي لحماية المدنيين زمن الحرب والاحتلال في القدس المحتلة بقلم صلاح الزحيكه      الفصائل الفلسطينية في غزة توجه رسالة للوسطاء: المقاومة لن تقف مكتوفة الأيدي!      الشرطة الإسرائيلية تستعد لقمعٍ بالبلدات العربية: "الهدوء الحالي ظاهري وحسب"      الرسالة الستون رام الله تنتظرنا لنختبر الحبّ والحياة معاً فراس حج محمد      مغذي الرسائل النارية بين حماس واسرائيل ..؟ د. هاني العقاد      الصحة الإسرائيلية: 105 إصابات بكورونا وتطعيم 5 آلاف طفل خلال 24 ساعة      المستوطنون يجسدون العنصرية ويمارسون الكراهية بقلم : سري القدوة     
مختارات صحفية 
 

عبد الباري عطوان ..ثلاث هجَمات “مجهولة” تستهدف مُنشآت نوويّة وباليستيّة حسّاسة في العُمق الإيراني في غُضون أسبوع.. هل انتقلت المعركة من سورية إلى الأراضي الإيرانيّة؟ وما هِي احتِمالات الرّد وأينَ ومتَى؟

2020-07-04
 

ثلاث هجَمات “مجهولة” تستهدف مُنشآت نوويّة وباليستيّة حسّاسة في العُمق الإيراني في غُضون أسبوع.. اتّهامات “غير مُباشرة” لأمريكا وإسرائيل.. هل انتقلت المعركة من سورية إلى الأراضي الإيرانيّة؟ وما هِي احتِمالات الرّد وأينَ ومتَى؟

عبد الباري عطوان

تعرّضت إيران إلى ثلاثة هجمات على مناطقٍ حسّاسةٍ جدًّا في أقلّ من أسبوعٍ، الأوّل كان مبنى في مجمع نطنز النووي المُخصّص لتخصيب اليورانيوم، والثّاني استهدف مِنطقة أنفاق تَضُم معامل لإنتاج الصّواريخ الباليستيّة، أمّا الثّالث فتسبّب في إشعال حريق في محطّة “مدحج زرعان” للغاز في مدينة الأهواز جنوب غرب إيران حسب البيانات الرسميّة.

التّفاصيل حول هذه الانفِجارات، وحجم الأضرار النّاجمة عنها، والجِهات التي تَقِف خلفها، ما زالت شحيحةً جدًّا بسبب حساسيّة المواقع المُستَهدفة وسرّيتها، وحالة التكتّم الرسميّة، ولكن هُناك تسريبات تتحدّث عن هجمات “سبرانيّة” وعدم استِبعاد حُدوث اختِراقات أمنيّة من قِبَل عناصر إيرانيّة مُعارضة للنّظام الإيراني، مدعومةً من جِهاتٍ خارجيّةٍ.

أصابعُ الاتّهام الرسميّة الإيرانيّة تُشير “تلميحًا” إلى الولايات المتحدة الأمريكيّة ودولة الاحتِلال الإسرائيلي، وذلك بسبب حالة القلق الشّديد التي تسود البلدين من جرّاء برنامج إنتاج وتطوير الصّواريخ الباليستيّة الإيرانيّة، ونجاح إيران مُؤخَّرًا في استِخدام إحداها في إطلاق صاروخ حمل قمَرًا صِناعيًّا إلى ارتفاعٍ يزيد عن 440 كيلومترًا في الفضاء، وتَراجُع المُراقبة الدوليّة للمنُشآت النوويّة الإيرانيّة.

***

الإدارة الأمريكيّة شنّت حملةً في مجلس الأمن الدولي الأسبوع الماضي لتمديد حظر السّلاح الدولي على إيران الذي ينتهي رسميًّا الخريف المُقبل، لكنّها تُواجِه بالفشل بسبب تهديد كُل من روسيا والصين، الدّولتين دائمتيّ العُضويّة، باستِخدام حقّ النّقض (الفيتو) لتعطيل أيّ قرار بهذا الصّدد.

براين هوك المُمثّل الخاص للرئيس الأمريكي للشّأن الإيراني، أكّد الأسبوع الماضي بأنّ دونالد ترامب عازمٌ على شنّ حرب ضِدّ إيران إذا أصبح احتِمال إنتاجها للأسلحة النوويّة حقيقيًّا، في تهديدٍ تزامن مع آخَر إسرائيليّ ورد على لسان بنيامين نِتنياهو بأنّ حُكومته لن تسمح مُطلَقًا بامتِلاك إيران رؤوسًا نوويّةً.

مُعظم المُحلّلين الأمريكيين يُرَجِّحون احتِمال إقدام الرئيس ترامب على شنّ حرب ضدّ إيران قبيل الانتخابات الرئاسيّة لتعزيز حُظوظه في الفوز بعد تقدّم خصمه الديمقراطيّ جو بايدن عليه بعَشرِ نِقاط في استِطلاعات الرأي الأخيرة، والتّغطية على فشله في مُواجهة فيروس كورونا، وانتِشاره الواسع في مُعظم الولايات المتحدة الأمريكيّة، وتَعاظُم القوّة الاقتصاديّة والعسكريّة الصينيّة.

تكثيف الهجمات في العُمق الإيراني، واستِهداف مُنشآت نوويّة وباليستيّة، سواءً بأسلحة “سبرانيّة”، أو عبر عُملاء مزروعين في الدّاخل، تطوّرٌ جديدٌ يُثير قلَق القِيادة الإيرانيّة حتمًا، ويُشَكِّل ضربةً معنويّةً شديدةً لها، خاصّةً أنّ ردّ الفِعل الأوّلي لها انهِيارٌ كبيرٌ في قيمة الرّيال الإيراني (210 آلاف ريال لكُل دولار).

الهجمات الإسرائيليّة المُكثّفة على مواقعٍ إيرانيّةٍ في سورية طِوال الأعوام الثّلاثة الماضية، واغتِيال اللواء قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، ودعم رئيس وزراء عِراقي (مصطفى الكاظمي) مَعروفٌ بقُربه منها، وعداوته للنّفوذ الإيراني في بلاده، كلّها فشلت في استِفزاز إيران ودَفعِها للرّد عَسكريًّا ضدّ أهداف إسرائيليّة أو أمريكيّة.

من غير المُستبعد أن تأتي خطوة تكثيف الهجمات ضدّ أهداف نوويّة حسّاسة تصعيدًا جديدًا لتحقيق الهدف نفسه، أي لدفع إيران لاتّخاذ قرار الرّد، وتكون البادِئَة بإشعال فتيل الحرب بالتّالي، وفي التّوقيت الذي يُناسِب كُل من ترامب ونِتنياهو المأزومَين.

الثّنائي الأمريكي الإسرائيلي أعلنا الحرب على حُلفاء إيران في سورية (قانون قيصر) ولبنان (ضرب الاقتصاد اللّبناني وتدمير قيمة اللّيرة)، والهدف تجويع الشعب في البلدين وخلق حالة من الفوضى فيهما وبما يؤدّي إلى اندلاع شرارة حُروب أهليّة تُطيح بالنّظامين فيهما، ونزع سِلاح “حزب الله” على وجه الخُصوص، وتباهي جيمس جيفري المبعوث الأمريكي لسورية بالوقوف خلف هذه الحرب علنًا.

لا نعرف كيف سيكون الرّد الإيراني على هذه الهجمات الإسرائيليّة الأمريكيّة التي باتت تُشَكِّل إحراجًا للقِيادة الإيرانيّة أمام شعبها، وتَعكِس “انتِصارًا” ولو جُزئيًّا في الحرب النفسيّة المُتصاعِدة، فهل سيكون الرّد “سيبرانيًّا” على غِرار ذلك الذي استهدف حواسيب مؤسّسات المياه والمجاري الإسرائيليّة قبل شهر، وكان الرّد الانتقامي الإسرائيلي “السّيبراني” باستِهداف حواسيب ميناء رجائي لتصدير النّفط، في جنوب غرب إيران، أم بالهُجوم على سُفنٍ أمريكيّةٍ في مِياه الخليج؟ أو حتّى بالإيعاز للأذرع الحليفة الضّاربة في لبنان والعِراق وقِطاع غزّة، وشمال اليمن (الحوثيّون) بضرب العُمق الفِلسطيني المُحتل بزخّاتٍ مِن الصّواريخ الدّقيقة؟

***

الخِيارات أمام القِيادة الإيرانيّة تبدو في قمّة الصّعوبة، فعدم الرّد قد يعني المزيد من الهجَمات الأكثر خُطورةً مثلما حدَث ويَحدُث في سورية، خاصّةً أنّ الأهداف الجديدة نوويّة حسّاسة في العُمق الإيراني، أمّا المُبادرة بالرّد فربّما تُوفِّر الذّريعة التي تتطلّع إليها كُل مِن إسرائيل والولايات المتحدة لشَن حرب مُباشرة شامِلة ضدّ إيران؟

مِن المُستَبعد أن يكون الخَيار الإيراني هو عدم الرّد، ومُحاولة امتِصاص هذه الاستِفزازات الأمريكيّة الإسرائيليّة، لكسب المزيد من الوقت، انتِظارًا للحظة المُناسبة، أي إنتاج أسلحة نوويّة في ظِل غِياب التّفتيش الدولي وتسريع عمليّات التّخصيب ورفع مُستواها، فالسكّين وصَلَت إلى العظم مِثلَما يقول المثَل الشّعبي.

وما يجعلنا نُرجِّح هذا الخِيار بالرّد الإيراني بإسقاط طائرة “غلوبال هوك” الأمريكيّة المسيّرة التي اخترقت الأجواء الإيرانيّة فوق مضيق هرمز، وقصف قاعدة عين الأسد الأمريكيّة بعشَرات الصّواريخ انتِقامًا لاغتِيال الحاج سليماني.

أمّا كيف سيكون الرّد ومتَى فالقرار عند السيّد علي خامنئي المُرشد الأعلى.. واللُه أعلم

 
تعليقات