أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
شاكر فريد حسن/ رحيل أيقونة الفكر السياسي والثوري أنيس النقاش
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 58
 
عدد الزيارات : 45797093
 
عدد الزيارات اليوم : 11390
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   إشكاليات النظام السياسى الفلسطيني وحلول مقترحة // د. عبير عبد الرحمن ثابت      ترجح بإلغاء الانتخابات.. صحيفة تكشف عن فحوى تهديد "البرغوثي والقدوة" للرئيس ومركزية فتح في حال لم يأُخذ في مقترحاتهما      نتنياهو يتهم إيران رسميًا بالمسؤولية عن تفجير السفينة الإسرائيلية ويتهرب من الإجابة حول الرد على الهجوم...مسؤول أمني: إسرائيل قررت الرد على الهجوم الإيراني.      الدفاعات الجوية السورية تتصدى لعدوان اسرائيلي في محيط مدينة دمشق وتسقط معظم الصواريخ      النجــــار.. (حكاية عربية) // نبيــل عــودة      ماجدات فلسطين خلف قضبان السجون شموخ وعزيمة لا تلين رغم الألم الأسيرة/ روان نافذ رضوان أبو زيادة (1994م -2021م ) بقلم :- سامي إبراهيم فودة      إبراهيم أبراش / فوضى (الربيع العربي) تطبيقٌ للجيل الرابع للحروب      إسرائيل توسع من جمع معلوماتها بشأن النووي الإيراني... فهل تتخذ قرارا عسكريا قريبا؟      بايدن: سنصدر إعلانا يوم الاثنين عن السعودية عقب تقرير المخابرات عن ولي العهد      نتنياهو يمتنِع عن التلويح بالخيار العسكريّ الإسرائيليّ ضدّ إيران ومصادر بتل أبيب امريكا: “لن تتورّع عن اللجوء للعمل العسكريّ” !.      بصاروخ بالستي و15طائرة مسيرة.. الحوثيون يعلنون تنفيذ عملية هجومية كبيرة باتجاهِ العمق السعودي ردًا على “تصعيد التحالف”      حزب الله: التدويل خطر على البلاد والتمسك باتفاق الطائف يوجب عدم دعوة الدول إلى لبنان لحل الأزمة والمعالجة تبدأ من الداخل..      في تأمّل تجربة الكتابة منّك لله يا سهر... منّك لله! فراس حج محمد/ فلسطين      يديعوت : غانتس التقى سرا الملك الأردني عبد الله الثاني في عمان       إسرائيل تتهّم إيران رسميًا باستهداف سفينتها في بحر عُمان وتؤكّد أنّ الحديث يجري عن عمليةٍ “إرهابيّةٍ” انتقاميّةٍ مقصودةٍ.      حزب "يمينا": نفضل الانضمام لنتنياهو على الوصول لانتخابات خامسة      خلال أقل من 10 سنوات | التحقيق مع 60 رئيس سلطة محلية بقضايا فساد      قوائم الانتخابات الفلسطينية والمعركة المتوقعة..؟ د. هاني العقاد      طموح--- رانية مرجية      عدوان أمريكي على سوريا- منير شفيق      محنة التجارب الجديدة في الشِعر الفلسطيني نمر سعدي/ فلسطين      يا قدسُ معذرة عبد الله ضراب الجزائري      الظلم التاريخي للشعب العربي الفلسطيني بقلم : سري القدوة      قد يكون هناك نطعيم ثالث متمم .."فايزر" و"موديرنا" تعملان على تطوير لقاحهما ضد سلالات كورونا المتحورة      سوريا تندد بأشد العبارات بالضربات الجوية الأمريكية “الجبانة” على أراضيها وتدعو الرئيس بايدن لعدم انتهاج “شريعة الغاب”      بعد الطعن بشرعية الخطوة: الحكومة الإسرائيلية تجمّد توزيع لقاحات كورونا لدول عدّة      بايدن ابلغ العاهل السعودي عن تغييرات كبيرة في العلاقات الأمريكية – السعودية: سنحاسبكم على انتهاكات حقوق الإنسان      الجمعة المقبل: تظاهرة قطرية في أم الفحم رفضًا للجريمة وقمع الشرطة      العالم ينتظر الحرب واللاحرب؟ ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      جواد بولس // هل يحلم عماد بالزنابق البيضاء     
مقالات وافكار 
 

مسلسل "العميد" يثير مسألة التجارة بالأطفال السوريين في مخيمات اللجوء في لبنان زياد شليوط

2021-01-22
 

شاهدت مصادفة مقاطع متقطعة من مسلسل "العميد" على شاشة ام. بي. سي، مما دفعني لمشاهدته كاملا من خلال الانترنت، خاصة وأن المسلسل يتكون من 12 حلقة، مما يعد خروجا عن المألوف وعلى ما اعتدنا عليه في السنوات الأخيرة، أن تكون المسلسلات من 30 حلقة، من كتابة وإخراج باسم السلكا. حبكة مسلسل "العميد" تتمحور حول التحقيق في حادثة قتل، يعتري الغموض تفاصيلها، في ظل غياب الجثة ووجود بقع دم على أرضية إحدى غرف الفنادق الفخمة. هنا، تبدأ التحقيقات بخطين متوازيين: الأول هو التحقيق الروتيني الذي يجريه رجال الشرطة تحت إشراف محقق مختص يدعى يوسف (بديع أبو شقرا). والخط الثاني هو التحقيق غير الرسمي الذي يبدأ بتلمس خيوطه المحقق السوري مراد (تيم حسن)، الذي يعمل عميداً ومحاضراً في كلية الحقوق في إحدى الجامعات الخاصة في بيروت. تتوجه زوجة القتيل، الروائية سلمى (كاريس بشار)، إلى المحاضر مراد بطلب التدخل كمحقق خاص في القضية من قبلها وذلك بهدف التسريع بالتحقيق في مقتل زوجها والوصول إلى القاتل، بعدما قرأت عنه واطلعت على أعماله في هذا المجال في شبكة الإنترنت، وسمعت الحكايات عن لجوء الشرطة اللبنانية إليه في بعض تحقيقاتها وقضاياها المستعصية بسبب حنكته وذكائه الخارق! مما يخلق حساسية لدى المحقق يوسف، والذي يحاول عرقلة عمل وإيقاف جهوده.

تتشابك الأحداث في المسلسل، حيث تتقاطع التحقيقات في جريمة القتل، وتوصل إلى عصابة تتاجر بالأطفال السوريين، الذين نزح أهلهم إلى لبنان في أعقاب الحرب الكونية الأخيرة على سوريا، وتدمير البلاد وتشريد العباد، وهناك في أحد مخيمات النازحين السوريين في لبنان تنمو تلك العصابة مستغلة أوضاع النازحين المأساوية، ويتمكن المحقق مراد من الوصول إلى تلك العصابة ويتمكن من كشف أعضائها وفي مركزهم زوج سلمى، وبفضل نباهته وربطه بين الأحداث، يستكمل مهمته إلى أن يقوم بكشف ذاك المتهم وهو حي ولم يقتل بعد، مختبئا في خزانة في منزل شقيقته، بعدما ارتكب جريمة قتل أحد شركائه واستبدال شخصيته.

صحيح أن قصة المسلسل تعتمد حبكة بوليسية من الطراز الأول، لكن أهمية المسلسل تكمن في تسليط الضوء على مأساة النازحين السوريين في لبنان، وما يتعرضون له من استغلال بشع في أسوأ ظروف، مما يحتم العمل على إعادة أولئك النازحين وإيقاف مأساتهم، خاصة بعد عودة الهدوء والأمان إلى معظم الأراضي السورية، بعد سيطرة الدولة بجيشها الوطني على تلك المناطق، بدل مواصلة التجارة جسديا وسياسيا بالنازحين السوريين في لبنان.

ملاحظات شخصية: وضع المخرج والكاتب باسم السلكا ملاحظة مع بداية كل حلقة، غير عادية وعكس ما جرت العادة عليه، تؤكد أن حكايته لها وجود جذور واقعية، من خلال استخدام الجملة الكليشيه "أي تشابه مع الواقع فهو مقصود"، وهذا أمر فيه الكثير من الشجاعة التي يستحق عليها التقدير.

الأمر الثاني أنه كان من الصعب تقبل شخصية "العميد" التي أداها ببراعة كعادته الفنان السوري المتميز تيّم حسن، خاصة ونحن ما زلنا تحت تأثير شخصية "جبل شيخ الجبل"، في المسلسل المشهور "الهيبة". فالعميد شخصية أكاديمية تؤمن بالقانون ونبرة صوته هادئة جدا ولا تلجأ للصراخ حتى في أعتى المواقف. لكن تيم الموهوب استطاع تقمص الشخصية وتأديتها ببراعة متناهية، لا تترك مجالا للشك في نجوميته وقدرته على لعب أي دور، وقد سبق وشاهدناه يؤدي أدوارا متعددة يضيق المجال عن ذكرها. وتنضم إلى ذلك الممثلة السورية الموهوبة كلاريس بشار، حيث نراها هنا في دور مختلف عما لعبته سابقا من أدوار المرأة السورية في المسلسلات الشعبية النابعة من البيئة الشامية القديمة، فهنا تلعب دور امرأة مثقفة، متحررة، مستقلة وقد أجادت ونجحت في لعب هذا الدور.

ملاحظة غير فنية: أين هي الأوساط التي خرجت غاضبة على مشهد القبلة في مسلسل "شارع شيكاغو"، من مشاهد البؤس في مخيمات النازحين السوريين والتجارة بأعضاء الأطفال، ألا تثير هذه المشاهد مشاعر الحريصين على الحياء العام؟

(شفاعمرو- الجليل)

 
تعليقات