أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 68
 
عدد الزيارات : 40904928
 
عدد الزيارات اليوم : 15272
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   المُفكِّر والفيلسوف الأمريكيّ نعوم تشومسكي: السلطة الفلسطينيّة تعتمد “استدعاء الرعب” و”إستراتيجيّة الإلهاء” وتُخاطِب شعبها كأنّهم أطفال لتمرير مشروع الضمّ الإسرائيليّ      من يجرؤ على رفع رأسه؟ استنكار عالمي لضم إسرائيل أجزاء من “الضفة” وسط صمت عربي مطبق..      يعلون: إسرائيل تحكمها عصابة إجرامية رئيسها نتنياهو..!      الرجوب والعاروري خلال مؤتمر صحفي مشترك : سنجمد الخلافات لمواجهة الضم موحدين      أعلى عدد من المصابين خلال يوم : 966 مصابا جديدا بالكورونا أمس - افحصوا كم في بلدكم      بعد فنزويلا... سفن إيرانية تستعد للانطلاق إلى لبنان محملة بالمساعدات       الشاعرة نجاح كنعان داوّد في " ذبح الهديل " بقلم : شاكر فريد حسن      امرأةٌ وعريّةٌ في نادي الكنعانيّاتِ للإبداع- الكرمل! آمال عوّاد رضوان      موقف الأردن ما زال صلباً ...... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      سهيل ذياب // مصير حركات الاحتجاج الى أين...!      نتنياهو يوجه رسالة لأول مرة إلى الرئيس السوري بشار الأسد..سنواصل العمل العسكري في سوريا ولن نسمع بالتموضع الايراني هناك!      772 عدد الاصابات في اليوم الاخير ..الاعلى منذ اربعة اشهر...افحصوا عدد الاصابات بالكورونا في بلدكم اليوم      تل أبيب: استمرار التعاون الأمني بين جيش الاحتلال وأجهزة الأمن التابعة للسلطة عبر التنسيق مع مسؤولين فلسطينيين محليين في كلّ منطقةٍ وتتوجّس من ردّ عنيفٍ للجهاد الإسلاميّ      هوك يهدد إيران: الولايات المتحدة تنظر في إمكانية استخدام القوة العسكرية ضد طهران كوسيلة لمنعها من امتلاك السلاح النووي      المقاومة الفلسطينية تطلق 20 صاروخا تجريبيا في أقل من ساعة فجر اليوم       الكشف عن خريطة أوليّة للضمّ.. وضغوطات أميركية جديدة: الأرض مقابل الأرض      في الزنزانة رأيت الله ..ليلة الإعدaم.. الجزء (2) منذر ارشيد      الشاباك: بيروت حمود مواطنة إسرائيلية مقيمة في لبنان حاولت تجنيد أشخاص للتجسس لصالح حزب الله والشابة بيروت تنفي كل ما نسب اليها      "يديعوت" توضح حقيقة تأجيل الضم.. وتؤكد العقبة الوحيدة أمام نتنياهو هي من الداخل..!      مشروعان يهدّدان المنطقة العربية صبحي غندور*      أول تعليق من أمريكا على إصدار إيران أمر اعتقال بحق الرئيس ترامب      "أنصار الله" تعلن سقوط عشرات القتلى والجرحى خلال عملية في البيضاء ومأرب      كؤوسُ سُكّر* [إلى امرأةٍ ينهضُ الصّباحُ بين يديْها زهرةً] فراس حج محمد/ فلسطين      دنيس روس: إسرائيل لا تُقيم وزنًا لمواقف الدول العربيّة من الضمّ والقول الفصل لواشنطن وحتى لو سمح ترامب بتنفيذ الخطّة من غير المحتمل أنْ تعترف بها أيّ حكومةٍ أخرى      نتنياهو يزعم: ضم الضفة لإسرائيل سيدفع بعملية السلام ومسئول فلسطيني يرد: التسوية ماتت ونتنياهو لن يجد من يفاوضه      محمد مازح القاضي اللبناني: نموذج القاضي الشجاع عبد الستار قاسم      صراع دولي على الأرض الليبية ...... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      حُروفـي سَــمائيَّــــةُ اللــونِ شعــر / حسـين حسـن التلســـــيني       أمِيرُ الْبَيَانِ //بِقَلَم : شَاكِر فَرِيد حَسَن      فاروق مواسي أيقونة الشعر والثقافة وسادن اللغة العربية لروحك ألف سلام يا حبيبي ويا صديقي ويا معلمي .. محمد علوش *     
مقالات وافكار 
 

ابراهيم ابوعتيله // تركيا والكرد وجهان للعدوان المستمر على سوريا

2019-10-13
 

تركيا والكرد وجهان للعدوان المستمر على سوريا         

وتصر تركيا الأردوغانية على عدوانها المباشر والصريح على الجمهورية العربية السورية ، فلم يكفها كل ما قامت به طيلة السنوات الثماني الماضية من مؤامرات استهدفت كيان الدولة السورية ارضاً وشعباً ونظاماً وبنية تحتية مستقدمة من أجل ذلك كل ما أمكنها من عصابات العالم المتلحفة بالظلامية الدينية المتطرفة وتلك المرتبطة بالصهيوأمريكية الإمبريالية لتدمير كل وجوه الحضارة السورية العريقة ، فسهلت لهؤلاء الظلاميين وبدعم البترودولار العربي ، عملية التدريب والتسليح وتوفير كل ما يلزم من مال لهؤلاء المرتزقة الإرهابيين مع ضمان تلقي العلاج عند الإصابة في مستشفيات كيان العدو الصهيوني ....

لم تكن تركيا وحيدة في عدائها لسوريا العربية ، فلقد تحالفت من أجل ذلك مع العدو الرئيسي للعرب فكان هناك تفاهمات وتنسيق ودعم مباشر من الصهيونية وأمريكا ومن يسير في ركبها من القارة الاستعمارية العجوز كفرنسا وبريطانيا وألمانيا وغيرها ، كما وقف الإخونج وقوفا مباشراً مع تركيا ومع تدمير سوريا موظفين من أجل ذلك دولار الغاز ودولار النفط ....

ومع تكالب كل أعداء الحرية والعروبة ومع تحقيق الظلاميين والإرهابيين بعض اهدافهم من دمار استهدفوه وخططوا له مرحلياً ، ظن التركي من خلاله اقترابه من نيل ما يريد تحركه في ذلك شهوة تقسيم الوطن السوري وتشكيل كيان عدو جديد في شمال شرقي سوريا يحكمه الأكراد الوافدين لسوريا كلاجئين بعد هروبهم وطردهم من تركيا في عشرينات القرن الماضي برعاية ودعم مباشرين من أمريكا والعدو الصهيوني ومستغلين في ذلك انشغال الجيش العربي السوري بمقاتلة ودحر الظلاميين المرتزقة من أرض سوريا والتي سجل فيها الجيش السوري انتصارات أذهلت كل الأعداء .

وما أن اقتربت ساعة التحرير الشامل والنهائي والهزيمة المطلقة لحلفاء الإرهاب والظلام حتى تأهبت تركيا لمنع ذلك من خلال الوقوف بقوة مع حثالات العالم البشرية التي تجمعت في محافظة إدلب ساعية إلى منع الخلاص منهم مستغلة في ذلك شهوة القيصر بوتين وهدفة باختراق حلف شمال الأطلسي بتعزيز علاقاته بتركيا الذي يسعى أردوغانها لتسجيل انتصارات تعيد البريق للاتاتوركية العثمانية على حساب دول الجوار .. فتم تأخير عملية تحرير إدلب وايقاف زحف الجيش العربي السوري ولو مؤقتاً .

ولما استشعر أردوغان بقرب فشل كل مؤامراته على سوريا العربية ... عاد مرة أخرى بوجه جديد وأكثر عدوانية ،  فكان أن قام بعدوانه على شمال سوريا بحجة إقامة منطقة " آمنة " ينقل إليها اللاجئين السوريين المتواجدين في تركيا ، متذرعاً بمنع الإرهابيين من دخول تركيا علماً بأن غالبية هؤلاء الإرهابيين قد جاؤا من خلال تركيا وبغطاء منها ، وليس مستغرباً أن يستغل أردوغان من دربتهم تركيا من الارهابيين والخارجيين عن الدولة السورية تحت مسمى " الجيش الوطني الحر " ليكون هذا الجيش في مقدمة أعداء وطنهم السوري ...

وهاهي تركيا وعملائها يقومون بالعدوان على الشمال السوري بعد أن سكتت عما يجري في تلك المنطقة لسنوات عديدة ، منفذةً في ذلك رغبة أمريكا والصهاينة الذين وظفوا الكرد في تلك المنطقة لمحاربة الدولة السورية بهدف إقامة كيان لقيط لهؤلاء الكرد متناسين في ذلك أن هؤلاء الكر قد قدموا من تركيا كلاجئين بعد ثورة سعيد بيران 1925 حيث استضافهم الوطن السوري ومنحهم حق المواطنة فقاموا بطعنه فاتحين في ذلك المجال للعنصريين من الأكراد القادمين من شمال العراق وايران وتركيا للتواجد معهم موهمين العالم بكثرة تعدادهم وبحقهم المزعوم بخلق دولة قومية لهم في شمال سوريا كما حاول قبلهم البرازانيين الصهاينة بأن يفعلوا في شمال العراق ..  فتركيا هنا وبعدوانها تستهدف كما سبق تقسيم الوطن السوري واستمرار الحرب على سوريا بوجه جديد تحقيقاً لأطماع الأتاتوركيين العثمانيين ومن جهة ولمنع قيام كيان للكرد قد ينمي ويزيد الوعي القومي للكرد في مناطقهم الأصلية في جنوب شرق تركيا وهي المنطقة التي يتوجب أن تقام بها الدولة الكردية ففيها يتواجد أكثر من 25 مليون كردي ومنها قدم الكرد لسوريا فلا جذور تاريخية للكرد في سوريا وجذورهم إن صحت تقع في جنوب شرق تركيا ....

ومن المفارقات التي احدثها العدوان التركي :

  • أن تقوم أمريكا بسحب قليل من قواتها من شمال سوريا كي تسهل العدوان التركي ومنع أي احتكاك بين أمريكا وتركيا موهمة العالم بمعارضتها للعدوان التركي.
  • قيام الكثير من الدول التي أيدت الإرهابيين بشجب واستنكار العدوان التركي رغم كونهم مؤيدين للجيش الحر التي تستخدمه تركيا في حربها .
  • استمرار الإخونج في دعم كل ما يستهدف تدمير سوريا بقيام هؤلاء بدعم العدوان التركي .
  • قيام دول الجامعة العربية باستثناء قطر باستنكار العدوان على سوريا العربية بكلام وعبارات معسولة رافضين حتى الآن إعادة سوريا إلى تلك الجامعة ودخول الصومال " المنهار" إلى التحالف الداعم لتدمير سوريا برفضها لبيان الجامعة العربية حول الموضوع .
  • استمرار دول أوروبا العجوز بدعمها للكرد ورفضها للعدوان التركي على سوريا ليس دعماً لسوريا بل دعماً لإنشاء كيان كردي في تلك المنطقة .
  • تباكي الصهاينة علناً على حق الكرد في قيام دولة لهم واعتراض الصهاينة على قيام حليفهم أردوغان بالعدوان على تركيا .
  • عدم وضوح الموقف الروسي ومحاولة بوتين تسويق أفكار للمصالحة " المستحيلة " بين الكرد والاتراك من جهة وبين الأتراك وسوريا من جهة أخرى .
  • قيام بعض الكرد باللجوء للدولة السورية ساعين إلى دعمها في مواجهة العدوان التركي .

ومهما قيل ، فكما فعلت الدولة السورية وكما فعل الجيش العربي السوري .. فإن منطق الأحداث والتجارب خلال السنوات الثماني الأخيرة يؤكد وبما لا يدع مجالاً للشك بأن المشروع الكردي والتركي والصهيوني والأمريكي والإخونجي والدولار الغازي / النفطي سيفشل وسيتحطم على صخرة الصمود العربي السوري .

 

ابراهيم ابوعتيله

عمان / الأردن

12 / 10 / 2019

 

 

 
تعليقات