أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
د.عدنان بكرية// الحرب قادمة وساعة الصفر قريبة جدا....
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 33
 
عدد الزيارات : 36637864
 
عدد الزيارات اليوم : 9070
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مُستشرِقٌ إسرائيليٌّ عن محافل رفيعةٍ بالكيان: السيسي ينظر للحكومة الإسرائيليّة على أنّها الجانب المُشرِق من الكوكب ويعمل بوتيرةٍ عاليّةٍ لوقف مُقاطعتها ثقافيًا أيضًا      لماذا لا تُعلِن إسرائيل مسؤوليتها عن تفجيرات العراق الـ”غريبة”؟ ولماذا لا تتهِّم بغداد الكيان بتنفيذها؟      محلل عسكري : الضفة ستشتعل قبل انتخابات الكنيست على خلفية الازمة الاقتصادية      مسؤول إسرائيلي كبير : "صفقة القرن" خلال أسابيع... وهذه لاءاتنا      غزليَّات على نافذة صيفية نمر سعدي/ فلسطين      عادة صياغة تقاليد بعض المناسبات الفلسطينية عبد الستار قاسم      على هامش ما حدث ويحدث في جامعة الأزهر: تهاونت مع الحق أمس ففقدت قدرة الدفاع عنه اليوم! // بقلم الدكتور/ أيوب عثمان      خطة ضم الضفة الغربية بدأت قبل سنتين ..؟ د. هاني العقاد      فصليّة       سعيد نفّاع // تدريز العرب المسيحيّين في إسرائيل (قراءة في دراسة وإعادة طرح مقالة!)      الجيش السوري يقطع طرق الإمداد على مسلحي "النصرة" في ريف حماة الشمالي      عباس ينهي خدمات وامتيازات كافة مستشاريه.. وإلزام رئيس وأعضاء الحكومة الـ 17 بإعادة المبالغ التي كانوا قد تقاضوها      شاكر فريد حسن // خمس سنوات على رحيل فارس الشعر الوطني المقاوم سميح القاسم      ما الهدف من منع دوري العائلات المقدسية..؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      د. نضير الخزرجي// العربية والهوية .. ضياع في الشرق وفي الغرب اتباع      الجيش السوري يسيطر على حاجز الفقير بخان شيخون في ريف إدلب الجنوبي      كلمة عن الكاهن الأكبر يعقوب بن عزّي (١٨٩٩-١٩٨٧) حسيب شحادة      عاطف ابو بكر //[الواهمووووونْ]      إيران تقول إنها حذرت الولايات المتحدة من احتجاز ناقلتها النفطية وعدم القيام بمثل هذا الخطأ إذ سيكون له عواقب وخيمة      تل أبيب: نتنياهو أوهن من شنّ حربٍ على القطاع وتصريحاته لا تمُتّ للحقيقة بصلةٍ وتقريرٌ سريٌّ يُحذِّر من انفجار الضفّة الغربيّة واندلاع الانتفاضة الشعبيّة      الياسر للميادين: أميركا هي من استهدفت معسكر الصقر في سياق الضغط على الحكومة العراقية      مؤرِّخٌ إسرائيليٌّ: “عقيدة الضاحية” وُضِعَت بتل أبيب وحزب الله سيُطبِّق”عقيدة وزارة الأمن”… في الحرب القادِمة سيدفع الكيان الثمن الأشّد      ابراهيم امين مؤمن // مقامة الرقصة الأخيرة      ليبرمان: نتنياهو استعراضي و زعيم ضعيف و سيقدم ملايين الدولارات كحماية لحماس بنهاية الشهر      الجهاد وحماس : الاحتلال الاسرائيلي يتحمل مسؤولية جريمة الامس في غزة      تلفزيون اسرائيلي : مجموعتان حاولتا التسلل من غزة لإسرائيل سبقها إطلاق صواريخ للتمويه      سلطات جبل طارق ترفض طلبا أمريكيا لاحتجاز ناقلة النفط الإيرانية وتؤكد ان عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد طهران أقل بكثير عن تلك المطبقة في الولايات المتحدة      مقاومة نصر الله.. و جبهة خامسة إسرائيلية أمريكية عربية// دكتورة ميساء المصري      رحلة الموت : العثور على جثة طالبة التخنيون اية نعامنة من عرابة التي اختفت آثىرها خلال رحلة تعليمية في صحراء إثيوبيا       زهرة على ضريح طالبة العلم آية نعامنة بقلم : شاكر فريد حسن     
مقالات وافكار 
 

رنين هاتف وحنين د. فايز أبو شمالة

2019-04-22
 

 

حين يرن الهاتف في البيت، ويكون المتحدث على الطرف الأخر أحد الأسرى الفلسطينيين، يسأل عن أحوال الناس والجيران، ويسأل عن صحة أبيه، ويعانق عبر الأثير أمه، ويقبل طفلته، ويهمس لذويه بكلمات الحب. لعمرك فإن هذا قمة الفرح الإنساني.

هذا الانجاز الذي حققه الأسرى الفلسطينيون في إضراب الكرامة 2، الإضراب السريع والخاطف لا يقدر قيمته إلا من اكتوى بنار الغربة، وذاق ألم الفراق والحرمان من رؤية الأحبة، ولا يفتخر بهذا الانجاز إلا كل من انتمى لفلسطين الوطن، وعشق ترابها، وهذا ما أدركته يوم جمعة الأسير شرق خان يونس، حين ألقيت كلمة الأسرى، لقد لاحظت انشداد الجماهير، ورغبتها في معرفة تفاصيل حياة الأسرى، وتفاصيل الإضراب والمفاوضات والانتصار الذي حققوه بصبرهم.

قلت للناس: اليوم صار من حق الأسير الفلسطيني أن يتكلم مع أهله ثلاث مرات في الأٍسبوع، في كل مرة عشرين دقيقة، هذا التواصل الإنساني مع الأهل كان حكراً على السجناء الإسرائيليين، وكان محرماً على الأسرى الفلسطينيين، وضربت لذلك مثلاً، حين أبلغني السجان قبل 28 عاماً، بأنني سأنقل من مستشفى سجن الرملة إلى المستشفى الخارجي "أساف هاروفيه" لإجراء عملية جراحية في العمود الفقري، يومها حارت بي السبل، كيف أتصل بأهلي؟ كيف أبلغهم بنقلي إلى المستشفى، ليأتوا للوقوف إلى جانبي، أو لنقل جثتي إذا مت، يومها لجأت إلى سجين إسرائيلي، وطلبت منه أن يتصل عبر الهاتف بأهلي في خان يونس على رقم هاتف كنت أحفظه، وقد اتصل السجين الإسرائيلي، وجاء الأهل في اليوم التالي إلى المستشفى، والتقيت بهم.

وللتأكيد على أهمية التواصل الإنساني، فقد ضحى عضو الكنيست الإسرائيلي العربي المسيحي باسل غطاس، ضحى بعضوية الكنيست، وسنتين من السجن الفعلي، عقاباً على  إيصاله هاتف محمول إلى الأسير وليد دقة، اليوم سيفرح الأسير باسل غطاس مرتين؛ المرة الأولى لأنه سيتصل بأهله وذويه عبر الهاتف، وسيفرح للمرة الثانية للنصر الذي حققه الأسرى، وهم ينتزعون الهاتف بإرادتهم، وما يؤكد سلامة فعله الإنساني الذي يقضي من أجله عقوبة سجن فعلي.

وعلينا الاعتراف أن إضراب الأسرى الأخير ما كان لينجح لولا مسيرات العودة، فهذه هي المرة الأولى التي يضرب فيها الأسرى تحت ظلال مسيرات العودة، وفي كنف المقاومة، لذلك كان النصر سريعاً، نصر حققوا من خلاله رفع أجهزة التشويش، وفرضوا على الإدارة إلغاء العقوبات التي فرضتها إدارة السجون، أوقفوا العزل الانفرادي، وحالوا دون بقاء الأسيرات المريضات في معبار الرملة، ليبقى الانجاز الأهم هو التواصل الهاتفي مع الأهل ثلاث مرات أسبوعياً.

وكي أدلل على أهمية التواصل الهاتفي سأقول: جاءت أمي لزيارتي في سجن عسقلان بعد الإضراب الشهير سنة 1992، وكانت الزيارة ممنوعة لشهر تقريباً، يومها حدثتني أمي ببساطة وبراءة عن بيت العزاء، وعن الحشود التي شاركت في تشييع الجنازة، وعن منع التجول بعد يوم من تشييع الجنازة، وعن الطعام الذي أعدوه للمعزين، كانت أمي تسرد الأحداث عن الموت ببراءة وعفوية، وحين سألتها: ومن هو الميت يا أمي؟ من هو الشخص الذي شيعوه؟

قالت أمي: إنه أبوك الله يرحمه! لقد توفى! وأضافت وهي تستدرك الأمر: ألم تكن تعلم من قبل؟ كل الناس تعرف أن أباك قد توفى من قبل أسابيع، فكيف لا تعرف أنت حتى يومنا هذا!؟

الأسرى الذين انتصروا في إضراب كرامة 2 هم بحاجة إلى كرامة رقم 3، لا عن طريق الإضراب عن الطعام، وإنما عن طريق صفقة تبادل أسرى؛ تلم شمل الأحبة، وترفع رأس المقاومة.

 
تعليقات