أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
ابراهيم علوش // وسائل إعلام غربية تشكك بوقف إطلاق النار في سورية
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 8
 
عدد الزيارات : 25279021
 
عدد الزيارات اليوم : 4991
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
أبو مرزوق: سقف ما تقدمه إيران للمقاومة لا يوازيه سقف آخر

جنرال إسرائيليّ: 1500 صاروخ سيُطلق حزب الله يوميًا على العمق وسيحتّل مستوطنات بالشمال وسنمحو 200 قرية شيعيّة بالجنوب والهدف هزيمة الحزب وليس ردعه

المخابرات الاميركية : 3 دول عربية ستختفي عن خارطة الشرق الاوسط قريبا

البارزاني يدعو لتقسيم العراق إلى ثلاثة كيانات منفصلة.. سنة شيعة كرد

التلفزيون الإسرائيليّ: قيادات في غزّة أبلغت مشعل رفضها لولاية ثالثة والسنوار المرشّح المؤكّد لخلافته.. وليبرمان “ينصح” الأخير بترتيب جنازته

السيسي والمجالي نصحا الرئيس عباس ب”نسيان قطاع غزة” وحركة حماس تستعد لحرب “إغتيالات”

حماس تدخل على خط اختيار خليفة عباس وفتح تخشى الثمن الباهظ مقابل دعم مرشحها

مركز أبحاث الأمن القوميّ بتل أبيب: السيسي يسعى لسلامٍ “دافئٍ” يتمحور بإقامة محورٍ إقليميٍّ جديدٍ في إطاره مصر ودول الخليج وإسرائيل ضدّ إيران والجماعات الإسلاميّة

خالد مشعل يبلغ مقربيه بقراره النهائي: لن أترشح لقيادة حماس نهاية العام.. والتنافس يشتعل بين الزهار وهنية وأبو مرزوق..

لاول مرة.. إسرائيل ترأس لجنة في الأمم المتحدة وأربع دول عربية صوتت لصالحها

معاريف تتوقع مواجهة قريبة مع حماس تؤدي لمقتل عشرات الاسرائيليين

ليبرمان من كيشينيف إلى حارس نادٍ ليليّ حتى وزارة الأمن: الرجل الذي بنى شعبيته على كره العرب وهدّدّ بقصف سدّ أسوان وأكّد أنّ عرفات وعبّاس يكرهان اليهود ويدعمان الإرهاب

إسرائيل رفضت السماح للعربيّ بزيارة رام الله وتل أبيب تزعم أنّ الأمين العّام للجامعة العربيّة ألغى زيارته بسبب الاحتجاجات

 
مواقع صديقة
موقع زيتونة
موقع ميثاق الاحرار العرب الدروز في ال 48
اسرى 48
كرملنا
سورية العربية
موقع البروفسور محمد ربيع
الصفصاف
فلسطيني
الاردن العربي
نبض الوعي العربي
 آخر الأخبار |
   بنود الاتفاق التركي الاسراءيلي حول غزة صيغ بمعزل عن السلطة .. امكانيات تفاوض اسرائيل وحماس بشكل مباشر      السيد خامنئي: أعداء إيران صنعوا داعش لكسرها      تل أبيب: المُصالحة مع تركيّا قد تقود إلى تعزيز علاقاتنا مع السعوديّة وتقريب وجهات النظر بين أنقرة والقاهرة بضغطٍ إسرائيليٍّ والمشهد الجيو-سياسيّ تغيّر      العرب والاتحاد الاوروبي قد يكونان المستفيد الاكبر من الخروج البريطاني على المديين المتوسط والبعيد.. واليكم مرافعتنا التي تؤكد حججنا عبد الباري عطوان      ما المطلوب من تركيا؟! ..د. سامي الأخرس      رباعيّة المجتمعات الحديثة الناجحة صبحي غندور      تداعيات خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي بقلم :- راسم عبيدات      فلكياً- رمضان 30 يوماً وعيد الفطر يوم الأربعاء      بعد ساعات من خطاب نصر الله.. عملية عسكرية واسعة وغارات روسية سورية على حلب.. هل بدأت ام المعارك في الشمال السوري؟      نصر الله يعلن ان حلب هي “المعركة الاستراتيجية الكبرى” للدفاع عن لبنان وسوريا والعراق ويتعهد بزيادة عديد قواته فيها      سعوديان يَقتلان والديهما لوصفهما داعش بالإرهابية.. مُطالبات “بتحصين” المجتمع من “الفكر الداعشي”      خدمات اسرائيلية سعودية متبادلة ومليارات الدولارات تتدفق على تل أبيب      بعد فرز غالبية الاصوات ... استفتاء بريطانيا.. الاغلبية مع الانفصال عن الاتحاد الاوروبي      "لماذا تستهدف المخيمات من قبل الرئيس محمود عباس"؟ بقلم :- الأسير أمجد أبو لطيفه      هرتسليا بين المقاطعة والمقارعة جواد بولس      د / إبراهيم ابراش ما وراء إثارة مسألة خلافة الرئيس أبو مازن       ما الذي يجري في عالمنا؟ أ. د فاروق مواسي      بوتين يحذر الناتو من تكثيف خطابه العدائي مما سيجعل روسيا مضطرة للرد،      تل أبيب تُقّر: نُصدّر أسلحة إلى دولٍ غير ديمقراطيّة وأخرى تنتهك حقوق الإنسان وتجري فيها عمليات إبادة عرقيّة ووزارة الأمن تُشجّع التُجّار الإسرائيليين       رباعيّة المجتمعات الحديثة الناجحة صبحي غندور*      كولومبوس أيّها المتغطرس محمد علوش *      ابوالخيزران: فلسطين تُناديكُم..ليست بخير ولا على ما يرام!! د.شكري الهزَيل      أبو مرزوق: سقف ما تقدمه إيران للمقاومة لا يوازيه سقف آخر      جنرال إسرائيليّ: 1500 صاروخ سيُطلق حزب الله يوميًا على العمق وسيحتّل مستوطنات بالشمال وسنمحو 200 قرية شيعيّة بالجنوب والهدف هزيمة الحزب وليس ردعه      المخابرات الاميركية : 3 دول عربية ستختفي عن خارطة الشرق الاوسط قريبا      البارزاني يدعو لتقسيم العراق إلى ثلاثة كيانات منفصلة.. سنة شيعة كرد      التلفزيون الإسرائيليّ: قيادات في غزّة أبلغت مشعل رفضها لولاية ثالثة والسنوار المرشّح المؤكّد لخلافته.. وليبرمان “ينصح” الأخير بترتيب جنازته      طهران تكشف تفاصيل عن الخلية الإرهابية التي تمّ اعتقالها      عدنان كنفاني // الدَوحَةُ      مصدر حمساوي: تركيا اسقطت شرط رفع الحصار مقابل التطبيع الكامل مع اسرائيل     
مقالات وافكار 
 

عمر عبد الهادي: الساقطون

2010-05-29
 

الساقطون

 

بقلم: عمر عبد الهادي

 

عندما بدأ الوعي الأولي يتسرب لعقولنا الساكنة في أجسادنا الصغيرة ,وأعني عندما كنا فتيانا وفتيات يانعين ولكن غير بالغين لسن الرشد كنا نتداول كلمات عميقة وكبيرة نعبر بها عن أمور وأحداث سطحية و صغيرة فنقول مثلا سقط فلان او فلانة في صفه أو في بعض دروسه وقد نقول هنالك اربعة او خمسة أو أكثر من الساقطين في صفنا أو في مدرستنا . كانت المدرسة والدراسة هي عالمنا الأكبر فلا صعود ولا سقوط إلا بها أو من خلالها .

 

بعد أن غادرتنا براءة الصغار وأخذنا نعارك الحياة الجميلة والصعبة في آن وندخلها من أبوابها المتعددة ثم نتصارع معها من أجل كسب لقمة العيش أدركنا اننا أمام امتحان صعب لأن العيش نوعان ..   نظيف وغير نظيف فلو اخترنا العيش النظيف نكون قد إخترنا طريقا صعبا ربما لا يجلب لنا الثراء والشهرة لكنه يمنحنا عيشا كريما وشريفا وبسيطا ويهيئنا كي نكون من فئة الأنقياء الصاعدين نحو السمو الأخلاقي ولو اخترنا غير النظيف فسوف نجده طريقا سهلا قد يجلب لنا الثروة والجاه لكنه يهيئنا كي نصبح من الفئة الأخرى المخصصة للملوثين الساقطين نحو الهاوية والحضيض اللا أخلاقي وهنا يصبح للسقوط معنىً مغايرا لا يشبه السقوط في المدرسة في شيء اللهم استعارة الكلمة نفسها للتعبير.

 

في زمننا يوجد ساقطون كثر قد لا يتسع هذا المقال لأعدادهم أو أسمائهم أو أسماء مهنهم ووظائفهم . لدينا قائمة لا حصر لها من الساقطين العرب وعلى رأسهم رؤساء دول ورؤساء وزارات ووزراء ومدراء دوائر وسياسيون كبار وأمناء عامون لمنظمات وطنية واقليمية ودولية أو أمناء عامون لتنظيمات شعبية عربية وفلسطينية إضافة لكثيرين من رؤساء تحرير صحفنا اليومية والاسبوعية وآخرين من حملة الاقلام المأجورة الذين خصصت لهم أعمدة يومية أو اسبوعية , ولا بد ان نعرج على ذكر الساقطين من الفضائيين أصحاب ومدراء غالبية القنوات الفضائية العربية هذا ان لم نتطرق لأنواع عديدة اخرى من السقوط مثل سقوط أعداد كبيرة من أصحاب المهن الطبية والهندسية والتجارية والصناعية الذين كثيرا ما يفرّطون بأمانة المهنة أو بالقَسَم المهني فيلهثون ويجرون خلف المال الحرام غير مبالين بالثمن الباهظ الذي يدفعونه من رصيدهم المهني والاخلاقي .

 

ما أحلى السقوط عند الجالسين في صفوف المدارس غير المتسبب بالاذى للآخرين والمتاح دائما الخروج منه ببذل المزيد من الإهتمام في الدراسه والتحصيل المدرسي . أما الكبار الساقطون فما أكبر حجم الأذى الذي جلبوه لشعوبهم ...! إنهم يمضون غير مبالين بشيء سوى رؤية جيوبهم حبلى بالمال الحرام وعيونهم لا تشخص إلا نحو الشهوة والشهرة والمناصب الكبيرة , وإذا عرجنا على قضيتنا المركزية نشاهد ساقطين كثر في الداخل الفلسطيني , فمن أجل مكاسبهم الدنيوية الزائلة أختاروا أن يكونوا أعوانا لأعداء أوطانهم وأمتهم , اختاروا التنسيق الأمني مع الإسرائيلي المحتل وباتوا مني لا يترددون في خطف البندقية المقاومة من أيادي الشرفاء ولا يترددون في اعتقالهم  أو حتى في قتلهم ولا يتوقفون عن سعيهم لشراء الذمم وإغراء المجوّعين بسبب الإحتلال برواتب تأتيهم من تحت القبعة العسكرية للاميركي دايتون وذلك بعد نجاحهم في خطف اللقمة وحبة الزيتون من أفواه إبناء جلدتهم من أجل إخضاعهم . هؤلاء الساقطون  يتخلّون طوعا عن البنادق وعن تراب الوطن وزيتونه المعادلة لأرواحنا والتي نتخذ منها رمزا لوجودنا ورزقنا.. لكن شعبنا الصامد فوق أرضه , لسان حاله يقول للمحتل ولأعوانه من الساقطين نحن باقون لنمسك بالبندقية ولنحرس التراب ونحرس أشجار الزيتون كما أنشد شاعر فلسطين الراحل توفيق زياد .

omarjahadi@yahoo.com

 
مواضيع ذات صلة:
عمر عبد الهادي :ماذا تبيّت \"اسرائيل المرتبكة"
عمر عبد الهادي: عرب وفلسطينيو الإعتدال ضلوا الطريق
عمر عبد الهادي: الاردن في دائرة الخطر
عمر عبد الهادي - قصيدة- حبيبي يا حسن
عمر عبد الهادي: عزام الأحمد: جميع المعابر مفتوحة وغزة لا تحتاج لمساعدات !
عمر عبد الهادي: فلسطين شأن كوني بامتياز
عمر عبد الهادي: تركيا السنية وايران الشيعية
عمر عبد الهادي : صبراً آل الأحرار إن موعدكم النصر والجنة
عمر عبد الهادي: الهوان العربي لأجل الكراسي أم لأكثر !!؟
عمر عبد الهادي: تحرير الجولان ومزارع شبعا
عمر عبد الهادي: الحجارة والبنادق
 
تعليقات