أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
د.عدنان بكرية// الحرب قادمة وساعة الصفر قريبة جدا....
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 32
 
عدد الزيارات : 36637025
 
عدد الزيارات اليوم : 8231
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مُستشرِقٌ إسرائيليٌّ عن محافل رفيعةٍ بالكيان: السيسي ينظر للحكومة الإسرائيليّة على أنّها الجانب المُشرِق من الكوكب ويعمل بوتيرةٍ عاليّةٍ لوقف مُقاطعتها ثقافيًا أيضًا      لماذا لا تُعلِن إسرائيل مسؤوليتها عن تفجيرات العراق الـ”غريبة”؟ ولماذا لا تتهِّم بغداد الكيان بتنفيذها؟      محلل عسكري : الضفة ستشتعل قبل انتخابات الكنيست على خلفية الازمة الاقتصادية      مسؤول إسرائيلي كبير : "صفقة القرن" خلال أسابيع... وهذه لاءاتنا      غزليَّات على نافذة صيفية نمر سعدي/ فلسطين      عادة صياغة تقاليد بعض المناسبات الفلسطينية عبد الستار قاسم      على هامش ما حدث ويحدث في جامعة الأزهر: تهاونت مع الحق أمس ففقدت قدرة الدفاع عنه اليوم! // بقلم الدكتور/ أيوب عثمان      خطة ضم الضفة الغربية بدأت قبل سنتين ..؟ د. هاني العقاد      فصليّة       سعيد نفّاع // تدريز العرب المسيحيّين في إسرائيل (قراءة في دراسة وإعادة طرح مقالة!)      الجيش السوري يقطع طرق الإمداد على مسلحي "النصرة" في ريف حماة الشمالي      عباس ينهي خدمات وامتيازات كافة مستشاريه.. وإلزام رئيس وأعضاء الحكومة الـ 17 بإعادة المبالغ التي كانوا قد تقاضوها      شاكر فريد حسن // خمس سنوات على رحيل فارس الشعر الوطني المقاوم سميح القاسم      ما الهدف من منع دوري العائلات المقدسية..؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      د. نضير الخزرجي// العربية والهوية .. ضياع في الشرق وفي الغرب اتباع      الجيش السوري يسيطر على حاجز الفقير بخان شيخون في ريف إدلب الجنوبي      كلمة عن الكاهن الأكبر يعقوب بن عزّي (١٨٩٩-١٩٨٧) حسيب شحادة      عاطف ابو بكر //[الواهمووووونْ]      إيران تقول إنها حذرت الولايات المتحدة من احتجاز ناقلتها النفطية وعدم القيام بمثل هذا الخطأ إذ سيكون له عواقب وخيمة      تل أبيب: نتنياهو أوهن من شنّ حربٍ على القطاع وتصريحاته لا تمُتّ للحقيقة بصلةٍ وتقريرٌ سريٌّ يُحذِّر من انفجار الضفّة الغربيّة واندلاع الانتفاضة الشعبيّة      الياسر للميادين: أميركا هي من استهدفت معسكر الصقر في سياق الضغط على الحكومة العراقية      مؤرِّخٌ إسرائيليٌّ: “عقيدة الضاحية” وُضِعَت بتل أبيب وحزب الله سيُطبِّق”عقيدة وزارة الأمن”… في الحرب القادِمة سيدفع الكيان الثمن الأشّد      ابراهيم امين مؤمن // مقامة الرقصة الأخيرة      ليبرمان: نتنياهو استعراضي و زعيم ضعيف و سيقدم ملايين الدولارات كحماية لحماس بنهاية الشهر      الجهاد وحماس : الاحتلال الاسرائيلي يتحمل مسؤولية جريمة الامس في غزة      تلفزيون اسرائيلي : مجموعتان حاولتا التسلل من غزة لإسرائيل سبقها إطلاق صواريخ للتمويه      سلطات جبل طارق ترفض طلبا أمريكيا لاحتجاز ناقلة النفط الإيرانية وتؤكد ان عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد طهران أقل بكثير عن تلك المطبقة في الولايات المتحدة      مقاومة نصر الله.. و جبهة خامسة إسرائيلية أمريكية عربية// دكتورة ميساء المصري      رحلة الموت : العثور على جثة طالبة التخنيون اية نعامنة من عرابة التي اختفت آثىرها خلال رحلة تعليمية في صحراء إثيوبيا       زهرة على ضريح طالبة العلم آية نعامنة بقلم : شاكر فريد حسن     
مواضيع مميزة 
 

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

2019-07-06
 

تطرق موقع إسرائيلي، الى خطة حزب الله "السرية والضخمة" التي تهدف إلى غزو عدة مناطق تقع تحت سيطرة الاحتلال الإسرائيلي، بهدف "إدخال إسرائيل في صدمة".

وفي تحليل لموقع "تايمز أوف إسرائيل"، أعده المحلل الإسرائيلي لشؤون الشرق الأوسط آفي يسسخاروف، أوضح أن الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله، "تباهى في خطابه الأخير بقدرة منظمته على اختراق إسرائيل من لبنان".

وقال: "قد تكون شبكة الأنفاق العابرة للحدود التابعة لحزب الله قد دمرت، ولكن حتى في غيابها يصر نصرالله على أن قوات الكوماندوز التابعة له ستحاول غزو إسرائيل سرا، ومداهمة بلدات وقواعد عسكرية في الشمال، في حين يدرك حزب الله أنه سيدفع ثمنا باهظا على خطوة كهذه".

 

ومع ذلك أكد أن "الإنجاز الذي ستحققه هذه الخطوة من الناحية الدعائية سيكون حاسما"، بحسب يسسخاروف الذي ذكر أن " نصرالله في كل خطاب يلقيه مثل إسطوانة مشروخة، يهدد بعملية عسكرية في إسرائيل في حال اندلاع حرب، فأحيانا يسمي ذلك "غزو الجليل"، وأخرى يكتفي بكلمة "اختراق".

وتساءل: "كيف سيحدث ذلك؟"، منوها إلى أنه "بعد أن كشف الجيش الإسرائيلي عن السلاح السري والاستراتيجي لحزب الله - الأنفاق - وقام بتدميرها، تخطط المنظمة للعمل داخل إسرائيل والاستيلاء على بلدة أو قطعة أرض".

ولفت إلى أنه "قد لا يمتلك حزب الله سلاحا استراتيجيا آخر مثل الأنفاق، ولكن يمكن افتراض أنه لا يزال لديه خطة طموحة ومفصلة لاحتلال بلدات ومواقع عسكرية على الحدود الشمالية لإسرائيل (فلسطين المحتلة)".

وأكد المحلل أن "الهدف من مشروع الأنفاق؛ هو إدخال إسرائيل في صدمة، ونقل مئات العناصر من وحدة الكوماندوز (رضوان) إلى داخل إسرائيل لتنفيذ هجمات مختلفة".

وذكر أن "رضوان"، كان عبارة عن اسم الشهرة لعماد مغنية، القيادي العسكري لحزب الله الذي اغتالته إسرائيل عام 2008، منوها إلى أن "الحزب يعطي أولوية عليا لعناصر هذه الوحدة في كل شيء تقريبا؛ الميزانية والمعدات والموارد واللوجستيات".

وفي "بعض الأحيان تشبه أنشطة هذه الوحدة تلك التي تقوم بها وحدات النخبة في الجيش الإسرائيلي، مثل استخدام الجنود المقاتلين لمركبات ATV أو تسلل مقاتلي كوماندوز إلى داخل إسرائيل في مركبات تحت الماء".

وفي غياب الأنفاق، "ستكون مهمة أعضاء وحدة رضوان على الأرجح، إدخال آلاف المقاتلين سرا إلى إسرائيل في آن واحد من خلال عدة نقاط على الحدود أثناء قصف المنطقة الحدودية، على أمل أن يربك ذلك الجيش الإسرائيلي ويسمح لبعض المقاتلين بالوصول إلى بلدة إسرائيلية حدودية أو موقع عسكري إسرائيلي"، بحسب يسسخاروف.

وفي الوقت الحالي، "يأمل حزب الله بأن يفي قصف مدفعي مكثف للمنطقة الحدودية بكاملها، إضافة إلى استخدام صواريخ من العيار الثقيل قادرة على تدمير أهداف مثل مواقع عسكرية، بالغرض"، بحسب المحلل الذي نبه أن "حزب الله يمتلك اليوم قوة نيران قادرة من الناحية النظرية على القضاء على خط المواجهة الإسرائيلي بأكمله عند إصدار الأوامر".

وتابع: "بصرف النظر عن المدفعية التي يهدف استخدامها لتوفير غطاء لآلاف المقاتلين الذين سيغزون إسرائيل، فإن خطة حزب الله الهجومية ستشمل على الأرجح جهازا لوجستيا واستخباراتيا، بما في ذلك طائرات مسيرة ستقوم ببث معلومات استخباراتية في الوقت الحقيقي وقادرة على تنفيذ هجمات بأسلوب "الكاميكازي" (يستخدم هذا المصطلح في اليابان للإشارة إلى الإعصار) على أهداف إسرائيلية".

وأشار إلى أن "لدى المنظمة مركز قيادة يهدف إلى توجيه عملية واسعة النطاق على طول الحدود (الشمالية)"، لافتا أن "الحاجز البري الذي أقامته إسرائيل في السنوات الأخيرة، سيجعل من تنفيذ عملية كهذه مهمة صعبة، لكن صناع القرار في حزب الله يعتقدون أن بعض المقاتلين على الأقل سيتمكنون من اختراق إسرائيل".

وأضاف: "من الواضح لقادة الجناح العسكري لحزب الله، أن لمثل هذه العملية ستكون تداعيات وخيمة على عناصره، لكنهم يرون أنه سيكون لها آثار نفسية كبيرة في إسرائيل، حيث يفترض أن تجبر هذه العملية الجيش الإسرائيلي على الاستثمار في الدفاع، وتدخل الرأي العام الإسرائيلي في حالة صدمة وتخلق ضغوط لإنهاء القتال بسرعة".

وقال المحلل: "يمكن فقط تخيل مدى التأثير الذي سيكون لصور مقاتلي حزب الله في بلدة المطلة الإسرائيلية"، مؤكدا أن "خطة حزب الله الحربية الطموحة للغاية تنطوي على مخاطر كبيرة للغاية بالنسبة للمنظمة نفسها، وقادتها يدركون ذلك".

ورأى أن "إرسال أو محاولة إرسال الآلاف من مقاتلي حزب الله عبر الحدود، قد يتبين في النهاية بأنها مجازفة خطرة، لأنها قد توفر فرصة ممتازة للجيش الإسرائيلي للقضاء على وحدة النخبة التابعة لحزب الله في غضون ساعات، وهذا بدوره سيؤدي لتعريض الجبهة الداخلية لحزب الله لهجمات مضادة، ويسهل طريق الجيش نحو نصر واضح في حرب مستقبلية"، بحسب تقديره

 
تعليقات