أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
هوامش على إعادة العلاقات الفلسطينية- الإسرائيلية بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 44
 
عدد الزيارات : 44057350
 
عدد الزيارات اليوم : 7762
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   إيران تعلن كشف خيوط تقود الى المتورطين في اغتيال زاده وتكشف تفاصيل العملية.. تنشر صور منفذي اغتيال العالم النووي الايراني      كورونا في اسرائيل|9897 اصابة فعالة و2864 حالة وفاة..وتوصية بأولويات التطعيم      عندما يغدو المهجر بديلا عن الوطن! د. نضير الخزرجي      2540 إصابة جديدة بالكورونا و5 وفيات في البلدات العربية خلال الأسبوع الماضي..تمديد الاغلاق على مدينة عرابة للمرة الثالثة على التوالي      لجنة “الأمن القومي” الإيرانية: إسرائيل ترتكب خطأ استراتيجيا اذا ظنت أن اغتيال زادة سيمر بدون رد..نتعهد بعدم “السقوط في فخ” إفشال المحادثات المستقبلية مع أمريكا      الرواية الكاملة للحظات اغتيال العالم النووي الايراني محسن زاده.. خرج من السيارة ظنا منه انها تعطلت.. والمنفذون اطلقوا عليه من رشاش      وقائع محرجة بين الإمارات إسرائيل في مطار بن غوريون      اغتيال فخري زادة: إسرائيل تستعد لرد إيراني رغم استبعاده..      في طريقه للاستقالة؟ خلافات حادة بين منسق الكورونا بالوسط العربي أيمن سيف والبروفيسور نحمان آش بسبب الإغلاقات في البلدات العربية      محاولات لحل وسط بين الليكود وكحول لفان لمنع حل الكنيست والذهاب لانتخابات جديدة      الإعلام العبري يكشف عن مخطط إسرائيل لاغتيال نصر الله وعدد من زعماء الفصائل الموالية لإيران.. “هآرتس”      الكابينت يناقش اليوم تحويل اموال المقاصة للسلطة وسيخصم منها 600 مليون شيكل قيمة رواتب الاسرى      صحيفة "يديعوت" نقلا عن "النيويورك" تايمز ..مسؤول أمني إسرائيلي بعد اغتيال زادة : "العالم يجب أن يشكرنا"      الكورونا في ازدياد : 3.3% من الفحوصات ايجابية ومئات الاصابات في البلدات العربية بالأيام الاخيرة      مقتل شخص من المغاربشبهة إطلاق نار على بنك - بعد تبادل اطلاق نار مع الشرطة      ترامب يعترض على نتائج ويسكونسن ويتوعد بالطعن في بنسلفانيا      مُستشرِقٌ إسرائيليٌّ: الزيارات المتبادلة والاتصالات السرية مع السعوديين مغروسة منذ قبل أكثر من 20 عامًا ونفيها لقاء بن سلمان مع نتنياهو ورئيس الموساد يُشبه الثرثرة ومشكوك فيه جدًا      إسرائيل لا تتحمّل المسؤولية وإعلامها يكشِف خفايا اغتيال العالم فخري زادة وتحذيرات من قصفٍ صاروخيٍّ إيرانيٍّ للكيان.. “العملية أربكت طهران وبايدن” واستعراض لعمليات قتلٍ منسوبةٍ للموساد      اغتيال البروفيسور محسن فخري زادة أب المشروع النووي الإيراني في قلب طِهران ربّما يُشعِل فتيل حرب تُغيّر الشرق الأوسط جذريًّا..      تداعيات عملية اغتيال العالم الإيراني تتواصل.. خامنئي يتوعد بالثأر وحزب الله يعتبرها “إرهابية آثمة”ورئيس منظمة الطاقة الذرية يؤكد أن البرنامج النووي لن يتوقف      وزيرة الصحة : 15 حالة وفاة و1461 إصابة جديدة بكورونا و984 حالة تعافٍ      حراك أوروبي عربي لإطلاق مفاوضات فلسطينية إسرائيلية جديدة د. هاني العقاد      عوض حمود // هل نضع حداً للفوضى التي تسود قرانا؟ وهل اصبحت المفرقعات والبارود جزءاً لا يتجزأ من افراحنا؟      سـَيـْبـَويـه لـم يــَكـُـن عـَـربـيـَّاً..! // الدكتور عـبدالقادرحسين ياسـين      جريس بولس //تفاصيل المؤامرة الكونيّة- مؤامرة كورونا--      طقس فلسطين: أجواء باردة وأمطار متفرقة      نتنياهو عاد من نيوم خائبًا.. لماذا تراجع بن سلمان؟      اغتيال عالم نووي إيراني ينذر بمواجهة مع قرب نهاية ولاية ترامب.. و “سي إن إن” عن مسؤول في البنتاغون: تحريك حاملة الطائرات “يو إس إس نيميتز” إلى منطقة الخليج مع سفن حربية أخرى      الإعلام الصهيوني وتزييف الوعي العربي ..! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      إيران توجه رسالة للأمم المتحدة وتحذر من هجوم اميركي اسرائيلي قادم     
تقارير دراسات  
 

الجزء الرابع من لقائي مع الشاعر العراقي الكبير مظفر النواب قبل ربع قرن// حاوره الشاعر الفلسطيني علي الصح

2020-04-27
 

الجزء الرابع من لقائي مع الشاعر العراقي الكبير
مظفر النواب قبل ربع قرن

" لست باحثا عن الاستقرار نهائيا.... والتحرك والقلق والاضطراب عناصر ضرورية للكتابة في الاوضاع العربية الراهنة"
" الجليل كان وما زال مسرح الاحداث لما فيه من غزارة تاريخية مرتبطة بالمسيح عليه السلام وغيرها. انا عاشق للجليل"

* سؤال: الجليل الفلسطيني تأقلم في شعرك الى درجة كبيرة. ما هو السبب؟

- النواب:
الجليل هو مسرح الاحداث خلال نصف قرن، كان ومازال.. وفي الجليل تلك الغزارة التاريخية... العلاقة بالمسيح عليه السلام وغير ذلك. هناك تركيز على هذه المنطقة الحساسة جدا. انا عاشق للجليل ولكني لا اهمل المناطق الاخرى مثل غزة وغيرها.

* انت تستخدم لغة "بذيئة" هذه اللغة لها معارضون ومؤيدون. لماذا تستخدم هذه اللغة؟

النواب:

انا ارسم ايضا. في الرسم لا يوجد لون وسخ ولون نظيف. هناك الوان من الاسود الى بقية الالوان. والسؤال هو: كيف تمزجها وكيف تخلطها ببعضها البعض. اي ان قيمة اللون - خطا او غير خطأ - تتحدد بحسب موقع اللون في اللوحة. يعني اذا جاء اللون في مكانه فسوف يكون عظيما اما اذا وضعته في غير مكانه فإنه يسقط ولا يؤدي دوره إنما يؤدي دورا مضادا للوحة ويُتلفها. وهكذا ايضا المفردات كلها في القاموس.. من المفردات التي هي في غاية الطهارة الى تلك التي هي غاية في الفُسق. انها مفردات والمهم هو: اين تضعها في القصيدة ولأي هدف تستخدمها او تُوظفها.. لترويج الجنس مثلا او ان تستخدم الصورة الجنسية لإدانة معينة تهز الضمير العربي. هناك فرق بين ان تقول للحاكم الفلاني "انت برجوازي" او يا "إبن الكذا" ..عندما تقول يا إبن ال.... فإنه يهتز وانا يهمني "شلون يهتزون دول" - نعم يهمني كيف يهتز هؤلاء.
إضافة الى ذلك وكما قلت - الاعتماد الكبير على كيفية توظيف المفردات.. يعني الخمرة نفسها ممكن ان تكون دواء
وممكن ان تكون قاتلة. والمفردة ممكن ان تكون دواء وفي الوقت ذاته قاتلة. الصور التي استخدمها في قصائدي استخدم فيها بعض المفردات التي يُقال عنها احيانا بذيئة إلخ...انا استعملها لإدانة شيء معين، لاستفزاز مقصود بشرط ان يكون جزءا من كيان القصيدة.. وليست نشازا. لذلك يتقبلها الجمهور المُتلقي. ولو انها كانت نشازا لما تقبلها الناس. الجمهور عنده ذوق... وبالتاكيد ذوق جيد. مثلا في فصيدة " القدس عروس عروبتكم" وعبارة " اولاد القحبة" التي وردت فيها.. الناس تتفجر عند سماعها لانه في ذلك المكان وذلك السياق لا يُمكن ان يُقال غير هذه العبارة.
وبعدين.. للحقيقة انا لا استخدم هذه المفردات بكثرة. احيانا حين تطغى المرارة وتصل بي الى القمة اضطر الى استخدام هذه المفردات بشرط ان تكون ضمن نسيج القصيدة الجمالي وان تكون الكلمة في موقعها وتؤدي غرضها وتستفز. الجيل الجديد يسمع هذه المفردات لان الوضع وصل من الرداءة الى درجة ان كل كلمة بذيئة هي أفضل منه. لقد قلت في إحدى الامسيتت الشعرية"
اروني وضعا اقل بذاءة مما نحن فيه لاقول شيئا آخر."
وبعدين! لماذا نخاف من استعمال مثل هذه المفردات التي تستعمل في اماكن كثيرة من العالم.. في الغرب وغيره.

* الصور الشعرية الجيدة اشبه ب " ملائكة تحوم فوقنا " كيف يلقي النواب القبض عليها ام انها هي التي تاتيك تُجرجر اذيالها؟

النواب:

من الصعب جدا الإجابة على هذا السؤال. يعني عملية الخلق او الإبداع هي عملية معقدة الى درجة كبيرة وهي تاريخ الشخص الذي يكتب. هي كل تاريخه. كل تفاعلات تاريخه كامنة في لحظة الكتابة. كل تكوينه البيولوجي والنفسي والفكري.. كلها تجري ممتزجة مزيجا من الصعب ان تتبينه . يعني صعب ان تقول هذا عامل اقتصادي وهذا عامل كذا... هناك مزيج لحظة الكتابة.. هناك دفق في لحظة الكتابة وهو من كل هذه وهو ليس بهذه في آن واحد. لذلك تصعب الإجابة وربما يتعلق الامر بالناقدين والمحللين وليس بالشعراء.

* متى يجتاحك هذا المزيج وذلك الدفق؟
- النواب:

لا يوجد هناك وقت محدد . لكن في آخر الليل اشعر بحاجة قصوى للكتابة. احيانا استيقظ في ساعة متاخرة من الليل واكون مهيئا للكتابة. الليل وعُمق الليل وسكونه والوحدة التي تلفع كل ما هو محيط بي.. هذه الاشياء مجتمعة تجعلني مهيئا للشعر. في سويعات الليل الاخيرة ؤأخذ نبض الجسد إيقاعا آخر نتيجة الهدوء والسكينة.. وهذان الامران .. الهدوء والسكينة يساعدان على عملية الإنصات للداخل.. اذ انه لا تكون هناك اصوات خارجية تاخذني وتشغلني.

* المراة عنصر هام في قصيدتك. اعني المراة وهي عارية! وفي شعرك تثف مفاتنها المخفية وتبتعد عن المفاتن الظاهرة للعين.. ما السبب؟

- النواب ضاحكا:
لا عندي قصائد تحكي عن عيون المراة وشعرها.. مثلا:
"وصريح أحب زوايا عيون النساء ...صريح"
طبعا كتبت شعرا لا يقتصر فقط على ينابيع الشهوة البترزة لدى المراة لكن لم يصل كل ما كتبته الى الناس.
بعدين بالاضافة الى الجانب الجسدي في المراة هناك الجانب الروحاني. انا لا اعتقد ان هناك إنسانا يمكن ان يحب او يتغزل بنهدي امراة او بعينيها بشكل جيد بدون علاقة داخلية حميمة بينه وبين هذه المراة، غير الجسد وحده. وانا عندما اكتب عن المراة .. عن نهديها.. في الحقيقة لا ابحث عن الصور إنما اسمعها. وعلى سليل المثال سُئِل العبقري بيتهوفن ذات مرة كيف يكتب الحانه فأجاب:
انا لا اكتبها بل اسمعها.
هناك مصدر خفي من الصعب ان تضع اليد عليه او تمسكه في العملية الإبداعية. هذا المصدر الخفي المجهول هو الذي يُنتج العملية الشعرية.

* ماذا تعني لك المراة؟

- النواب:

البشرية رجل وامراة. والمراة في شعري ليست الحبيبة فقط إنما الأم والأخت. وحتى الحبيبة لا يمكن ان تجردها من الام او الامومة. لذلك لا توجد نظرة لنهد كنهد وفقط. هناك الحنان المرتبط بالنهد والرضاعة.. ومن قصائدي الجديدة قصيدة صوفية فيها ما معناه: لو انني أُغمض عيني وأبدأ الرضاعة من الطفولة الى هذه اللحظة.

انتهى الجزء الرابع
في الجزء الخامس والاخير غدا:
مظفر النواب يتحدث عن علاقته بالصوفية .. وعن حلمه بزيارة فلسطين وعن اكثر ما يخشاه وعما يبحث.

 
مواضيع ذات صلة:
الشاعر العراقي الكبير مظفر لنواب في حديث خاص من برلين. الجزء الأ ول..أجرى اللقاء الشاعر الفلسطيني علي الصح
الجزء الثاني من لقائي مع الشاعر العراقي الكبير مظفر النواب " اروني وضعا أقل بذاءة مما نحن فيه لأقول شيئا آخر"//الشاعر الفلسطيني علي الصح
الجزء الثالث من لقائي مع: الشاعر العراقي الكبير مظفر النواب قبل ربع قرن// حاوره الشاعر الفلسطيني علي الصح
الجزء الخامس والأخير من مقابلتي مع الشاعر العراقي الكبير مظفر النواب قبل ربع قرن // الشاعر الفلسطيني علي الصح
 
تعليقات