أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
شاكر فريد حسن/ رحيل أيقونة الفكر السياسي والثوري أنيس النقاش
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 57
 
عدد الزيارات : 45797927
 
عدد الزيارات اليوم : 12224
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   إشكاليات النظام السياسى الفلسطيني وحلول مقترحة // د. عبير عبد الرحمن ثابت      ترجح بإلغاء الانتخابات.. صحيفة تكشف عن فحوى تهديد "البرغوثي والقدوة" للرئيس ومركزية فتح في حال لم يأُخذ في مقترحاتهما      نتنياهو يتهم إيران رسميًا بالمسؤولية عن تفجير السفينة الإسرائيلية ويتهرب من الإجابة حول الرد على الهجوم...مسؤول أمني: إسرائيل قررت الرد على الهجوم الإيراني.      الدفاعات الجوية السورية تتصدى لعدوان اسرائيلي في محيط مدينة دمشق وتسقط معظم الصواريخ      النجــــار.. (حكاية عربية) // نبيــل عــودة      ماجدات فلسطين خلف قضبان السجون شموخ وعزيمة لا تلين رغم الألم الأسيرة/ روان نافذ رضوان أبو زيادة (1994م -2021م ) بقلم :- سامي إبراهيم فودة      إبراهيم أبراش / فوضى (الربيع العربي) تطبيقٌ للجيل الرابع للحروب      إسرائيل توسع من جمع معلوماتها بشأن النووي الإيراني... فهل تتخذ قرارا عسكريا قريبا؟      بايدن: سنصدر إعلانا يوم الاثنين عن السعودية عقب تقرير المخابرات عن ولي العهد      نتنياهو يمتنِع عن التلويح بالخيار العسكريّ الإسرائيليّ ضدّ إيران ومصادر بتل أبيب امريكا: “لن تتورّع عن اللجوء للعمل العسكريّ” !.      بصاروخ بالستي و15طائرة مسيرة.. الحوثيون يعلنون تنفيذ عملية هجومية كبيرة باتجاهِ العمق السعودي ردًا على “تصعيد التحالف”      حزب الله: التدويل خطر على البلاد والتمسك باتفاق الطائف يوجب عدم دعوة الدول إلى لبنان لحل الأزمة والمعالجة تبدأ من الداخل..      في تأمّل تجربة الكتابة منّك لله يا سهر... منّك لله! فراس حج محمد/ فلسطين      يديعوت : غانتس التقى سرا الملك الأردني عبد الله الثاني في عمان       إسرائيل تتهّم إيران رسميًا باستهداف سفينتها في بحر عُمان وتؤكّد أنّ الحديث يجري عن عمليةٍ “إرهابيّةٍ” انتقاميّةٍ مقصودةٍ.      حزب "يمينا": نفضل الانضمام لنتنياهو على الوصول لانتخابات خامسة      خلال أقل من 10 سنوات | التحقيق مع 60 رئيس سلطة محلية بقضايا فساد      قوائم الانتخابات الفلسطينية والمعركة المتوقعة..؟ د. هاني العقاد      طموح--- رانية مرجية      عدوان أمريكي على سوريا- منير شفيق      محنة التجارب الجديدة في الشِعر الفلسطيني نمر سعدي/ فلسطين      يا قدسُ معذرة عبد الله ضراب الجزائري      الظلم التاريخي للشعب العربي الفلسطيني بقلم : سري القدوة      قد يكون هناك نطعيم ثالث متمم .."فايزر" و"موديرنا" تعملان على تطوير لقاحهما ضد سلالات كورونا المتحورة      سوريا تندد بأشد العبارات بالضربات الجوية الأمريكية “الجبانة” على أراضيها وتدعو الرئيس بايدن لعدم انتهاج “شريعة الغاب”      بعد الطعن بشرعية الخطوة: الحكومة الإسرائيلية تجمّد توزيع لقاحات كورونا لدول عدّة      بايدن ابلغ العاهل السعودي عن تغييرات كبيرة في العلاقات الأمريكية – السعودية: سنحاسبكم على انتهاكات حقوق الإنسان      الجمعة المقبل: تظاهرة قطرية في أم الفحم رفضًا للجريمة وقمع الشرطة      العالم ينتظر الحرب واللاحرب؟ ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      جواد بولس // هل يحلم عماد بالزنابق البيضاء     
ملفات اخبارية 
 

موجة غضب وانتقادات في تونس عقب دعوة قادة حركة النهضة شباب الحركة للتحرك ومساندة القوات الامنية التونسية في حفظ الامن خلال موجة التظاهرات المطلبية..

2021-01-22
 

موجة غضب وانتقادات في تونس عقب دعوة قادة حركة النهضة شباب الحركة للتحرك ومساندة القوات الامنية التونسية في حفظ الامن خلال موجة التظاهرات المطلبية.. تصريحات اعادة الاتهام للحركة برعاية مليشيات ..هل تخشى النهضة النموذج المصري الذي اطاح بالرئيس الراحل محمد مرسي وازاح حركة الاخوان المسلمين عن سدة الحكم في مصر؟

 

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

دعوة القياديان في حركة النهضة التونسية عبد الكريم الهاروني ومحمد القوماني، بشكل متتابع انصار الحركة للتصدي للتظاهرات التي شهدتها عدة مناطق تونسية ومساندة قوى الامن لحماية الممتلكات الخاصة والعامة، اثارت موجة انتقادات واسعة واعادة الى الساحة السياسية الاتهامات السابقة برعاية حركة النهضة لمليشيات تابعة لها لاستخدامها في الداخل، ولكن ما الذي دفع قادة النهضة الى مثل تلك التصريحات؟ ولماذا تقف النهضة ضد حركة التظاهر المطلبية بعد عشر سنوات من فشل الطبقة السياسية التي حكمت تونس من تحقيق مطالب الثورة التونسية التي حملتهم الى السلطة؟ وهل تخشى النهضة فعليا النموذج المصري الذي اطاح بالرئيس الراحل محمد مرسي وازاح حركة الاخوان المسلمين عن سدة الحكم في مصر؟

وقال النائب والقيادي في حركة النهضة محمد القوماني ان على القوى المدنية دعم قوات الامن، مشيرا الى ان “حركة النهضة موجودة في كامل البلاد ومن واجب شباب حركة النهضة حماية الممتلكات الخاصة و العامة والمساعدة بما يقد”، واكد القوماني خلال استضافته في القناة الوطنية الأولى ان المدنيين كانوا الى جانب الحرس والجيش في مواجهة الإرهابيين في بن قردان: “كل شخص له دور والشباب ليسوا لصوصا “.

اما رئيس مجلس الشورى النهضة عبد الكريم الهاروني فقد دعا في حوار تلفزيوني أبناء حركة النهضة الى النزول الى الشارع من اجل حماية الممتلكات الخاصة و العامة وقال الهاروني “ان أبناء حركة النهضة سيكونون في الميدان لحماية امن تونس” منتقدا في ذات السياق من وصفهم بدعاة الانفجار ودعاة الثورة الثانية.

التصريح المكرر على لسان قادة النهضة لم يمر في تونس دون عاصفة من الانتقادات والجدل. واصدرت العديد من القوى والشخصيات مواقف وبيانات مستنكرة هذا الموقف للنهضة. وطالبت اقطاب حزبية وسياسية رئيس الحكومة باعتباره وزيرا للداخلية اصدار موقف واضح تجاه هذه التصريحات.

وأصدر حزب “التيار الديمقراطي” المعارض بيانا اعتبر فيه “التصريحات الإعلامية لقيادات حركة النهضة التي أكدت عزمها على المشاركة في فرض الأمن عبر منخرطيها، تعديا صارخا على الدستور وحق الدولة في احتكار مهمة حفظ الأمن”.

وأشار إلى أن “صدور التصريحات المتزامن من قياديين بارزين في حزب حاكم مؤشر على خطة ممنهجة لوضع مليشيات حزبية في مواجهة المحتجين، ومواصلة سياسة العنف السياسي التي شاهدنا نتائجها الكارثية على وحدة الدولة والسلم الأهلي في 9 إبريل 2012”.

كما عبّرت النقابة العامة للحرس الوطني، عن رفضها التام لما ورد في تصريحات إعلامية لقيادات حزبية علي غرار عبد الكريم الهاروني ومحمد القوماني ”بخصوص معاضدة القوات الأمنية في فرض القانون”، مشددة على أن الدولة “هي المسؤولة عن حفظ النظام العام وإنشاء القوات المنظمة”، معتبرة أن ”كل حزب يدعو إلى خلاف ذلك يؤسس لميليشيا ويمهّد للفوضى”.

من جانبه، قال القيادي في التيار الشعبي محسن النابتي في تصريحات صحيفة إن التصريحات التي وردت على لسان القيادييْن في حركة النهضة تعتبر جريمة من المفترض أن يقع تكذيبها من الأطراف الرسمية وأن يتم التنديد بها من قبل رئاستيْ الحكومة والجمهورية.

وعلّقت سعيدة قراش المستشارة السابقة للرئيس الراحل الباجي قايد السبسي على تصريح الهاروني والقوماني، مؤكدة أن “الدولة هي من تحمي التونسيين لا ميليشيات الأحزاب وروابطها”.

كما اصدرت حركة الشعب بيانا ، طالبت فيه الجهات القضائية التحرك وتحمل المسؤولية القانونية والدستورية في حماية الامن العام والنظام الجمهوري ووضع حد لوجود مجموعات منظمة تابعة لحزب سياسي تهدد الامن العام والسلم الاجتماعي والقيام باجراءات قضائية ضد رئيس شورى النهضة وحزبه، وطالبت حركة الشعب القوات الامنية بوضع حد لما سماها البيان عصابات حزب حركة النهضة .

وامتد الجدل في تونس نحو موقع الاسلاميين في الدولة، وحقيقة توجهات حركة النهضة في الحياة السياسية، واذا ما كانت حركة الاحتجاج على تردي الاوضاع المعيشية والاقتصاد قد تتحول الى موجه شعبية ضد حركة النهضة في تكرار لنموذج حركة الاحتجاج في 30 من يونيو في مصر والتي اطاحت بحركة الاخوان المسلمين والرئيس المصري محمد مرسي

 
تعليقات