أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
هوامش على إعادة العلاقات الفلسطينية- الإسرائيلية بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 44
 
عدد الزيارات : 44057335
 
عدد الزيارات اليوم : 7747
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   إيران تعلن كشف خيوط تقود الى المتورطين في اغتيال زاده وتكشف تفاصيل العملية.. تنشر صور منفذي اغتيال العالم النووي الايراني      كورونا في اسرائيل|9897 اصابة فعالة و2864 حالة وفاة..وتوصية بأولويات التطعيم      عندما يغدو المهجر بديلا عن الوطن! د. نضير الخزرجي      2540 إصابة جديدة بالكورونا و5 وفيات في البلدات العربية خلال الأسبوع الماضي..تمديد الاغلاق على مدينة عرابة للمرة الثالثة على التوالي      لجنة “الأمن القومي” الإيرانية: إسرائيل ترتكب خطأ استراتيجيا اذا ظنت أن اغتيال زادة سيمر بدون رد..نتعهد بعدم “السقوط في فخ” إفشال المحادثات المستقبلية مع أمريكا      الرواية الكاملة للحظات اغتيال العالم النووي الايراني محسن زاده.. خرج من السيارة ظنا منه انها تعطلت.. والمنفذون اطلقوا عليه من رشاش      وقائع محرجة بين الإمارات إسرائيل في مطار بن غوريون      اغتيال فخري زادة: إسرائيل تستعد لرد إيراني رغم استبعاده..      في طريقه للاستقالة؟ خلافات حادة بين منسق الكورونا بالوسط العربي أيمن سيف والبروفيسور نحمان آش بسبب الإغلاقات في البلدات العربية      محاولات لحل وسط بين الليكود وكحول لفان لمنع حل الكنيست والذهاب لانتخابات جديدة      الإعلام العبري يكشف عن مخطط إسرائيل لاغتيال نصر الله وعدد من زعماء الفصائل الموالية لإيران.. “هآرتس”      الكابينت يناقش اليوم تحويل اموال المقاصة للسلطة وسيخصم منها 600 مليون شيكل قيمة رواتب الاسرى      صحيفة "يديعوت" نقلا عن "النيويورك" تايمز ..مسؤول أمني إسرائيلي بعد اغتيال زادة : "العالم يجب أن يشكرنا"      الكورونا في ازدياد : 3.3% من الفحوصات ايجابية ومئات الاصابات في البلدات العربية بالأيام الاخيرة      مقتل شخص من المغاربشبهة إطلاق نار على بنك - بعد تبادل اطلاق نار مع الشرطة      ترامب يعترض على نتائج ويسكونسن ويتوعد بالطعن في بنسلفانيا      مُستشرِقٌ إسرائيليٌّ: الزيارات المتبادلة والاتصالات السرية مع السعوديين مغروسة منذ قبل أكثر من 20 عامًا ونفيها لقاء بن سلمان مع نتنياهو ورئيس الموساد يُشبه الثرثرة ومشكوك فيه جدًا      إسرائيل لا تتحمّل المسؤولية وإعلامها يكشِف خفايا اغتيال العالم فخري زادة وتحذيرات من قصفٍ صاروخيٍّ إيرانيٍّ للكيان.. “العملية أربكت طهران وبايدن” واستعراض لعمليات قتلٍ منسوبةٍ للموساد      اغتيال البروفيسور محسن فخري زادة أب المشروع النووي الإيراني في قلب طِهران ربّما يُشعِل فتيل حرب تُغيّر الشرق الأوسط جذريًّا..      تداعيات عملية اغتيال العالم الإيراني تتواصل.. خامنئي يتوعد بالثأر وحزب الله يعتبرها “إرهابية آثمة”ورئيس منظمة الطاقة الذرية يؤكد أن البرنامج النووي لن يتوقف      وزيرة الصحة : 15 حالة وفاة و1461 إصابة جديدة بكورونا و984 حالة تعافٍ      حراك أوروبي عربي لإطلاق مفاوضات فلسطينية إسرائيلية جديدة د. هاني العقاد      عوض حمود // هل نضع حداً للفوضى التي تسود قرانا؟ وهل اصبحت المفرقعات والبارود جزءاً لا يتجزأ من افراحنا؟      سـَيـْبـَويـه لـم يــَكـُـن عـَـربـيـَّاً..! // الدكتور عـبدالقادرحسين ياسـين      جريس بولس //تفاصيل المؤامرة الكونيّة- مؤامرة كورونا--      طقس فلسطين: أجواء باردة وأمطار متفرقة      نتنياهو عاد من نيوم خائبًا.. لماذا تراجع بن سلمان؟      اغتيال عالم نووي إيراني ينذر بمواجهة مع قرب نهاية ولاية ترامب.. و “سي إن إن” عن مسؤول في البنتاغون: تحريك حاملة الطائرات “يو إس إس نيميتز” إلى منطقة الخليج مع سفن حربية أخرى      الإعلام الصهيوني وتزييف الوعي العربي ..! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      إيران توجه رسالة للأمم المتحدة وتحذر من هجوم اميركي اسرائيلي قادم     
ملفات اخبارية 
 

كوفيد يجتاح أوروبا..ألمانيا وفرنسا تستعدان لإغلاق عام جديد الشهر المقبل وانخفاض حاد في الأسواق المالية وسط مخاوف من التكاليف الاقتصادية المحتملة

2020-10-28
 

ألمانيا وفرنسا تستعدان لإغلاق عام جديد الشهر المقبل وكوفيد يجتاح أوروبا وانخفاض حاد في الأسواق المالية وسط مخاوف من التكاليف الاقتصادية المحتملة

 

 

برلين ـ باريس ـ (رويترز) – استعدت ألمانيا وفرنسا للإعلان اليوم الأربعاء عن قيود تقترب من مستوى إجراءات العزل العام الشامل التي فُرضت في الربيع الماضي في الوقت الذي ارتفعت فيه حالات الوفاة بسبب مرض كوفيد-19في جميع أنحاء أوروبا بنسبة 40 في المئة تقريبا في أسبوع، مما أدى إلى انخفاض حاد في الأسواق المالية وسط مخاوف من التكاليف الاقتصادية المحتملة.

ومن المقرر أن تلتقي المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل برؤساء وزراء الولايات في اجتماع عبر الهاتف لمناقشة إغلاق المطاعم والحانات مع الإبقاء على المدارس ودور الحضانة مفتوحة والسماح للأشخاص بالخروج في الأماكن العامة فقط مع أفراد أُسرهم.

وفي فرنسا، التي تشهد أكثر من 50 ألف حالة جديدة يوميا، سيلقي الرئيس إيمانويل ماكرون خطابا تلفزيونيا مساء اليوم حيث من المتوقع أن يعلن خلاله المزيد من القيود على تحركات الناس في أعقاب إجراءات حظر التجول التي فُرضت في معظم أنحاء البلاد الأسبوع الماضي.

وأفادت قناة (بي.إف.إم) التلفزيونية أن الحكومة تدرس إغلاقا لمدة شهر اعتبارا من منتصف ليل غد الخميس، لكن لم يصدر تأكيد من مكتب ماكرون.

ومن المتوقع ألا تشمل الإجراءات، التي ستأتي بعد خطوات مماثلة في إيطاليا وإسبانيا، إغلاق المدارس ومعظم الشركات وستكون أقل شدة من الإغلاق العام شبه الكامل الذي فُرض في بداية الأزمة في مارس آذار وأبريل نيسان.

لكن من المرجح أن تكون التكلفة الاقتصادية باهظة، مما يقضي على بوادر الانتعاش الهشة التي رُصدت خلال الصيف ويزيد من احتمالية حدوث ركود مزدوج. وتراجعت أسواق الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء، لتصل إلى أدنى مستوياتها منذ يونيو حزيران، بينما تراجع اليورو مقابل الدولار.

وفي الوقت الذي حاول فيه زعماء أوروبا باستماتة تجنب التكلفة الباهظة لعمليات الإغلاق، فإن الإجراءات الجديدة تعكس قلقا متزايدا من الوتيرة المتسارعة لتفشي الوباء من إسبانيا وفرنسا وألمانيا إلى روسيا وبولندا وبلغاريا.

وقال وزير الصحة الألماني ينس سبان، الذي استقبلت بلاده بالفعل مرضى من جارتها هولندا، حيث وصلت المستشفيات إلى أقصى طاقتها الاستيعابية “إذا انتظرنا حتى تمتلئ وحدات العناية المركزة عن آخرها، فسيكون الأوان قد فات”.

وحذر رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس النواب من أن وحدات العناية المركزة في فرنسا ستصل إلى أقصى طاقتها الاستيعابية بحلول 11 نوفمبر تشرين الثاني إذا لم يتم اتخاذ أي إجراء للحد من انتشار الوباء الذي أصاب أكثر من 42 مليون وقتل أكثر من 1.1 مليون في جميع أنحاء العالم. وحذر مسؤولون سويسريون من أن المستشفيات السويسرية قد تصل إلى نقطة الانهيار خلال أيام.

* آمال اللقاح تتبدد

أظهرت أحدث الأرقام الصادرة عن منظمة الصحة العالمية أمس الثلاثاء أن أوروبا سجلت 1.3 مليون حالة جديدة في الأيام السبعة الماضية، أي ما يقرب من نصف عدد الحالات التي سجلت في جميع أنحاء العالم وكان عددها 2.9 مليون، بالإضافة إلى أكثر من 11700 حالة وفاة، بزيادة 37 في المئة عن الأسبوع السابق.

وشهدت الولايات المتحدة، التي رصدت أكثر من 500 ألف حالة خلال الأسبوع الماضي، إصابات يومية قياسية، وبينما نجحت العديد من الدول في آسيا في السيطرة على المرض إلى حد بعيد، سجلت الصين 42 حالة جديدة أمس الثلاثاء، وهي أعلى حصيلة يومية في أكثر من شهرين.

ورُصد الفيروس لأول مرة في مدينة ووهان بوسط الصين نهاية العام الماضي.

وتلقت الآمال في أن العلاجات الجديدة قد تحد من الانتشار ضربة قوية عندما حذر رئيس فريق العمل البريطاني لشراء اللقاح من أن لقاحا فعالا قد لا يتم تطويره أبدا وأن النسخ المبكرة من المحتمل أن تكون معيوبة.

وبينما تظهر الدراسات الاستقصائية في العديد من البلدان أن عددا من الدول تريد ضوابط صارمة لوقف انتشار المرض، إلا أن أجواء الدعم العام للحكومات الذي شهدته الموجة الأولى من الوباء لم تعد موجودة بشكل كبير.

وتعرضت الحكومات في أنحاء أوروبا لانتقادات شديدة بسبب الافتقار للتنسيق وفشلها في استغلال تراجع الحالات خلال الصيف لتعزيز الدفاعات، مما ترك المستشفيات غير مستعدة وأجبر الناس على استخدام وسائل النقل العام المزدحمة للوصول إلى العمل.

وشهدت إيطاليا، التي تعهدت بتقديم أكثر من 5 مليارات يورو (5.9 مليار دولار) في إجراءات دعم جديدة للشركات المتضررة من القيود الأخيرة، اشتباكات متكررة بين الشرطة والمتظاهرين في مدن من نابولي إلى تورينو بالإضافة إلى انتقادات مريرة من أصحاب المطاعم ومجموعات الأعمال.

وفي ظل فرض إجراءات مماثلة في أماكن أخرى، دقت مجموعات الأعمال ناقوس الخطر.

وقالت مجموعة (بي.جي.إيه) الألمانية، وهي جماعة ضغط لقطاع الخدمات، إن إغلاق المطاعم من شأنه أن يلحق “ضربة قاضية” بالعديد من الشركات، ودعت بدلا من ذلك إلى اتخاذ تدابير أكثر صرامة للحد من العدوى في منازل الناس.

 
تعليقات