أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 21
 
عدد الزيارات : 41638390
 
عدد الزيارات اليوم : 7467
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   تعالوا نستورد “عيد ضرب الرجال” شوقية عروق منضور      إبراهيم أبراش ما بين لبنان وفلسطين      بيروت بين مشهدين.. ماكرون والهتافات بعودة الاستعمار الفرنسي معن بشور      اسرائيل ارتكبت جريمة مرفأ بيروت.. ضباط البنتاغون وماكرون يحاولون التغطية خوفا من رد حزب الله بسام ابو شريف      الحريري “يتبرأ” من شحنة متفجرات مرفأ بيروت.. والأمم المتحدة تقول لم يطلب منها أحد التحقيق في الانفجار بعد دعوة ماكرون      هل تعرّضت بيروت لحربٍ صامتةٍ جديدةٍ عبر تنشيط متفجّرات “نترات الأمونيوم” من خلال ليزر من طائرة بدون طيّار؟      البيت الأبيض: ترامب وماكرون ناقشا إرسال مساعدة فورية إلى لبنان      ترامب يتصل بالرئيس عون ويبلغه مشاركة امريكا بمؤتمر باريس لدعم لبنان.. مظاهرة احتجاح كبرى تنطلق اليوم في بيروت ضد الطبقة السياسية..      لماذا تبرئة الكيان الصهيوني؟..... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      "الخارجية": 208 وفاة و4091 اصابة و1711 حالة تعافي في صفوف جالياتنا الفلسطينية      فلسطين ..الصحة: تسجيل ٥ وفيات و٥١٤ اصابة جديدة بكورونا ومئات حالات التعافي      السيد نصر الله: نحن أمام فاجعة كبيرة تحتاج إلى تعاون إستثنائي على كل المستويات وحزب الله لا يدير ولا يسيطر على مرفأ بيروت      الجيش الإسرائيلي يُعلن إسقاط طائرة مُسيّرة تسلّلت من لبنان إلى الداخل المُحتل ولا يزال يرفع حالة التأهّب على الحدود ترقّبًا لرد حزب الله      الرئيس اللبناني: احتمالية الاعتداء الخارجي في انفجار بيروت واردة والتحقيقات ستشمل المسئولين المباشرين..      شفاعمرو ما زالت بانتظارك.. زياد شليوط      خلال يوم- وزارة الصحة: تشخيص 1672 إصابة فعّالة جديدة بالكورونا في البلاد      أبرز تطورات”كورونا” خلال 24 ساعة.. أكثر من ألفي وفاة في أمريكا ومليوني إصابة في الهند..ارتفاع مُخيف للوفيات في كولومبيا والإكوادور وغواتيمالا واليونان تغلق حدودها      توتر شديد على الحدود الشمالية.. “رصد خاطئ” يُفعل صافرات الإنذار على طول الخط الساخن ويُربك الجيش الإسرائيلي ويُجبر سكان البلدات الحدودية على الدخول إلى الملاجئ      طائرات الاحتلال الاسرائيلي تقصف اهدافا في قطاع غزة      عندما تذكر الشاعر بيروته جواد بولس      لماذا يجعلنا تصريح ترامب بأنّ تفجير لبنان “هُجوم مُتعمّد” لا نستبعد “نظريّة المُؤامرة” فمن يَقِف خلفه؟ ومن أرسل سفينة “نترات الأمونيوم” إلى مرفأ بيروت قبل سنوات؟ ومن عرقل كُل المُطالبات بنقلها؟      رواية مخازن سلاح حزب الله في مرفأ بيروت سقطت بالضربة القاضية.. مصادر سياسية..الحملة على المُقاومة كانت منسّقة ومنظّمة وتستهدف استثمار الغضب الشعبي ضد الحزب..      خلال زيارته لبيروت.. ماكرون يشترط وضع حد للفساد والبدء بالإصلاحات لدعم لبنان ويؤكد: الأزمة كبيرة وسنُرسل المزيد من المساعدات      نصر الله يطل الجمعة.. وترقّب لكلمته بعد انفجار مرفأ بيروت والاتّهامات المُوجّهة لحزبه بالمسؤوليّة      بعدما قُوبِلت عُروضها بتقديم مساعدات مباشرة بالرفض.. إسرائيل تُخطّط لمُساعدة لبنان عبر أطراف ثالثة وتُرتّب لزيارة وفدٍ إسرائيليٍّ إلى قبرص      حتام الصبر ..؟! بقلم : شاكر فريد حسن      بيروت شيما هل يعمّق من الأزمة الداخلية في لبنان؟- منير شفيق      رماح يصوبها معين أبو عبيد باص رقم 167 عالقاً في القلب والذاكرة      سعيد نفاع //بيت جن الزابود بين الوطنيّة والعروبة وقفات على المفارق      “بيت العنكبوت” إذْ يعرِض المُساعدات على لبنان زهير أندراوس     
تحت المجهر 
 

خفايا التصعيد مع حزب الله: قادة الكيان يلتزِمون الصمت والإعلام العبريّ يؤكّد أنّ إسرائيل مردوعةً وحزب الله نفذّ عمليةً نوعيّةً تُحتِّم على الجيش إعادة التفكير بإستراتيجيّته

2020-04-26
 

خفايا التصعيد مع حزب الله: قادة الكيان يلتزِمون الصمت والإعلام العبريّ يؤكّد أنّ إسرائيل مردوعةً وحزب الله نفذّ عمليةً نوعيّةً تُحتِّم على الجيش إعادة التفكير بإستراتيجيّته! ولماذا تدّخل الإعلام الخليجيّ؟

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

في الأسبوع الماضي، وبعد أنْ قام حزب الله بتنفيذ عمليّةٍ نوعيّةٍ على الشريط الحدوديّ المُمتَّد على الحدود اللبنانيّة، بحسب ما أقرّت المصادر الأمنيّة في تل أبيب، والتي اقتبستها بشكلٍ كبيرٍ ومُوسّعٍ ومُطوّلٍ وسائل الإعلام الإسرائيليّة على مُختلف مشاربها، التزم قادة كيان الاحتلال الصمت المُطبق، ولكن القناة الـ11 في التلفزيون الإسرائيليّ، وهي قناة شبه رسميّة، استغلّت تواجد وزير الأمن، نفتالي بينيت في الأستوديو لتُوجِّه له مُقدّمة البرنامج سؤالاً حول التصعيد الأخير على الحدود اللبنانيّة مع حزب الله، وكان واضِحًا للعيان أنّ الوزير اليمينيّ المُتشدِّد فوجئ من السؤال، وعليه ردّ بالقول إنّه لا يُريد أنْ يكشِف عن خفايا وخبايا الأمور في وسائل الإعلام، مُضيفًا وهو يتمايل كالطاووس ربمّا من عدم الحقيقة أنّ إسرائيل لم تكتفِ بالردّ على استفزاز حزب الله، بل بادرت إلى عملياتٍ سريّةٍ للحدّ من انتشار إيران وتوابعها في الشرق الأوسط، على حدّ تعبيره.

واللافت أنّه في الوقت الذي حافظت فيه إسرائيل على صمت أهل الكهف، انبرت وسائل إعلام خليجيّة، تُعتبر وازنة في الوطن العربيّ، انبرت لتنقل روايةً إسرائيليّةً نشرتها الصحيفة الأمريكيّة (نيويورك تايمز)، مُستندة على مسؤولين إسرائيليين ومسؤولين من الشرق الأوسط، أكّدت فيها أنّ إسرائيل اعتمدت سياسة تحذير عناصر حزب الله في سوريّة قبل استهداف موكبهم في سوريّة لتجنيب وقوع خسائر بالأرواح والمخاطرة بحرب مدمرة في لبنان، وهي نفس الرواية الرسميّة التي أطلقت إسرائيل العنان لإعلامها بتبنيها ونشرها، الأمر الذي دفع وسائل إعلامٍ خليجيّةٍ وأيضًا وسائط التواصل الاجتماعيّ إلى التلميح بوجود تعاونٍ وتنسيقٍ بين حزب الله وإسرائيل.

إلى ذلك، وفي مقالٍ نشره المُحلِّل العسكريّ في القناة الـ13 ألون بن دافيد في صحيفة (معاريف) العبريّة، قال إنّه بعد مرور نحو عشرين عامًا من خروج إسرائيل من لبنان، تلقى الكيان، في نهاية الأسبوع الماضي، تذكيرًا بميزان الردع المتبادل والهشّ الذي تطوّر بيننا وبين حزب الله، لافتًا في الوقت عينه إلى أنّ منظمة حزب الله، كبرت منذ ذلك الحين لتصبح جيشًا يتمتع بقدرات دولةٍ، على حدّ وصفه.

ورأى المُحلِّل أنّه تحت غطاء الوباء الذي يلقي بظلاله على كل شيء، اختفت الرسالة الخطيرة التي كانت تنطوي عليها أحداث قص السياج، معتبرًا أنّ ما بدأ كمحاولة إسرائيلية لبثّ رسالة حازمة ورادعة لحزب الله، انتهى برد جريء من الحزب، يذكرنا بأننا نحن أيضًا مردوعون، بحسب المُحلِّل.

وأضاف إنّ السيارة التي تمّت مهاجمتها على طريق دمشق – بيروت كان فيها أربعة نشطاء من حزب الله يعملون بتهريب العتاد المتطور من إيران عبر سوريّة إلى لبنان، مُضيفًا أنّ طائرةً أطلقت صاروخًا بالقرب من السيارة، التي كانت لا تزال في الأراضي السوريّة، ما دفع الأربعة إلى التوقف جانبًا والنزول منها، وبعد دقيقتين فقط، حين كانوا على مسافة آمنة من السيارة، ضربها الصاروخ الثاني ودمّرها، على حدّ مزاعمه.

كما لفت المحلل إلى أنّه يمكن الافتراض بأنّ الاعتبار بعدم المسّ بالنشطاء كان المعادلة التي خلقها حزب الله منذ آب الماضي: ردٌّ فتاك على الحدود الشمالية على كل مسّ باللبنانيين، حتى لو وقع ذلك على الأراضي السوريّة، ولكن مشاهدة فيلم الهجوم تثير جوانب مقلقة أخرى، مُوضِحًا أنّ معظم الناس الذين يسقط صاروخ بجانبهم، يفرون من المركبة بفزع، أمّا الأربعة فقد ظهروا وهم ينزلون من السيارة بارتياح، وليس بفزع، ما يعني أن هذه الإشارة لم تفاجئهم فعلاً، بل بعد بضع ثوان من ذلك ظهر الأربعة وهم يعودون إلى السيارة، بدون ضغط، كي يخرجوا منها الحقائب التي تركوها خلفهم، كما نقل عن مصادره.

وتابع أنّه استغرق لحزب الله 48 ساعة حتى ينفّذ الرد على العملية، ففي ليل السبت الفائِت، تقدّمت ثلاث مجموعات من الحزب في مسارات مخفيّة نحو الحدود وفتحت ثلاث ثغرات في السياج، في منطقة المطلة، يفتاح وافيفيم، وغادروا تاركين وراءهم أكياس نايلون تحوي أسلاكًا كهربائية وبقايا آلة لشفط الغبار، ووصلت قوات الجيش الإسرائيليّ بسرعةٍ إلى الثغرات، ولكنها لم تعثر على أحد.

واعتبر بن دافيد أنّه لا ينبغي أنْ نكون مفاجئين من قدرة حزب الله على تحليل النقاط الميتة في مواقع المراقبة في الجيش الإسرائيليّ والاقتراب من السياج دون الانكشاف، عناصره في معظمهم من أبناء المكان، الذين يعرفون كل طريق وكل وادٍ حول قراهم، ولكن الرسالة التي نقلها حزب الله كانت: لو شئت، يمكنني أيضًا الوصول إلى المستوطنات الإسرائيلية، مُضيفًا: رغم كثرة الكاميرات والوسائل التي نصبها الجيش الإسرائيليّ على حدود الشمال، لا تزال هناك على طول الحدود عشرات النقاط الخفية، المناطق الميتة التي تسمح بالاقتراب من السياج من دون الانكشاف.

وخلُص إلى القول إنّه من الناحية التكتيكيّة، المطلوب من الجيش الإسرائيليّ الآن إعادة فحص انتشار الكاميرات والوسائل وإصلاح ذلك، أمّا على المستوى الاستراتيجيّ، فإنّ هذا الحدث يتطلّب من الجيش إعادة التفكير بسياسة العمل تجاه حزب الله وعناصره، مؤكِّدًا أنّه من الصعب إدارة سياسة هجوميّة فاعلة دون مخاطرةٍ، مُضيفًا أنّ طموح حزب الله هو إنتاج الصواريخ الدقيقة، التي تُشكِّل تهديدًا إستراتيجيًا على الدولة العبريّة، أيْ جميع الصواريخ من الألف حتى الياء، على الأراضي اللبنانيّة

 
تعليقات