أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 39
 
عدد الزيارات : 41656660
 
عدد الزيارات اليوم : 7927
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   في ذكراه .. محمود درويش القصيدة التي لا تنتهي بقلم : شاكر فريد حسن      وزارة الصحة الاسرائيلية: 11 وفاة و1753 اصابة جديدة بالكورونا منذ الامس      صحيفة اسرائيلية : نتنياهو يبحث عن تشكيل حكومة ضيقة واستبعاد "كاحول لفان"      مستشار الرئيس عون يتوعد بـ" الرد" على إسرائيل إذا ثبُت تورُّطها بانفجار بيروت      مشتهياتُ الحبّ في حياة محمود درويش وشعره فراس حج محمد/ فلسطين      الذكرى الثانية عشر لرحيل أيقونة الثقافة والشعر ... محمود درويش ...! // بقلم د. عبد الرحيم جاموس      ائتلاف نتنياهو غانس اصبح هشاً وحكومته تترنح د. هاني العقاد      وفاة شرطي لبناني خلال اشتباكات مع المتظاهرين واصابة المئات خلال اقتحامهم مبنى “الخارجية” ودياب يقترح انتخابات مبكرة للخروج من الازمة      قناة اسرائيلية: نتنياهو لا ينوي إخلاء مقعده لغانتس ويسعى لانتخابات جديدة نهاية العام      مجلس الدفاع اللبناني يكشف معلومات خطيرة عن شحنة نيترات الامونيوم وانفجار مرفأ بيروت...      قوى الأمن في لبنان تعلن مقتل أحد أفرادها في تظاهرات بيروت      تعالوا نستورد “عيد ضرب الرجال” شوقية عروق منضور      إبراهيم أبراش ما بين لبنان وفلسطين      بيروت بين مشهدين.. ماكرون والهتافات بعودة الاستعمار الفرنسي معن بشور      اسرائيل ارتكبت جريمة مرفأ بيروت.. ضباط البنتاغون وماكرون يحاولون التغطية خوفا من رد حزب الله بسام ابو شريف      الحريري “يتبرأ” من شحنة متفجرات مرفأ بيروت.. والأمم المتحدة تقول لم يطلب منها أحد التحقيق في الانفجار بعد دعوة ماكرون      هل تعرّضت بيروت لحربٍ صامتةٍ جديدةٍ عبر تنشيط متفجّرات “نترات الأمونيوم” من خلال ليزر من طائرة بدون طيّار؟      البيت الأبيض: ترامب وماكرون ناقشا إرسال مساعدة فورية إلى لبنان      ترامب يتصل بالرئيس عون ويبلغه مشاركة امريكا بمؤتمر باريس لدعم لبنان.. مظاهرة احتجاح كبرى تنطلق اليوم في بيروت ضد الطبقة السياسية..      لماذا تبرئة الكيان الصهيوني؟..... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      "الخارجية": 208 وفاة و4091 اصابة و1711 حالة تعافي في صفوف جالياتنا الفلسطينية      فلسطين ..الصحة: تسجيل ٥ وفيات و٥١٤ اصابة جديدة بكورونا ومئات حالات التعافي      السيد نصر الله: نحن أمام فاجعة كبيرة تحتاج إلى تعاون إستثنائي على كل المستويات وحزب الله لا يدير ولا يسيطر على مرفأ بيروت      الجيش الإسرائيلي يُعلن إسقاط طائرة مُسيّرة تسلّلت من لبنان إلى الداخل المُحتل ولا يزال يرفع حالة التأهّب على الحدود ترقّبًا لرد حزب الله      الرئيس اللبناني: احتمالية الاعتداء الخارجي في انفجار بيروت واردة والتحقيقات ستشمل المسئولين المباشرين..      شفاعمرو ما زالت بانتظارك.. زياد شليوط      خلال يوم- وزارة الصحة: تشخيص 1672 إصابة فعّالة جديدة بالكورونا في البلاد      أبرز تطورات”كورونا” خلال 24 ساعة.. أكثر من ألفي وفاة في أمريكا ومليوني إصابة في الهند..ارتفاع مُخيف للوفيات في كولومبيا والإكوادور وغواتيمالا واليونان تغلق حدودها      توتر شديد على الحدود الشمالية.. “رصد خاطئ” يُفعل صافرات الإنذار على طول الخط الساخن ويُربك الجيش الإسرائيلي ويُجبر سكان البلدات الحدودية على الدخول إلى الملاجئ      طائرات الاحتلال الاسرائيلي تقصف اهدافا في قطاع غزة     
تحت المجهر 
 

أول ناج عربي يحكي لـ"سبوتنيك" رحلته مع فيروس كورونا.

2020-03-08
 

خرج الشاب الفلسطيني محمد أبو ناموس من مستشفى مدينة كوانجو الصينية، بعد أن شفي تماما من فيروس كورونا.

أبو ناموس أحد سكان قطاع غزة، يدرس في مدينة ووهان الصينية ويحضر للدكتوراة في علم النفس الاجتماعي، استطاع التغلب على الفيروس الذي ظهر في الصين، تحدث لوكالة "سبوتنيك" عن تجربته وعن رحلة علاجه.

ويتحدث الشاب الفلسطيني عن بداية إصابته: قررت قضاء إجازتي بعد نهاية الفصل الدراسي في مدينة كوانجو والقيام برحلة استكشافية للبلد، كوني أجنبي فضلت البقاء والسفر داخل الصين على العودة إلى وطني أو السفر إلى دولة أخرى، خاصة حينما ظهر فيروس كورونا.

ويتابع أبو ناموس: قررت مع زملائي أن الأمور في الصين أفضل مما لو ذهبنا إلى دولة أخرى، من ناحية التعامل والعناية، بالإضافة إلى الجالية العربية الموجودة هنا، كما أننا تعودنا على الوضع هنا، وخفنا من الحجر في دول أخرى.  

اكتشاف المرض

وعن اكتشاف المرض لديه يقول محمد: عندما تم اكتشاف المرض لدي، كان لدي صديقين تم تأكيد إصابتهم بفايروس كورونا، وفي ذلك الوقت ونظرا لكوني احتككت معهم قامت السلطات الصينية بالحجر الاحتياطي علي، كما كان ذلك على كل المحيطين بالمصابين، إن كان صديقا أو على معرفة بالمصاب وكان قد التقى به، لذلك فقد تم حجر الجميع.

ويتابع أبو ناموس: بعد أن تم حجري بشكل أولي في 28 يناير/كانون الثاني، وتأكدت لدي الأعراض التي ظهرت مرة واحدة بعد أسبوع من الحجر الأولي، وعندها أخبروني بأني مصاب بهذا الفيروس، طبعا تم ذلك بعد إجراء جميع الفحوصات ووجدوا نتيجة التحاليل إيجابية، وعندها تم إبقائي في الحجر المؤكد حيث العناية المركزة، ويستمر هذا الحجر طيلة فترة العلاج.

ويوضح أبو ناموس الإجراءات التي تسبق فترة العلاج خلال فترة الحجر الأولي، حيث تم فحص الدم وكريات الدم الحمراء والبيضاء، واستجابة الجسم ومناعته، والفحوصات الطبية الأخرى المعروفة، كما يتم التأكد من عدم وجود سكري أو ضغط أو أي أمراض مناعية أخرى كالإيدز وغيرها والتي تؤثر على مناعة الجسم، وبناء على ذلك بدؤوا بإعطائي الأدوية.

العلاج

ويتحدث أبو ناموس عن فترة العلاج، ويقول: كانت تصلني أدوية اشتملت على 8 أصناف، وكل دواء في مغلف خاص به يحمل اسمي، كما كانت تأتيني 3 وجبات يوميا، وكان هناك علاج بالتغذية بالإضافة إلى العلاج النفسي، حيث تم إعطائي دفعات معنوية بأن كل شيء سيكون على ما يرام وبأنه لا يتوجب علي الخوف، وهناك أيضا علاجات عن طريق الرياضة كاليوغا والتمارين الرياضية الأخرى، مع النصائح والإرشادات اللازمة كالنوم وشرب السوائل وغيرها.

ويتابع الشاب الفلسطيني: فترة العلاج استمرت من 2-19 فبراير/شباط، كنت أتلقى خلالها العلاج مع زملائي في نفس الغرفة وكنا مصابين جميعا، وكنا قبل ذلك في الحجر الاحترازي معزولين كل في غرفة خاصة به، وكان ممنوعا علينا الاختلاط بالآخرين، أما بعد تأكيد الإصابة فقد اجتمعنا كلنا مع بعض وتلقينا العلاج في غرفة واحدة.

الشفاء

وعن تأكيد شفائه يقول أبو ناموس: يتم إجراء 3 اختبارات قبل إيقاف العلاج، في حال ظهرت النتائج سلبية فيتم إيقاف العلاج ويتم إخراج المريض من الحجر المؤكد إلى الحجر ما بعد التعافي، وتستمر المراقبة ما بعد التعافي لمدة 14 يوم تحت الملاحظة، ولا يتم إعطاء أي دواء في هذه المرحلة بل فقط فحوصات.

وأكد على أن المريض يخرج ليمارس حياته الطبيعية بعد التأكد من الشفاء، ولكن مع استخدام وسائل الوقاية المعروفة، بسبب التخوف من أن يعود المرض أو أن يكون هناك انتكاسة جديدة، خاصة وأن هناك بعض الأشخاص عاد إليها المرض بعد 5-10 أيام، حيث يكون الوضع أصعب بكثير من اكتشافه في المرة الأولى.

العودة إلى الحياة الطبيعية

ويتحدث محمد عن لحظة خروجه من المشفى بأنها كانت كمن يحاول استنشاق الحرية، ويضيف: سأبقى حاليا في كوانجو لأن موضوع التنقل قد يشكل خطرا،  والأطباء نصحوني بأن لا أختلط بالناس كثيرا، رغم أن المناعة جيدة لدي، ويجب أن أبقى خلال الفترة القادمة تحت المراقبة من أجل الإطمئنان أكثر.

وعن مستوى الخطر فيما يتعلق بفيروس كورونا، يقول أبو ناموس: عندما دخلت المستشفى كان هناك 30 صيني مريض، وخرجت من هناك وبقي 5 فقط منهم، حاليا الصينيين يخرجون من تحت المراقبة مباشرة إلى البيت، وأنا كوني أجنبي ولا أملك سكنا هنا، فاضطروا إلى إبقائي هنا، ولكن الصينيين يتم مراقبتهم في البيت فقط دون الحاجة إلى المستشفى.

ويوضح الشاب الفلسطيني أن الوضع في الصين أصبج أفضل بكثير، وأنها تعدت مرحلة الخطر، والحياة بدأت تعود تدريجيا إلى جميع المناطق، ويقول: الحياة تقريبا عادت إلى مدينة كوانجو، وأنا أجلس في مطعم عربي هنا الآن، والحياة إلى حد ما طبيعية.

 
تعليقات